• حجم النص :
  • A
  • A
  • A
16 رجب 1431-2010-06-2909:36 PM
مسؤول تحرير طفح بالصحافة ويتمنى وظيفة حكومية

الشاعر والكاتب أحمد الفهيد: هذا الصيف "الله يخلّي غرفتي والمكيف"

الشاعر والكاتب أحمد الفهيد: هذا الصيف "الله يخلّي غرفتي والمكيف"
عندما يأتي الصيف يسيح أكثر الناس في الأرض..حتى الأشجار "تحزم" أوراقها استعداداً لرحيل وشيك...، فالخريف آتٍ، وستذرو ريحه التائهة كل ما إصفرّ من أوراق و"بشر"!

في طقوس المثقفين، الصيف موسم رحيل إن لم يكن حساً، فمعنى!

هنا نلتقيهم.. بعضهم في محطة مغادرة، وبعضهم في محطة قدوم، وآخرون على جناح سفر، وبعضهم واقفاً على مفرق طرق بين الحل والترحال.
نستوقفهم لنعرف أحوالهم في الصيف، ولنطلعكم على أحوالهم ، طوال شهرين مقبلين.

إعداد : ناصر المرشدي

ضيفنا اليوم الكاتب والشاعر، مسئول التحرير بصحيفة الحياة، أحمد الفهيد :

القيظ يفيح وسمومه لها فحيح.. إلى أي وجهة ستسيح اتقاء الفيح والفحيح؟
لا قول لي إلا ما قاله الشاعر:
"الله يخلي غرفتي والمكيّف".. هذا الصيف طبعاً، أما ما قبله فكنت أسيح باتجاه المدن التي تقشعر فيها الأبدان من انخفاض درجات الحرارة.. ولا تكف أراضيها عن الاغتسال بماء السماء.

في حياة الصيف المسافرة.. أين يحط بوحك رحاله؟
يحط في قلبين ناعمين "أبرد من الحرير".. وأعذب من ماء الينابيع (زوجتي وطفلتي).

في ترحالك ماذا يسافر معك منك، وماذا يقيم انتظار إيابك؟
عقلي (ليرتاح).. وحواسي الخمس (لتعمل)، والمال والبنون.. وتبقى "زحمة الرياض" في انتظاري لتحيل هدوئي (قاعاً صفصفا).

أيهما أكثر شبهاً بك.. ما يولد منك هناك، أم هنا؟
كل ما يولد مني يشبهني (هنا وهناك).. الفرق في" مزاج هذا المولود" فقط.

الكتاب والشعراء والمثقفون في الصيف، من يمشون في مناكبها، ومن لا يستطيعون ضرباً في الأرض.. أيهم أقرب إلى ذاته وجلب مكنونه؟
العبرة ليست بالروحة والجيئة.. وإنما بالروح وأجوائها.

مشروع ضربت له موعداً هذا الصيف لإنجازه، وآخر ستضع أولى لبناته؟
الانتهاء من تجهيز كتاب "إليه نيابة عنها.. إليهما معاً"، وديوان "بعضٌ مني تركته هنا".. والبدء في تنقيح الطبعة الثانية من كتاب "صمتك كلام".

إلى من تقدم دعوة ليصحبك سائحاً؟
شقيقيّ (خالد ومحمد).

لديك تذكرتان واحدة لك وواحدة لمسؤول تختاره أنت.. من هو، وإلى أين ستتجه به؟
جميل الذيابي.. سأذهب به إلى أدغال إفريقيا.

ضع سؤالاً وإجابته؟
ما الذي ترغب فيه بشدة؟!
أن أصبح موظفاً حكومياً.

تم إنتهاء المدة المحددة لإضافة تعليق

التعليقات (29)

رتب : الأقدم | الأحدث | الأحدث حسب الرد | الأكثر إعجاباً |

1 بـــدر الظلام

18 رجب 1431 | 06:29 AM



ياناس احبه
ويلوموني في حبك يا احمد
إبلاغ عن إساءة

1 شاعره شعبيه

3 شعبان 1431 | 05:57 AM


كاتب مميز وشاعر رائع


وقد شاءت الاقدار ان اتعامل معه عن قرب فهو رجل خلوق جدآ




باقة ورد لقلبك ابا تالا
إبلاغ عن إساءة

2 مستغد مسترح

18 رجب 1431 | 10:12 AM


وايش عاجبكي فيه !!!!!؟
إبلاغ عن إساءة

3 سعد المسعري

18 رجب 1431 | 01:00 PM


احمد صار مثقف !!!

شعراء شعبيين ومستصحفين صاروا مثقفين

وش هالبلد يارب !!!

المشكلة أن لقاءات من النوع

ماتصير بناءً على نتاج الضيف أو اشتغالاته وهمومه الثقافة

لا !

