أمطار بني عيسى تجرف وتغلق طرقاً ومزارع وتسقط قاعة أفراح

أسقطت أعمدة كهرباء ومركبات.. والأهالي ينتقدون وزارة "النقل"

تسببت الأمطار التي هطلت مساء أمس وفجر اليوم على مراكز وقرى بني عيسى شرق القنفذة في إحداث أضرار جسيمة وجرْف عدد من الطرق والمزارع والمركبات، وإسقاط أعمدة الكهرباء، وكذلك اقتلاع سقف وجزء من قاعة أفراح بمركز ثلاثاء بني عيسى.

وعزلت العديد من القرى بعد جرف الطرق المؤدية لها؛ قرية عبية، واسبطا، والمجمعة. وناشد السكان البلدية والجهات المعنية بسرعة فتح الطرق ليتمكن الأهالي من قضاء احتياجاتهم.

كما تسبب لوادي قنونا ووادي الجارة في جرف العديد من السيارات وتعريضها للتلفيات بسبب عدم وجود عبّارات أو كباري مرتفعة تؤمن حركة المرور وقت هطول الأمطار.

وألقى المواطنون باللوم على وزارة النقل، مؤكدين أنها لم تتجاوب مع مطالبهم المستمرة بإيجاد كباري تضمن سلامتهم عند عبور الطرق التي تمر بوادي قنونا الذي أصبح يشكل أكبر تهديد لحياة السكان الذين يستخدمونه للوصول لمنازلهم.

وقال المواطنون: إن وادي قنونا يواصل حصد الأرواح مع كل هطول للأمطار، وكان آخر ضحاياه صباح اليوم أسرة مكونة من ستة أشخاص، نجا أربعة منهم، ولقيت أم وابنتها حتفهما غرقاً بعدما جرف السيل مركبتهم.
 

اعلان
أمطار بني عيسى تجرف وتغلق طرقاً ومزارع وتسقط قاعة أفراح
سبق

تسببت الأمطار التي هطلت مساء أمس وفجر اليوم على مراكز وقرى بني عيسى شرق القنفذة في إحداث أضرار جسيمة وجرْف عدد من الطرق والمزارع والمركبات، وإسقاط أعمدة الكهرباء، وكذلك اقتلاع سقف وجزء من قاعة أفراح بمركز ثلاثاء بني عيسى.

وعزلت العديد من القرى بعد جرف الطرق المؤدية لها؛ قرية عبية، واسبطا، والمجمعة. وناشد السكان البلدية والجهات المعنية بسرعة فتح الطرق ليتمكن الأهالي من قضاء احتياجاتهم.

كما تسبب لوادي قنونا ووادي الجارة في جرف العديد من السيارات وتعريضها للتلفيات بسبب عدم وجود عبّارات أو كباري مرتفعة تؤمن حركة المرور وقت هطول الأمطار.

وألقى المواطنون باللوم على وزارة النقل، مؤكدين أنها لم تتجاوب مع مطالبهم المستمرة بإيجاد كباري تضمن سلامتهم عند عبور الطرق التي تمر بوادي قنونا الذي أصبح يشكل أكبر تهديد لحياة السكان الذين يستخدمونه للوصول لمنازلهم.

وقال المواطنون: إن وادي قنونا يواصل حصد الأرواح مع كل هطول للأمطار، وكان آخر ضحاياه صباح اليوم أسرة مكونة من ستة أشخاص، نجا أربعة منهم، ولقيت أم وابنتها حتفهما غرقاً بعدما جرف السيل مركبتهم.
 

29 يوليو 2016 - 24 شوّال 1437
08:25 PM

أسقطت أعمدة كهرباء ومركبات.. والأهالي ينتقدون وزارة "النقل"

أمطار بني عيسى تجرف وتغلق طرقاً ومزارع وتسقط قاعة أفراح

A A A
8
21,122

تسببت الأمطار التي هطلت مساء أمس وفجر اليوم على مراكز وقرى بني عيسى شرق القنفذة في إحداث أضرار جسيمة وجرْف عدد من الطرق والمزارع والمركبات، وإسقاط أعمدة الكهرباء، وكذلك اقتلاع سقف وجزء من قاعة أفراح بمركز ثلاثاء بني عيسى.

وعزلت العديد من القرى بعد جرف الطرق المؤدية لها؛ قرية عبية، واسبطا، والمجمعة. وناشد السكان البلدية والجهات المعنية بسرعة فتح الطرق ليتمكن الأهالي من قضاء احتياجاتهم.

كما تسبب لوادي قنونا ووادي الجارة في جرف العديد من السيارات وتعريضها للتلفيات بسبب عدم وجود عبّارات أو كباري مرتفعة تؤمن حركة المرور وقت هطول الأمطار.

وألقى المواطنون باللوم على وزارة النقل، مؤكدين أنها لم تتجاوب مع مطالبهم المستمرة بإيجاد كباري تضمن سلامتهم عند عبور الطرق التي تمر بوادي قنونا الذي أصبح يشكل أكبر تهديد لحياة السكان الذين يستخدمونه للوصول لمنازلهم.

وقال المواطنون: إن وادي قنونا يواصل حصد الأرواح مع كل هطول للأمطار، وكان آخر ضحاياه صباح اليوم أسرة مكونة من ستة أشخاص، نجا أربعة منهم، ولقيت أم وابنتها حتفهما غرقاً بعدما جرف السيل مركبتهم.