إجازة "اليوم الوطني" تزيد الطلب على السفر للخارج .. البحرين ودبي والدوحة الأكثر طلباً

وكالات السفر: 30 % زيادة في الطلب

أتاحت إجازة اليوم الوطني، التي تصادف اليوم الخميس 22 سبتمبر 2016 وما تلاها من يومين عطلة فأصبح المجموع ثلاث ليالٍ بأربعة أيام مما حفز الكثيرون إلى السفر إلى الخارج للاحتفال والسياحة.

وكأول المتأثرين بعدد المسافرين هو جسر الملك فهد، حيث وصلت ساعات الانتظار للسيارة المتجهة إالبحرين إلى 4 ساعات للعبور بين السعودية والبحرين وعادة ما تفتح جميع المنافذ البرية تزامناً مع عطلة اليوم الوطني وتوقعت جهات رسمية أن يكون عدد المسافرين خلال فترة إجازة العيد الوطني عبر جسر الملك فهد 350 ألف مسافر، أما منفذ البطحاء بين السعودية والإمارات فقد شهد زحامًا ولكن أقل، كذلك منفذ سلوى بين قطر والمملكة شهد الخميس أيضا وبداية من عصر الأربعاء تدفقاً غير عادي بالنسبة للسيارات.

وأوضح سعد القحطاني مدير إحدى شركات السياحة بالرياض والدمام أنه يجب أن ينتبه المسافرون على  جسر الملك فهد إلى ضرورة السفر في أوقات غير الذروة والتي تبدأ من 2 إلى 9 مساءً، معتبرًا أن سبب الازدحام يعود إلى أمور عدة أبرزها قصر الإجازة وقلة الخيارات السياحية.

 وأشار باسم حسن مدير إحدى وكالات السفر إلى أن هناك تزايدًا في طلب الحجوزات الفندقية إلى دبي والدوحة والمنامة بحكم قصر المدة والقرب الجغرافي.

 وشدد حسن على أن الزيادة في أعداد المسافرين قد تخطت 30% زيادة، وأرجع الزيادة إلى قلة الخيارات أمام السائح، موضحاً أن أغلب المسافرين في إجازة اليوم الوطني ليسوا ممن سافر في إجازة العيد أو إجازة الصيف، إما لأشغالهم أو لظروف أخرى.

 وعلى مواقع الحجوزات تلاحظ ارتفاع قيمة الحجز على الخطوط السعودية وغيرها من الخطوط الجوية مثل القطرية والخليج والإماراتية بسبب الإقبال على السفر والاستفادة من عطلة الثلاثة أيام.

 وأشار سامح الكيلاني مدير إحدى المحطات الخليجية في الرياض إلى أن شركته قد قررت زيادة السعة المقعدية لتواكب الطلب المتزايد على السفر على متن الطائرات التابعة للشركة.
 ومن ناحية أخرى أفاد مسؤول بهيئة الطيران المدني أن هناك رصداً كاملاً للأعداد التي تغادر في أيام العطلة وخاصة إجازة اليوم الوطني ولكن الحصر الرقمي سيتم بعد انتهاء فاعليات اليوم الوطني .

 في حين أشار علي العلي المدير التنفيذي لشركة مواسم للسفر أن هناك تبايناً واضحاً في رغبات السفر في اليوم الوطني مع التأكيد على الزيادة التي قد تتراوح بين 25% إلى 30% والاتجاه بشكل عام إلى الوجهات القريبة مثل دبي والدوحة والبحرين والكويت، مشيرًا إلى أن الإجازة قد ساعدت بشكل كبير المسافرين في التوجه إلى أقرب الوجهات إلى المملكة .

اليوم الوطني
اعلان
إجازة "اليوم الوطني" تزيد الطلب على السفر للخارج .. البحرين ودبي والدوحة الأكثر طلباً
سبق

أتاحت إجازة اليوم الوطني، التي تصادف اليوم الخميس 22 سبتمبر 2016 وما تلاها من يومين عطلة فأصبح المجموع ثلاث ليالٍ بأربعة أيام مما حفز الكثيرون إلى السفر إلى الخارج للاحتفال والسياحة.

