"أمير جازان" يدشّن الملتقـى التعريفـي الثامـن لـ"نبراس".. الثلاثاء

تنفّذه "الوطنية لمكافحة المخدرات" بتعاون "سابك" وبحضور مسؤولين

 يدشن أمير جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، بعد غد الثلاثاء، الملتقى التعريفي الثامن للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، الذي تنفذه أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، والمديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك؛ وذلك في فندق "راديسون بلو" بجازان؛ وذلك بحضور قيادات القطاعات الأمنية والحكومية بالمنطقة، وعدد من المسؤولين والمختصين والمهتمين.

 

ويشتمل الملتقى على: حفل الافتتاح، وجلسات علمية، وورش عمل حول المخدرات، وسبل الوقاية منها؛ حيث يشارك فيها مساعد مديرعام مكافحة المخدرات لشؤون العمليات اللواء عبدالله الأطرم، بورقة عمل حول مشكلة المخدرات بالمملكة.

 

ويقدم أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة مشروع "نبراس" عبدالإله بن محمد الشريف، ورقة عمل حول استراتيجيات اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات.

 

وتختتم الجلسة الأولى من هذا الملتقى بورقة عمل تعريفية عن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، للدكتور نزار الصالح مستشار أمانة اللجنة الرئيس التنفيذي لمشروع نبراس، يُبين من خلالها أهداف المشروع وبرامجه وإنجازاته منذ انطلاقته.

 

وتتناول الجلسة الثانية من الملتقى، خصائص مشكلة المخدرات في المنطقة (التحديات والمواجهة)، يقدّمها مدير مكافحة المخدرات بمنطقة جازان العقيد سعد بن محمد جليغم، وتُخصص الورقة الثانية للتعريف بسياسات فِرَق العمل بالمناطق ودورها في تنظيم مشاركة الجهات بالمنطقة في تنفيذ وتفعيل برامج المشروع تحت هوية موحدة وعمل مشترك يشارك في تقديمها العقيد سامي الحمود مدير إدارة البرامج الوقائية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات.

 

ورفع أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، بهذه المناسبة، شكره وتقديره للأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز؛ لرعايته تدشين المشروع الوطني للوقاية من المخدرات في محطة الثامنة بمنطقة جازان؛ مؤكداً أن هذه الرعاية تعد دعماً لإنجاحه، وتأكيداً على حرص القيادة في محاربة المخدرات ووقاية المجتمع من أخطارها.

 

وذكر"الشريف"، أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" يُعَدّ مرتكزاً رئيساً في مواجهة المخدرات؛ حيث جاء هذا المشروع الوقائي الهام بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات لأهمية الجانب الوقائي في محاربة المخدرات.

 

وبين، أن مشروع "نبراس" جاء بمبادرة من الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"؛ حيث تدعم المشروع في مرحلته الأولى التي تستمر خمسة أعوام لتحقيق النهج الوطني الذي يحمي المجتمع بكل فئاته من خلال ثمانية برامج حيوية متكاملة متخصصة يقوم "نبراس" بتطبيقها في كافة مناطق ومحافظات ومراكز المملكة؛ بدءاً من الطفل ومروراً بالشباب، وصولاً للآباء والأمهات.

اعلان
"أمير جازان" يدشّن الملتقـى التعريفـي الثامـن لـ"نبراس".. الثلاثاء
سبق

 يدشن أمير جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، بعد غد الثلاثاء، الملتقى التعريفي الثامن للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، الذي تنفذه أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، والمديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك؛ وذلك في فندق "راديسون بلو" بجازان؛ وذلك بحضور قيادات القطاعات الأمنية والحكومية بالمنطقة، وعدد من المسؤولين والمختصين والمهتمين.

 

ويشتمل الملتقى على: حفل الافتتاح، وجلسات علمية، وورش عمل حول المخدرات، وسبل الوقاية منها؛ حيث يشارك فيها مساعد مديرعام مكافحة المخدرات لشؤون العمليات اللواء عبدالله الأطرم، بورقة عمل حول مشكلة المخدرات بالمملكة.

 

ويقدم أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة مشروع "نبراس" عبدالإله بن محمد الشريف، ورقة عمل حول استراتيجيات اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات.

 

وتختتم الجلسة الأولى من هذا الملتقى بورقة عمل تعريفية عن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، للدكتور نزار الصالح مستشار أمانة اللجنة الرئيس التنفيذي لمشروع نبراس، يُبين من خلالها أهداف المشروع وبرامجه وإنجازاته منذ انطلاقته.

 

وتتناول الجلسة الثانية من الملتقى، خصائص مشكلة المخدرات في المنطقة (التحديات والمواجهة)، يقدّمها مدير مكافحة المخدرات بمنطقة جازان العقيد سعد بن محمد جليغم، وتُخصص الورقة الثانية للتعريف بسياسات فِرَق العمل بالمناطق ودورها في تنظيم مشاركة الجهات بالمنطقة في تنفيذ وتفعيل برامج المشروع تحت هوية موحدة وعمل مشترك يشارك في تقديمها العقيد سامي الحمود مدير إدارة البرامج الوقائية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات.