بناءً على معارف ، وضبطني وأضبطك


:)
إبلاغ عن إساءة

4 fgdf

18 رجب 1431 | 02:32 PM


ياخوي ذا سير ساعة ولاحزام بطن !
إبلاغ عن إساءة

5 السبيعي 1432

18 رجب 1431 | 07:10 PM


أحمد الفهيد
شاعر جميل

عصامي
شق طريقه بقوة بقدرة الله سبحانه وتعالى ثم بموهبته

يغدق عليك بأدبه

خلوق

مثقف

لم يجد دعم ليرتقي عليه
لذا فقد حفر في صخر الحياة ليرتقي
إبلاغ عن إساءة

6 العتيبي من نيو كاسل استراليا - سدني

19 رجب 1431 | 03:35 AM


عفوا اخي الكريم نحن في استراليا عندنا فصل الشتاء البرد قاااااااارص ونتمنى الدفىء احمدو ربكم واقضبو ارضكم
إبلاغ عن إساءة

7 ابن وايل محافظة تيماء الحبيبة

19 رجب 1431 | 09:35 AM


مبدع ياحمد الفهيد
والصيف ابقضية مع البل
والعدود من تيماء لخيبر
مشتاق للشاص والناقة=شوق منهو مسجوني
إبلاغ عن إساءة

8 والله صادقة

19 رجب 1431 | 02:28 PM


الله يخلي غرفتي والمكيف
إبلاغ عن إساءة

9 الاسم

19 رجب 1431 | 05:57 PM


مبدع
إبلاغ عن إساءة

10 تماضر

19 رجب 1431 | 07:55 PM




.

هل من المسموح لي هنا أن / أضحكـ ، على حال ثقافتنا أم لا .؟
إبلاغ عن إساءة

11 أبو ابراهيم - عبدالله - ( ماليزيا )

20 رجب 1431 | 11:06 AM


أخي أحمد الفهيد :
إبداعك يملأ القلوب المريضة قيحا ...
ويرج البطون قرقرة ...
والنفوس زمجرة ...
قلمك أرقى من أن تستقرئه بعض الرعاع ...
وخواطرك بعيدة المنال ... من فهم من همه كثرة السؤال ..
يعجبني فيك سيرك الحثيث ...
وأشهدك على تقديري ...
محبك

إبلاغ عن إساءة

12 عجبي !!

20 رجب 1431 | 03:50 PM


الله يرحم الثقافة يا أحمد الفهيد !!

من متزلف متسلق أيام طلال الرشيد الله يرحمه إلى مثقف سعودي !!

الله يرحم الثقافة والمثقفين

كل شخص يملك علاقة تمكنه من الكتابة في أي صحيفة أو مجلة

يصبح مثقفا ً !

ثقافة كل شي بريالين

إلى اللقاء

إبلاغ عن إساءة

13 الطياوي

20 رجب 1431 | 04:48 PM


احمد الفهيد انسان رائع ومحترم وخلوق... رجل اجتماعي وقلبه كبير بمساحة مكانته في قلوب اصدقائه ومحبيه... قبل ان يكون شاعر او كاتب.. ولعل القاسم المشترك ايضا بينه وبين جميل الذيابي هو ذلك الابيض الذي يقبع في جوف كلاهما ولا يعرف الحقد او الضغينة... له مني كل تقدير واحترام
إبلاغ عن إساءة

14 طلال - لندن

21 رجب 1431 | 06:15 AM


اسعد ني مقالك الجميل و طلتك الاجمل بعد غياب طويل

اتمنى من العلي القدير ان نلتقي قريبا في مدينتنا الحبيبة (مرات)
تحياتي
إبلاغ عن إساءة

15 عمر 00الرياض

21 رجب 1431 | 07:51 AM


ياسادة ياكرام 000
هكذا نحن دائما نحكم على الاشياء من بعيد 00 فقط
جميع من قدح في المثقف"احمد" هم لايعرفونه لا من قريب ولا من بعيد بل العكس تماما البعض حكم عليه من خلال الصوره المرفقه
"الله يخلي غرفتي والمكيف" ليس فقط من حرارة هذا الصيف
انما لكي يغنيك الله عن سماع بعضاً من الهفوات البشرية !!
إبلاغ عن إساءة

16 فيصل البصري

21 رجب 1431 | 09:23 AM


أحمد الفهيد ذكرى جميلة وعزيزه على قلبي .. أتذكرها دائماً من حيناً لآخر وأعتز بها كثيراً حتى وإن لم يتم التواصل فيما بيننا .. ولكن يبقى هذا الشخص الخلوق رائعاً في كل شي .. سر يا أحمد فيما أنت عليه فأنت متألق دائماً ..

