أمير الشرقية يوجه بتسخير كافة الإمكانيات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين

مديرية الدفاع المدني استنفرت إداراتها مع ورود تقارير هيئة الأرصاد

حظيت الحالة المطرية التي شهدتها المنطقة الشرقية منذ مطلع هذا الأسبوع بمتابعة الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حيث وجه بتسخير كافة الإمكانات البشرية والتجهيزات اللازمة من آليات ومعدات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين وحماية ممتلكاتهم.

وقال المتحدث باسم مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية العقيد منصور الدوسري لـ"سبق": مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية استنفرت كافة إداراتها بمحافظات المنطقة الشرقية مع ورود تقارير هيئة الأرصاد وحماية البيئة عن التغيرات المناخية المتوقعة وتم التأكد من جاهزية جميع مراكز وفرق الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية وتجهيز معدات الإنقاذ والإنقاذ المائي بما فيها القوارب المطاطية وفرق الغوص والغواصين.

وأضاف: مع بدء الحالة تم تطبيق خطة مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية لمواجهة حوادث الأمطار والسيول بمشاركة الجهات ذات العلاقة ونشر دوريات السلامة الاستطلاعية في الأحياء والطرق الرئيسية والفرعية للإبلاغ عن الملاحظات المتعلقة بالسلامة ليتم معالجتها فورًا، وورد لمركز القيادة والتوجيه بمديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية ما يقارب 2553 اتصالاً وباشرت الفرق 412 حالة منها 173 شخصاً محتجزاً و150 مركبة عالقة بالإضافة إلى بلاغات عن التماسات كهربائية ودخول مياه داخل منازل ووجود تجمعات مائية في بعض الأحياء والطرق، كما كانت اللجنة الفورية برئاسة مدير الدفاع المدني بالمنطقة في حالة انعقاد دائم بحضور جميع أعضائها من الجهات المعنية للتعامل مع الموقف وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها.


وأشاد الدوسري بتفاعل الإخوة المواطنين والمقيمين مع تعليمات الدفاع المدني أثناء الحالة المطرية الأمر الذي أسهم بعد مشيئة الله عز وجل في عدم تسجيل أي إصابة ولله الحمد.

اعلان
أمير الشرقية يوجه بتسخير كافة الإمكانيات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين
سبق

حظيت الحالة المطرية التي شهدتها المنطقة الشرقية منذ مطلع هذا الأسبوع بمتابعة الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حيث وجه بتسخير كافة الإمكانات البشرية والتجهيزات اللازمة من آليات ومعدات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين وحماية ممتلكاتهم.

وقال المتحدث باسم مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية العقيد منصور الدوسري لـ"سبق": مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية استنفرت كافة إداراتها بمحافظات المنطقة الشرقية مع ورود تقارير هيئة الأرصاد وحماية البيئة عن التغيرات المناخية المتوقعة وتم التأكد من جاهزية جميع مراكز وفرق الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية وتجهيز معدات الإنقاذ والإنقاذ المائي بما فيها القوارب المطاطية وفرق الغوص والغواصين.

وأضاف: مع بدء الحالة تم تطبيق خطة مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية لمواجهة حوادث الأمطار والسيول بمشاركة الجهات ذات العلاقة ونشر دوريات السلامة الاستطلاعية في الأحياء والطرق الرئيسية والفرعية للإبلاغ عن الملاحظات المتعلقة بالسلامة ليتم معالجتها فورًا، وورد لمركز القيادة والتوجيه بمديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية ما يقارب 2553 اتصالاً وباشرت الفرق 412 حالة منها 173 شخصاً محتجزاً و150 مركبة عالقة بالإضافة إلى بلاغات عن التماسات كهربائية ودخول مياه داخل منازل ووجود تجمعات مائية في بعض الأحياء والطرق، كما كانت اللجنة الفورية برئاسة مدير الدفاع المدني بالمنطقة في حالة انعقاد دائم بحضور جميع أعضائها من الجهات المعنية للتعامل مع الموقف وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها.


وأشاد الدوسري بتفاعل الإخوة المواطنين والمقيمين مع تعليمات الدفاع المدني أثناء الحالة المطرية الأمر الذي أسهم بعد مشيئة الله عز وجل في عدم تسجيل أي إصابة ولله الحمد.

17 فبراير 2017 - 20 جمادى الأول 1438
06:45 PM

أمير الشرقية يوجه بتسخير كافة الإمكانيات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين

مديرية الدفاع المدني استنفرت إداراتها مع ورود تقارير هيئة الأرصاد

A A A
8
13,667

حظيت الحالة المطرية التي شهدتها المنطقة الشرقية منذ مطلع هذا الأسبوع بمتابعة الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، حيث وجه بتسخير كافة الإمكانات البشرية والتجهيزات اللازمة من آليات ومعدات للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين وحماية ممتلكاتهم.

وقال المتحدث باسم مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية العقيد منصور الدوسري لـ"سبق": مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية استنفرت كافة إداراتها بمحافظات المنطقة الشرقية مع ورود تقارير هيئة الأرصاد وحماية البيئة عن التغيرات المناخية المتوقعة وتم التأكد من جاهزية جميع مراكز وفرق الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية وتجهيز معدات الإنقاذ والإنقاذ المائي بما فيها القوارب المطاطية وفرق الغوص والغواصين.

وأضاف: مع بدء الحالة تم تطبيق خطة مديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية لمواجهة حوادث الأمطار والسيول بمشاركة الجهات ذات العلاقة ونشر دوريات السلامة الاستطلاعية في الأحياء والطرق الرئيسية والفرعية للإبلاغ عن الملاحظات المتعلقة بالسلامة ليتم معالجتها فورًا، وورد لمركز القيادة والتوجيه بمديرية الدفاع المدني بالمنطقة الشرقية ما يقارب 2553 اتصالاً وباشرت الفرق 412 حالة منها 173 شخصاً محتجزاً و150 مركبة عالقة بالإضافة إلى بلاغات عن التماسات كهربائية ودخول مياه داخل منازل ووجود تجمعات مائية في بعض الأحياء والطرق، كما كانت اللجنة الفورية برئاسة مدير الدفاع المدني بالمنطقة في حالة انعقاد دائم بحضور جميع أعضائها من الجهات المعنية للتعامل مع الموقف وإعادة الأوضاع إلى طبيعتها.


وأشاد الدوسري بتفاعل الإخوة المواطنين والمقيمين مع تعليمات الدفاع المدني أثناء الحالة المطرية الأمر الذي أسهم بعد مشيئة الله عز وجل في عدم تسجيل أي إصابة ولله الحمد.