 

ورفع أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، بهذه المناسبة، شكره وتقديره للأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز؛ لرعايته تدشين المشروع الوطني للوقاية من المخدرات في محطة الثامنة بمنطقة جازان؛ مؤكداً أن هذه الرعاية تعد دعماً لإنجاحه، وتأكيداً على حرص القيادة في محاربة المخدرات ووقاية المجتمع من أخطارها.

 

وذكر"الشريف"، أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" يُعَدّ مرتكزاً رئيساً في مواجهة المخدرات؛ حيث جاء هذا المشروع الوقائي الهام بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات لأهمية الجانب الوقائي في محاربة المخدرات.

 

وبين، أن مشروع "نبراس" جاء بمبادرة من الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"؛ حيث تدعم المشروع في مرحلته الأولى التي تستمر خمسة أعوام لتحقيق النهج الوطني الذي يحمي المجتمع بكل فئاته من خلال ثمانية برامج حيوية متكاملة متخصصة يقوم "نبراس" بتطبيقها في كافة مناطق ومحافظات ومراكز المملكة؛ بدءاً من الطفل ومروراً بالشباب، وصولاً للآباء والأمهات.

28 فبراير 2016 - 19 جمادى الأول 1437
01:05 PM

تنفّذه "الوطنية لمكافحة المخدرات" بتعاون "سابك" وبحضور مسؤولين

"أمير جازان" يدشّن الملتقـى التعريفـي الثامـن لـ"نبراس".. الثلاثاء

A A A
1
2,223

 يدشن أمير جازان محمد بن ناصر بن عبدالعزيز، بعد غد الثلاثاء، الملتقى التعريفي الثامن للمشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، الذي تنفذه أمانة اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، والمديرية العامة لمكافحة المخدرات بالتعاون مع الشركة السعودية للصناعات الأساسية سابك؛ وذلك في فندق "راديسون بلو" بجازان؛ وذلك بحضور قيادات القطاعات الأمنية والحكومية بالمنطقة، وعدد من المسؤولين والمختصين والمهتمين.

 

ويشتمل الملتقى على: حفل الافتتاح، وجلسات علمية، وورش عمل حول المخدرات، وسبل الوقاية منها؛ حيث يشارك فيها مساعد مديرعام مكافحة المخدرات لشؤون العمليات اللواء عبدالله الأطرم، بورقة عمل حول مشكلة المخدرات بالمملكة.

 

ويقدم أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات مساعد مدير عام مكافحة المخدرات للشؤون الوقائية رئيس مجلس إدارة مشروع "نبراس" عبدالإله بن محمد الشريف، ورقة عمل حول استراتيجيات اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات.

 

وتختتم الجلسة الأولى من هذا الملتقى بورقة عمل تعريفية عن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس"، للدكتور نزار الصالح مستشار أمانة اللجنة الرئيس التنفيذي لمشروع نبراس، يُبين من خلالها أهداف المشروع وبرامجه وإنجازاته منذ انطلاقته.

 

وتتناول الجلسة الثانية من الملتقى، خصائص مشكلة المخدرات في المنطقة (التحديات والمواجهة)، يقدّمها مدير مكافحة المخدرات بمنطقة جازان العقيد سعد بن محمد جليغم، وتُخصص الورقة الثانية للتعريف بسياسات فِرَق العمل بالمناطق ودورها في تنظيم مشاركة الجهات بالمنطقة في تنفيذ وتفعيل برامج المشروع تحت هوية موحدة وعمل مشترك يشارك في تقديمها العقيد سامي الحمود مدير إدارة البرامج الوقائية بالمديرية العامة لمكافحة المخدرات.

 

ورفع أمين عام اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات، بهذه المناسبة، شكره وتقديره للأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز؛ لرعايته تدشين المشروع الوطني للوقاية من المخدرات في محطة الثامنة بمنطقة جازان؛ مؤكداً أن هذه الرعاية تعد دعماً لإنجاحه، وتأكيداً على حرص القيادة في محاربة المخدرات ووقاية المجتمع من أخطارها.

 

وذكر"الشريف"، أن المشروع الوطني للوقاية من المخدرات "نبراس" يُعَدّ مرتكزاً رئيساً في مواجهة المخدرات؛ حيث جاء هذا المشروع الوقائي الهام بتوجيه من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، ورئيس اللجنة الوطنية لمكافحة المخدرات لأهمية الجانب الوقائي في محاربة المخدرات.

 

وبين، أن مشروع "نبراس" جاء بمبادرة من الشركة السعودية للصناعات الأساسية "سابك"؛ حيث تدعم المشروع في مرحلته الأولى التي تستمر خمسة أعوام لتحقيق النهج الوطني الذي يحمي المجتمع بكل فئاته من خلال ثمانية برامج حيوية متكاملة متخصصة يقوم "نبراس" بتطبيقها في كافة مناطق ومحافظات ومراكز المملكة؛ بدءاً من الطفل ومروراً بالشباب، وصولاً للآباء والأمهات.