أمير القصيم يشيد بالدعم الكبير الذي يحظى به "القضاء" ومشاريعه من القيادة الحكيمة

نوه بالنقلة النوعية في الخدمات المقدمة لمراجعي الدوائر الشرعية

أشاد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، بالدعم الكبير الذي يحظى به مرفق القضاء من القيادة الحكيمة ، تحت ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ، من جميع النواحي ، مشيراً إلى أن الحكومة الرشيدة أولت القضاء جُل العناية والرعاية ، ودعمت مشاريعه بما يعينه على تنفيذ خدماته العدلية ورؤيته الاستراتيجية ورفع كفاءة أدائه القضائي.

 

جاء ذلك خلال لقاء الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم أمس ، في منزله بمدينة بريدة ، برئيس المحكمة العامة ببريدة الشيخ إبراهيم الحسني ، يرافقه عدد من قضاة المحاكم بالمنطقة ، للتشاور والاستماع لكل ما يخدم مرفق القضاء بالمنطقة.

 

ونوه أمير القصيم بالنقلة النوعية التي يعيشها القضاء السعودي ، وتشهدها وزارة العدل في الخدمات المقدمة للمواطن والمراجع للدوائر الشرعية كافة ، مثمناً الجهود المبذولة من قبل  وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني في دعم تطوير المرفق القضائي ، والجهود الحثيثة من منسوبي وزارة العدل كافة للرقي بالعمل القضائي في المملكة .

 

وأبدى فخره واعتزازه بأصحاب الفضيلة العلماء والقضاة في المملكة .

 

وقال  أمير منطقة القصيم: إن المملكة منذ توحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ أولت الرعاية والاهتمام للقضاء من خلال قيامه على تحكيم الشريعة الإسلامية في الأمور كافة، وهو نهج قادة هذه البلاد حتى عهدنا الحاضر في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي يولي ـ أيده الله ـ أصحاب الفضيلة العلماء والمشائخ الرعاية والاهتمام ، وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ .

 

من جانبه ، أعرب رئيس المحكمة العامة ببريدة باسمه ونيابة عن قضاة المحاكم بالمنطقة عن شكرهم وامتنانهم لأمير منطقة القصيم، على ما يوليه من اهتمام للعلماء والقضاة، وعلى ما تلقاه المحكمة ومنسوبوها من رعاية واهتمام، ما كان لهما أبلغ الأثر في النهوض بمهام وواجبات المحكمة.

اعلان
أمير القصيم يشيد بالدعم الكبير الذي يحظى به "القضاء" ومشاريعه من القيادة الحكيمة
سبق

أشاد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، بالدعم الكبير الذي يحظى به مرفق القضاء من القيادة الحكيمة ، تحت ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ، من جميع النواحي ، مشيراً إلى أن الحكومة الرشيدة أولت القضاء جُل العناية والرعاية ، ودعمت مشاريعه بما يعينه على تنفيذ خدماته العدلية ورؤيته الاستراتيجية ورفع كفاءة أدائه القضائي.

 

جاء ذلك خلال لقاء الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم أمس ، في منزله بمدينة بريدة ، برئيس المحكمة العامة ببريدة الشيخ إبراهيم الحسني ، يرافقه عدد من قضاة المحاكم بالمنطقة ، للتشاور والاستماع لكل ما يخدم مرفق القضاء بالمنطقة.

 

ونوه أمير القصيم بالنقلة النوعية التي يعيشها القضاء السعودي ، وتشهدها وزارة العدل في الخدمات المقدمة للمواطن والمراجع للدوائر الشرعية كافة ، مثمناً الجهود المبذولة من قبل  وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني في دعم تطوير المرفق القضائي ، والجهود الحثيثة من منسوبي وزارة العدل كافة للرقي بالعمل القضائي في المملكة .

 

وأبدى فخره واعتزازه بأصحاب الفضيلة العلماء والقضاة في المملكة .

 

وقال  أمير منطقة القصيم: إن المملكة منذ توحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ أولت الرعاية والاهتمام للقضاء من خلال قيامه على تحكيم الشريعة الإسلامية في الأمور كافة، وهو نهج قادة هذه البلاد حتى عهدنا الحاضر في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي يولي ـ أيده الله ـ أصحاب الفضيلة العلماء والمشائخ الرعاية والاهتمام ، وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ .

 

من جانبه ، أعرب رئيس المحكمة العامة ببريدة باسمه ونيابة عن قضاة المحاكم بالمنطقة عن شكرهم وامتنانهم لأمير منطقة القصيم، على ما يوليه من اهتمام للعلماء والقضاة، وعلى ما تلقاه المحكمة ومنسوبوها من رعاية واهتمام، ما كان لهما أبلغ الأثر في النهوض بمهام وواجبات المحكمة.

28 فبراير 2017 - 1 جمادى الآخر 1438
09:04 PM

أمير القصيم يشيد بالدعم الكبير الذي يحظى به "القضاء" ومشاريعه من القيادة الحكيمة

نوه بالنقلة النوعية في الخدمات المقدمة لمراجعي الدوائر الشرعية

A A A
2
5,241

أشاد الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم ، بالدعم الكبير الذي يحظى به مرفق القضاء من القيادة الحكيمة ، تحت ظل خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - ، من جميع النواحي ، مشيراً إلى أن الحكومة الرشيدة أولت القضاء جُل العناية والرعاية ، ودعمت مشاريعه بما يعينه على تنفيذ خدماته العدلية ورؤيته الاستراتيجية ورفع كفاءة أدائه القضائي.

 

جاء ذلك خلال لقاء الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة القصيم أمس ، في منزله بمدينة بريدة ، برئيس المحكمة العامة ببريدة الشيخ إبراهيم الحسني ، يرافقه عدد من قضاة المحاكم بالمنطقة ، للتشاور والاستماع لكل ما يخدم مرفق القضاء بالمنطقة.

 

ونوه أمير القصيم بالنقلة النوعية التي يعيشها القضاء السعودي ، وتشهدها وزارة العدل في الخدمات المقدمة للمواطن والمراجع للدوائر الشرعية كافة ، مثمناً الجهود المبذولة من قبل  وزير العدل الدكتور وليد الصمعاني في دعم تطوير المرفق القضائي ، والجهود الحثيثة من منسوبي وزارة العدل كافة للرقي بالعمل القضائي في المملكة .

 

وأبدى فخره واعتزازه بأصحاب الفضيلة العلماء والقضاة في المملكة .

 

وقال  أمير منطقة القصيم: إن المملكة منذ توحيدها على يد الملك المؤسس عبدالعزيز بن عبدالرحمن ـ طيب الله ثراه ـ أولت الرعاية والاهتمام للقضاء من خلال قيامه على تحكيم الشريعة الإسلامية في الأمور كافة، وهو نهج قادة هذه البلاد حتى عهدنا الحاضر في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود الذي يولي ـ أيده الله ـ أصحاب الفضيلة العلماء والمشائخ الرعاية والاهتمام ، وسمو ولي عهده الأمين وسمو ولي ولي العهد ـ حفظهم الله ـ .

 

من جانبه ، أعرب رئيس المحكمة العامة ببريدة باسمه ونيابة عن قضاة المحاكم بالمنطقة عن شكرهم وامتنانهم لأمير منطقة القصيم، على ما يوليه من اهتمام للعلماء والقضاة، وعلى ما تلقاه المحكمة ومنسوبوها من رعاية واهتمام، ما كان لهما أبلغ الأثر في النهوض بمهام وواجبات المحكمة.