"أمن الطرق" يجهز عربة ذكية مهمتها "المراقبة عن بعد"

غرفة عمليات ميدانية بالتعاون مع مدينة عبدالعزيز للتقنية

جهزت القوات الخاصة لأمن الطرق، بالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، عربة مخصصة لتعمل كـ"غرفة" عمليات ميدانية ذكية، بهدف إحكام السيطرة بمراكز الضبط الأمنية المفاجئة ومهام التدخل السريع.

وحملت العربة، التي عرضت في ملتقى "أبشر" للتعاملات الإلكترونية الذي أقيم تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تجهيزات وبنية تحتية متطورة تقنياً في مجالات النقل والتوثيق والاتصال.

وتتولى العربة مهمة المراقبة عن بعد قبل وبعد مركز الضبط الأمني المفاجئ كما تسهل مهام الرصد والمراقبة البرية في الحالات الأمنية الهامة وتوفر عملية التحري وتوثيق الأحداث والمراسلة اللاسلكية وإدارة البلاغات ومتابعة أداء الدوريات المشتركة بالمهمة.

وتحتوي العربة على المنطاد والرافعة للمراقبة الأمنية الليلية والنهارية، مراقبة تلفزيونية أمنية ومرورية عن بعد لضبط محاولات تجاوز مراكز الضبط الأمني المفاجئة أو التسلل، ومراقبة الحالات المشتبه بها قبل وصولها لمركز الضبط بارتفاع يصل إلى ٢٠٠ متر وزوم يصل إلى خمسة كيلومترات.

وتساهم العربة في مهمة توثيق أحداث مراكز الضبط عبر أربعة أنواع من الكاميرات، كما تحتوي على نهاية طرفية للتحري والتحقق من الشخصية، إضافة إلى احتوائها على أجهزة كشف المخدرات والمتفجرات، وتجهيزات تقنية مختلفة للعديد من المهمات الأمنية.

اعلان
"أمن الطرق" يجهز عربة ذكية مهمتها "المراقبة عن بعد"
سبق

جهزت القوات الخاصة لأمن الطرق، بالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، عربة مخصصة لتعمل كـ"غرفة" عمليات ميدانية ذكية، بهدف إحكام السيطرة بمراكز الضبط الأمنية المفاجئة ومهام التدخل السريع.

وحملت العربة، التي عرضت في ملتقى "أبشر" للتعاملات الإلكترونية الذي أقيم تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تجهيزات وبنية تحتية متطورة تقنياً في مجالات النقل والتوثيق والاتصال.

وتتولى العربة مهمة المراقبة عن بعد قبل وبعد مركز الضبط الأمني المفاجئ كما تسهل مهام الرصد والمراقبة البرية في الحالات الأمنية الهامة وتوفر عملية التحري وتوثيق الأحداث والمراسلة اللاسلكية وإدارة البلاغات ومتابعة أداء الدوريات المشتركة بالمهمة.

وتحتوي العربة على المنطاد والرافعة للمراقبة الأمنية الليلية والنهارية، مراقبة تلفزيونية أمنية ومرورية عن بعد لضبط محاولات تجاوز مراكز الضبط الأمني المفاجئة أو التسلل، ومراقبة الحالات المشتبه بها قبل وصولها لمركز الضبط بارتفاع يصل إلى ٢٠٠ متر وزوم يصل إلى خمسة كيلومترات.

وتساهم العربة في مهمة توثيق أحداث مراكز الضبط عبر أربعة أنواع من الكاميرات، كما تحتوي على نهاية طرفية للتحري والتحقق من الشخصية، إضافة إلى احتوائها على أجهزة كشف المخدرات والمتفجرات، وتجهيزات تقنية مختلفة للعديد من المهمات الأمنية.

26 فبراير 2016 - 17 جمادى الأول 1437
03:26 PM
اخر تعديل
21 إبريل 2017 - 24 رجب 1438
02:31 AM

"أمن الطرق" يجهز عربة ذكية مهمتها "المراقبة عن بعد"

غرفة عمليات ميدانية بالتعاون مع مدينة عبدالعزيز للتقنية

A A A
14
32,000

جهزت القوات الخاصة لأمن الطرق، بالتعاون مع مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، عربة مخصصة لتعمل كـ"غرفة" عمليات ميدانية ذكية، بهدف إحكام السيطرة بمراكز الضبط الأمنية المفاجئة ومهام التدخل السريع.

وحملت العربة، التي عرضت في ملتقى "أبشر" للتعاملات الإلكترونية الذي أقيم تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تجهيزات وبنية تحتية متطورة تقنياً في مجالات النقل والتوثيق والاتصال.

وتتولى العربة مهمة المراقبة عن بعد قبل وبعد مركز الضبط الأمني المفاجئ كما تسهل مهام الرصد والمراقبة البرية في الحالات الأمنية الهامة وتوفر عملية التحري وتوثيق الأحداث والمراسلة اللاسلكية وإدارة البلاغات ومتابعة أداء الدوريات المشتركة بالمهمة.

وتحتوي العربة على المنطاد والرافعة للمراقبة الأمنية الليلية والنهارية، مراقبة تلفزيونية أمنية ومرورية عن بعد لضبط محاولات تجاوز مراكز الضبط الأمني المفاجئة أو التسلل، ومراقبة الحالات المشتبه بها قبل وصولها لمركز الضبط بارتفاع يصل إلى ٢٠٠ متر وزوم يصل إلى خمسة كيلومترات.

وتساهم العربة في مهمة توثيق أحداث مراكز الضبط عبر أربعة أنواع من الكاميرات، كما تحتوي على نهاية طرفية للتحري والتحقق من الشخصية، إضافة إلى احتوائها على أجهزة كشف المخدرات والمتفجرات، وتجهيزات تقنية مختلفة للعديد من المهمات الأمنية.