أب يحتفل بتخرجه مع ابنه.. وآخر يسبق ابنه في جامعة شقراء

أمير الرياض خرجهم.. وقال مداعباً الابن: "لا يغلبك أبوك"

تزامن حفل تخريج الدفعة السابعة من طلاب وطالبات الجامعة الذي حظي برعاية أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بتخريج أب وابنه في نفس العام، بينما احتفل أب آخر بتخرجه قبل ابنه من الكلية نفسها، والتخصص الذي التحق به ولده.
 
احتفل المواطن مشلح الشيباني مساء أمس الخميس بتخرجه مع ابنه محمد، وإنهاء دراستهما الجامعية في نفس العام، حيث أتم الأب الشهادة الجامعية من قسم التربية الخاصة، بينما أتم الابن دراسته في تخصص علوم الحاسب الآلي، إذ كانا يدرسان في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بالقويعية التابعة لجامعة شقراء.
 
وقال مشلح الشيباني: "التحقت بالجامعة قبل ابني بفصل جامعي واحد، إلا أنَّ ابني واصل التحدي من خلال الاستفادة من الفصول الصيفية، ما جعله ينهي دراسته تزامناً مع تخرجي، ما سرني، وأسعدني كثيراً، وجعل فرحتي فرحتين".
 
وأضاف: "مازحنا أمير الرياض، وقال لابني "لا يغلبك أبوك"، فقلت لأميرنا المحبوب "نحن متنافسان في العلم والمعرفة لخدمة الوطن".
 
كما احتفل المواطن مسحل بن محمد الرويس بتخرجه ضمن خريجي الجامعة من قسم إدارة الأعمال في كلية العلوم والآداب بجامعة شقراء، إذ سبق ابنه في التخرج، بعدما كان زميلاً له على مقاعد الدراسة بنفس الكلية والتخصص.
 
وقال الرويس: "أسعدتني منافستي لابني على مقاعد التعليم الجامعي في نفس الكلية والتخصص، لأتمكن بعد ذلك من أن أتخرج قبل ابني، بعدما تنافسنا في طلب العلم على مقاعد الدراسة".
 
وأضاف: "هذا النموذج المثالي يجسِّد رؤية وأهداف القيادة الرشيدة في حرصها على دعم العلم والتعليم وإنشاء الجامعات في مختلف المحافظات لتشجيع التنمية المحلية وتعزيز سوق العمل بكوادر سعودية مؤهلة".
 
يذكر أنَّ حضور حفل التخرج من ضيوف ومسؤولين قد أعجبوا بالمواطنين النموذجين "مسحل الرويس ومشلح الشيباني"، بعدما ضربا مثالاً حياً على أنَّ العلم لا يتوقف عند سن معينة.

اعلان
أب يحتفل بتخرجه مع ابنه.. وآخر يسبق ابنه في جامعة شقراء
سبق

تزامن حفل تخريج الدفعة السابعة من طلاب وطالبات الجامعة الذي حظي برعاية أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بتخريج أب وابنه في نفس العام، بينما احتفل أب آخر بتخرجه قبل ابنه من الكلية نفسها، والتخصص الذي التحق به ولده.
 
احتفل المواطن مشلح الشيباني مساء أمس الخميس بتخرجه مع ابنه محمد، وإنهاء دراستهما الجامعية في نفس العام، حيث أتم الأب الشهادة الجامعية من قسم التربية الخاصة، بينما أتم الابن دراسته في تخصص علوم الحاسب الآلي، إذ كانا يدرسان في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بالقويعية التابعة لجامعة شقراء.
 
وقال مشلح الشيباني: "التحقت بالجامعة قبل ابني بفصل جامعي واحد، إلا أنَّ ابني واصل التحدي من خلال الاستفادة من الفصول الصيفية، ما جعله ينهي دراسته تزامناً مع تخرجي، ما سرني، وأسعدني كثيراً، وجعل فرحتي فرحتين".
 
وأضاف: "مازحنا أمير الرياض، وقال لابني "لا يغلبك أبوك"، فقلت لأميرنا المحبوب "نحن متنافسان في العلم والمعرفة لخدمة الوطن".
 
