أهالي أبو مدابغ يجددون مطالبة المسؤولين بمعالجة معاناتهم الموسمية مع الأمطار

قالوا: نحتجز خلف الأودية بعيداً عن عوائلنا

تجددت مطالبة أهالي قرية أبو مدابغ بنخال الباحة للمسؤولين بمحافظة القرى بالوقوف على معاناتهم الدائمة في مواسم الأمطار واحتجازهم خلف الأودية بعيدًا عن عوائلهم، وعدم تمكنهم من نقل مرضاهم ومصابيهم في حالة جريان السيول بوادي المخاضة، الذي يعتبر من أكبر الأودية وأخطرها.
وقال عدد من الأهالي لـ"سبق": "نطالب بلدية القرى بتنفيذ عبارة لدرء أخطار السيول ولحماية الأرواح، حيث إنَّ مساء أمس الخميس جرفت السيول إحدى سيارات النقل التي توصل مواد البناء لإحدى المنازل في القرية، وبلطف الله، ثم بجهود رجال الدفاع المدني بمركز نخال بقيادة مدير المركز مبارك سعيد الغامدي تمكَّنوا من إنقاذ العمالة المتواجدين بالسيارة، وإخراجها من داخل السيول.
وأكَّد أهالي القرية التابعة لمركز نخال التابع لمحافظة القرى بمنطقة الباحة، أنَّ مطلبهم درء أخطار السيول، أو ربط قرى ساق عامر السفلى، وقرية أبو مدابغ بعبارة قرية ساق عامر العليا، والتي نفِّذت من قبل بلدية القرى قبل عام، بإنشاء جدار استنادي بمحاذاة وادي المخاضة، حيث إنَّ هذا الجدار سيوفر تكلفة عبارات عدة على امتداد الوادي، إذ إنَّ القرى التي تقع خلف الوادي كثيرة ومتفرقة.

اعلان
أهالي أبو مدابغ يجددون مطالبة المسؤولين بمعالجة معاناتهم الموسمية مع الأمطار
سبق

تجددت مطالبة أهالي قرية أبو مدابغ بنخال الباحة للمسؤولين بمحافظة القرى بالوقوف على معاناتهم الدائمة في مواسم الأمطار واحتجازهم خلف الأودية بعيدًا عن عوائلهم، وعدم تمكنهم من نقل مرضاهم ومصابيهم في حالة جريان السيول بوادي المخاضة، الذي يعتبر من أكبر الأودية وأخطرها.
وقال عدد من الأهالي لـ"سبق": "نطالب بلدية القرى بتنفيذ عبارة لدرء أخطار السيول ولحماية الأرواح، حيث إنَّ مساء أمس الخميس جرفت السيول إحدى سيارات النقل التي توصل مواد البناء لإحدى المنازل في القرية، وبلطف الله، ثم بجهود رجال الدفاع المدني بمركز نخال بقيادة مدير المركز مبارك سعيد الغامدي تمكَّنوا من إنقاذ العمالة المتواجدين بالسيارة، وإخراجها من داخل السيول.
وأكَّد أهالي القرية التابعة لمركز نخال التابع لمحافظة القرى بمنطقة الباحة، أنَّ مطلبهم درء أخطار السيول، أو ربط قرى ساق عامر السفلى، وقرية أبو مدابغ بعبارة قرية ساق عامر العليا، والتي نفِّذت من قبل بلدية القرى قبل عام، بإنشاء جدار استنادي بمحاذاة وادي المخاضة، حيث إنَّ هذا الجدار سيوفر تكلفة عبارات عدة على امتداد الوادي، إذ إنَّ القرى التي تقع خلف الوادي كثيرة ومتفرقة.

29 إبريل 2016 - 22 رجب 1437
10:37 PM

قالوا: نحتجز خلف الأودية بعيداً عن عوائلنا

أهالي أبو مدابغ يجددون مطالبة المسؤولين بمعالجة معاناتهم الموسمية مع الأمطار

A A A
1
7,158

تجددت مطالبة أهالي قرية أبو مدابغ بنخال الباحة للمسؤولين بمحافظة القرى بالوقوف على معاناتهم الدائمة في مواسم الأمطار واحتجازهم خلف الأودية بعيدًا عن عوائلهم، وعدم تمكنهم من نقل مرضاهم ومصابيهم في حالة جريان السيول بوادي المخاضة، الذي يعتبر من أكبر الأودية وأخطرها.
وقال عدد من الأهالي لـ"سبق": "نطالب بلدية القرى بتنفيذ عبارة لدرء أخطار السيول ولحماية الأرواح، حيث إنَّ مساء أمس الخميس جرفت السيول إحدى سيارات النقل التي توصل مواد البناء لإحدى المنازل في القرية، وبلطف الله، ثم بجهود رجال الدفاع المدني بمركز نخال بقيادة مدير المركز مبارك سعيد الغامدي تمكَّنوا من إنقاذ العمالة المتواجدين بالسيارة، وإخراجها من داخل السيول.
وأكَّد أهالي القرية التابعة لمركز نخال التابع لمحافظة القرى بمنطقة الباحة، أنَّ مطلبهم درء أخطار السيول، أو ربط قرى ساق عامر السفلى، وقرية أبو مدابغ بعبارة قرية ساق عامر العليا، والتي نفِّذت من قبل بلدية القرى قبل عام، بإنشاء جدار استنادي بمحاذاة وادي المخاضة، حيث إنَّ هذا الجدار سيوفر تكلفة عبارات عدة على امتداد الوادي، إذ إنَّ القرى التي تقع خلف الوادي كثيرة ومتفرقة.