فيصل ــ الوشم


أسأل الله العلي القدير بأن يوفقك في ما يحب ويرضى
إبلاغ عن إساءة

17 مقلع

21 رجب 1431 | 09:53 AM


من هو / احمد الفهيد .. بامانة أول مرة اسمع به .. عجب
إبلاغ عن إساءة

18 همهم وحارق دمهم

21 رجب 1431 | 02:14 PM


كبييييييير يا أحمد
صحيح سير ساعتك يفشل كأنه سير العفش اللي بالمطار
بس انك كبيييييير
إبلاغ عن إساءة

19 زميل سابق

21 رجب 1431 | 09:39 PM


بصراحه انا اعرفك جيداً في الصحافه لا شي وفي الثقافه لا تعتبر وفي الواسطه نعم نعم هنا نقف أما العمل والصحافه والسعي الحثيث وشق طريقك من لا شئ للفمه اسمحلي يعني {من جنبها} واخير حاول انك ما تتميلح امام ر ي م الزميل وتقبلوا تحياتي واما جميل احتكاكك فيه لمصالحك الشخصيه فلن يجلب لك الا المتاعب الي ما يصلح لنفسه ما يصلح للناس وجميل ليس بسلم ترتقي على اكتافه .وشكرا صديقي
إبلاغ عن إساءة

20 أبو عزه

22 رجب 1431 | 05:33 AM



ياعزتي لبلد تعرف احد تصير مشهور
إبلاغ عن إساءة

21 نهار المساعد

23 رجب 1431 | 08:43 AM


احمد الفهيد صحفي ناجح وشاعر جميل وقبل كل هذا شخص محبوب من الجميع ولايضيره تعليقات اشخاص فاضين وجدو المجال مفتوح لهم للكتابة نحن في انتظار ابداعك ليخفف علينا صيف هذا العام
إبلاغ عن إساءة

22 خالد العقيلي

23 رجب 1431 | 10:54 AM


مشكلتنا في كثير من الأحيان نحكم على الاشياء حتى ونحن لا ندركها ولا نعرفها..نحب أن ننقد ونتشمت بالآخرين فقط لأننا اعتدنا ذلك؟؟؟!!!...ننظر دوما للجزء الفارغ من الكوب ونغظ الطرف عن جزئه الممتلئ..
أحمد الفهيد..نموذج رائع لشاب كافح وقاتل ..وتدرج بفكره حاملا ريشة قلمه ومتوشحا دماثة خلقه ليصنع لنفسه نجاحا مميزا ..
دعواتي الصادقة الأخوية له بالنجاح والتميز دوماااااا

إبلاغ عن إساءة

23 ابو دانة الذهبي

23 رجب 1431 | 12:07 PM


دار بين ي وبين الأخ أحمد الفهيد حوار عن مقال كتبه, وكنت معارض لرأيه لكنه تقبل نقدي بأسلوب جميل حتى ان أسلوبه في الحوار كان نثرا واختياره للألفاظ كان بعناية ..... تحياتي لك يا أحمد

(الصراحة بعض الردود -وخاصة اللي تجي بعد الخبر- تخرب الخبر نفسه وتفضح عقليات بعض الناس في الرد قبل التفكير)
إبلاغ عن إساءة

24 د ع الغريب

23 رجب 1431 | 08:26 PM


الله يوفقك اخي احمد انت من الشباب الطموح... كثر الله من امثالك ونور الله طريقك... واختلاف الاراء لا يعني التقليل من قيمتكم الشخصية والفردية.. ولكن حق الناس تقول ما تشاء .. وكل في فلكه سابح.
لك محبتي وشوقي للقاك... بالتوفيق ايها الابيض
إبلاغ عن إساءة

25 سعدالللد

23 رجب 1431 | 09:12 PM


اعوذ بالله من تعليقات الزوار
يظهر اننا يالشعب السعودي
حسود جدا
بالله هات سعودي واحد وصل لمكان هام يستحق مكانه
إبلاغ عن إساءة

26 قدوتي أنت

24 رجب 1431 | 02:23 AM


أخلاقك ، تعاملك ، رقيك ، صراحتك ، والكثير الكثير من خصالك حميدة وسيئة فالسيئ فيك هو حميد في رجال هذا اليوم جعلتك قدوة لي أقتدي بها بعد رسول الله. دمت أحمدا، محبا محبوبا، دمت مخلصا وفيا، دمت صديقا عزيزا لاأقولها مجاملة يا أبا تالا لكنك فعلا تستحق الكثير الكثير
إبلاغ عن إساءة

27 hony

24 رجب 1431 | 09:42 AM


ورى الرجاجيل يغارون منه؟؟؟؟؟ اعترفوا انه طلقه
إبلاغ عن إساءة

28 شمس الامل

25 رجب 1431 | 09:39 PM


في قمت الابدااااااااااااااااع
إبلاغ عن إساءة

المشاهدات : 9,062
التعليقات : 29
الإرسالات : 0
أضف إلى مفضلتك طباعة إرسال