أصوات المدفعية تمتزج مع الصواعق على الحدود الجنوبية

وسط صمود وعزيمة بين المرابطين ومواصلة قصف مواقع الانقلابيين

امتزجت أصوات المدفعيات العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة مع أصوات الصواعق الرعدية، ولسان حال المرابطين يقول "سندافع عن وطننا تحت كل الظروف".

ويشهد الشريط الحدودي الآن أمطاراً غزيرة لم تشهدها المنطقة منذ عدة سنوات مصحوبة بصواعق رعدية، فيما تواصل المدفعيات السعودية قصفها لعدد من المواقع التي يتخذها الانقلابيون مخبئاً لهم داخل الأراضي اليمنية.

وقالت مصادر عسكرية لـ"سبق": رغم غزارة الأمطار في الشريط الحدودي إلا أن المدفعيات لم تهدأ، بل إنها تضرب عدداً من الأوكار داخل الأراضي اليمنية، وإن معنويات جنودنا مرتفعة وزادت الأمطار في رفع المعنويات.


وتشهد حالياً قرى الشريط الحدودي أمطاراً غريزة سالت على أثرها عدداً من الأودية، فيما أطلقت فرق الدفاع المدني تحذيراتها، واستنفرت كافة الفرق الإسعافية بالمنطقة.

    
 

اعلان
أصوات المدفعية تمتزج مع الصواعق على الحدود الجنوبية
سبق

امتزجت أصوات المدفعيات العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة مع أصوات الصواعق الرعدية، ولسان حال المرابطين يقول "سندافع عن وطننا تحت كل الظروف".

ويشهد الشريط الحدودي الآن أمطاراً غزيرة لم تشهدها المنطقة منذ عدة سنوات مصحوبة بصواعق رعدية، فيما تواصل المدفعيات السعودية قصفها لعدد من المواقع التي يتخذها الانقلابيون مخبئاً لهم داخل الأراضي اليمنية.

وقالت مصادر عسكرية لـ"سبق": رغم غزارة الأمطار في الشريط الحدودي إلا أن المدفعيات لم تهدأ، بل إنها تضرب عدداً من الأوكار داخل الأراضي اليمنية، وإن معنويات جنودنا مرتفعة وزادت الأمطار في رفع المعنويات.


وتشهد حالياً قرى الشريط الحدودي أمطاراً غريزة سالت على أثرها عدداً من الأودية، فيما أطلقت فرق الدفاع المدني تحذيراتها، واستنفرت كافة الفرق الإسعافية بالمنطقة.

    
 

29 يوليو 2016 - 24 شوّال 1437
09:32 PM

وسط صمود وعزيمة بين المرابطين ومواصلة قصف مواقع الانقلابيين

أصوات المدفعية تمتزج مع الصواعق على الحدود الجنوبية

A A A
21
30,219

امتزجت أصوات المدفعيات العسكرية على الحدود الجنوبية للمملكة مع أصوات الصواعق الرعدية، ولسان حال المرابطين يقول "سندافع عن وطننا تحت كل الظروف".

ويشهد الشريط الحدودي الآن أمطاراً غزيرة لم تشهدها المنطقة منذ عدة سنوات مصحوبة بصواعق رعدية، فيما تواصل المدفعيات السعودية قصفها لعدد من المواقع التي يتخذها الانقلابيون مخبئاً لهم داخل الأراضي اليمنية.

وقالت مصادر عسكرية لـ"سبق": رغم غزارة الأمطار في الشريط الحدودي إلا أن المدفعيات لم تهدأ، بل إنها تضرب عدداً من الأوكار داخل الأراضي اليمنية، وإن معنويات جنودنا مرتفعة وزادت الأمطار في رفع المعنويات.


وتشهد حالياً قرى الشريط الحدودي أمطاراً غريزة سالت على أثرها عدداً من الأودية، فيما أطلقت فرق الدفاع المدني تحذيراتها، واستنفرت كافة الفرق الإسعافية بالمنطقة.