كما احتفل المواطن مسحل بن محمد الرويس بتخرجه ضمن خريجي الجامعة من قسم إدارة الأعمال في كلية العلوم والآداب بجامعة شقراء، إذ سبق ابنه في التخرج، بعدما كان زميلاً له على مقاعد الدراسة بنفس الكلية والتخصص.
 
وقال الرويس: "أسعدتني منافستي لابني على مقاعد التعليم الجامعي في نفس الكلية والتخصص، لأتمكن بعد ذلك من أن أتخرج قبل ابني، بعدما تنافسنا في طلب العلم على مقاعد الدراسة".
 
وأضاف: "هذا النموذج المثالي يجسِّد رؤية وأهداف القيادة الرشيدة في حرصها على دعم العلم والتعليم وإنشاء الجامعات في مختلف المحافظات لتشجيع التنمية المحلية وتعزيز سوق العمل بكوادر سعودية مؤهلة".
 
يذكر أنَّ حضور حفل التخرج من ضيوف ومسؤولين قد أعجبوا بالمواطنين النموذجين "مسحل الرويس ومشلح الشيباني"، بعدما ضربا مثالاً حياً على أنَّ العلم لا يتوقف عند سن معينة.

30 إبريل 2016 - 23 رجب 1437
12:18 AM

أمير الرياض خرجهم.. وقال مداعباً الابن: "لا يغلبك أبوك"

أب يحتفل بتخرجه مع ابنه.. وآخر يسبق ابنه في جامعة شقراء

A A A
3
32,266

تزامن حفل تخريج الدفعة السابعة من طلاب وطالبات الجامعة الذي حظي برعاية أمير منطقة الرياض فيصل بن بندر بتخريج أب وابنه في نفس العام، بينما احتفل أب آخر بتخرجه قبل ابنه من الكلية نفسها، والتخصص الذي التحق به ولده.
 
احتفل المواطن مشلح الشيباني مساء أمس الخميس بتخرجه مع ابنه محمد، وإنهاء دراستهما الجامعية في نفس العام، حيث أتم الأب الشهادة الجامعية من قسم التربية الخاصة، بينما أتم الابن دراسته في تخصص علوم الحاسب الآلي، إذ كانا يدرسان في كلية العلوم والدراسات الإنسانية بالقويعية التابعة لجامعة شقراء.
 
وقال مشلح الشيباني: "التحقت بالجامعة قبل ابني بفصل جامعي واحد، إلا أنَّ ابني واصل التحدي من خلال الاستفادة من الفصول الصيفية، ما جعله ينهي دراسته تزامناً مع تخرجي، ما سرني، وأسعدني كثيراً، وجعل فرحتي فرحتين".
 
وأضاف: "مازحنا أمير الرياض، وقال لابني "لا يغلبك أبوك"، فقلت لأميرنا المحبوب "نحن متنافسان في العلم والمعرفة لخدمة الوطن".
 
كما احتفل المواطن مسحل بن محمد الرويس بتخرجه ضمن خريجي الجامعة من قسم إدارة الأعمال في كلية العلوم والآداب بجامعة شقراء، إذ سبق ابنه في التخرج، بعدما كان زميلاً له على مقاعد الدراسة بنفس الكلية والتخصص.
 
وقال الرويس: "أسعدتني منافستي لابني على مقاعد التعليم الجامعي في نفس الكلية والتخصص، لأتمكن بعد ذلك من أن أتخرج قبل ابني، بعدما تنافسنا في طلب العلم على مقاعد الدراسة".
 
وأضاف: "هذا النموذج المثالي يجسِّد رؤية وأهداف القيادة الرشيدة في حرصها على دعم العلم والتعليم وإنشاء الجامعات في مختلف المحافظات لتشجيع التنمية المحلية وتعزيز سوق العمل بكوادر سعودية مؤهلة".
 
يذكر أنَّ حضور حفل التخرج من ضيوف ومسؤولين قد أعجبوا بالمواطنين النموذجين "مسحل الرويس ومشلح الشيباني"، بعدما ضربا مثالاً حياً على أنَّ العلم لا يتوقف عند سن معينة.