وكأول المتأثرين بعدد المسافرين هو جسر الملك فهد، حيث وصلت ساعات الانتظار للسيارة المتجهة إالبحرين إلى 4 ساعات للعبور بين السعودية والبحرين وعادة ما تفتح جميع المنافذ البرية تزامناً مع عطلة اليوم الوطني وتوقعت جهات رسمية أن يكون عدد المسافرين خلال فترة إجازة العيد الوطني عبر جسر الملك فهد 350 ألف مسافر، أما منفذ البطحاء بين السعودية والإمارات فقد شهد زحامًا ولكن أقل، كذلك منفذ سلوى بين قطر والمملكة شهد الخميس أيضا وبداية من عصر الأربعاء تدفقاً غير عادي بالنسبة للسيارات.

وأوضح سعد القحطاني مدير إحدى شركات السياحة بالرياض والدمام أنه يجب أن ينتبه المسافرون على  جسر الملك فهد إلى ضرورة السفر في أوقات غير الذروة والتي تبدأ من 2 إلى 9 مساءً، معتبرًا أن سبب الازدحام يعود إلى أمور عدة أبرزها قصر الإجازة وقلة الخيارات السياحية.

 وأشار باسم حسن مدير إحدى وكالات السفر إلى أن هناك تزايدًا في طلب الحجوزات الفندقية إلى دبي والدوحة والمنامة بحكم قصر المدة والقرب الجغرافي.

 وشدد حسن على أن الزيادة في أعداد المسافرين قد تخطت 30% زيادة، وأرجع الزيادة إلى قلة الخيارات أمام السائح، موضحاً أن أغلب المسافرين في إجازة اليوم الوطني ليسوا ممن سافر في إجازة العيد أو إجازة الصيف، إما لأشغالهم أو لظروف أخرى.

 وعلى مواقع الحجوزات تلاحظ ارتفاع قيمة الحجز على الخطوط السعودية وغيرها من الخطوط الجوية مثل القطرية والخليج والإماراتية بسبب الإقبال على السفر والاستفادة من عطلة الثلاثة أيام.

 وأشار سامح الكيلاني مدير إحدى المحطات الخليجية في الرياض إلى أن شركته قد قررت زيادة السعة المقعدية لتواكب الطلب المتزايد على السفر على متن الطائرات التابعة للشركة.
 ومن ناحية أخرى أفاد مسؤول بهيئة الطيران المدني أن هناك رصداً كاملاً للأعداد التي تغادر في أيام العطلة وخاصة إجازة اليوم الوطني ولكن الحصر الرقمي سيتم بعد انتهاء فاعليات اليوم الوطني .

 في حين أشار علي العلي المدير التنفيذي لشركة مواسم للسفر أن هناك تبايناً واضحاً في رغبات السفر في اليوم الوطني مع التأكيد على الزيادة التي قد تتراوح بين 25% إلى 30% والاتجاه بشكل عام إلى الوجهات القريبة مثل دبي والدوحة والبحرين والكويت، مشيرًا إلى أن الإجازة قد ساعدت بشكل كبير المسافرين في التوجه إلى أقرب الوجهات إلى المملكة .

22 سبتمبر 2016 - 21 ذو الحجة 1437
10:13 PM
اخر تعديل
24 إبريل 2019 - 19 شعبان 1440
01:28 PM

إجازة "اليوم الوطني" تزيد الطلب على السفر للخارج .. البحرين ودبي والدوحة الأكثر طلباً

وكالات السفر: 30 % زيادة في الطلب

A A A
26
21,279

أتاحت إجازة اليوم الوطني، التي تصادف اليوم الخميس 22 سبتمبر 2016 وما تلاها من يومين عطلة فأصبح المجموع ثلاث ليالٍ بأربعة أيام مما حفز الكثيرون إلى السفر إلى الخارج للاحتفال والسياحة.

وكأول المتأثرين بعدد المسافرين هو جسر الملك فهد، حيث وصلت ساعات الانتظار للسيارة المتجهة إالبحرين إلى 4 ساعات للعبور بين السعودية والبحرين وعادة ما تفتح جميع المنافذ البرية تزامناً مع عطلة اليوم الوطني وتوقعت جهات رسمية أن يكون عدد المسافرين خلال فترة إجازة العيد الوطني عبر جسر الملك فهد 350 ألف مسافر، أما منفذ البطحاء بين السعودية والإمارات فقد شهد زحامًا ولكن أقل، كذلك منفذ سلوى بين قطر والمملكة شهد الخميس أيضا وبداية من عصر الأربعاء تدفقاً غير عادي بالنسبة للسيارات.

وأوضح سعد القحطاني مدير إحدى شركات السياحة بالرياض والدمام أنه يجب أن ينتبه المسافرون على  جسر الملك فهد إلى ضرورة السفر في أوقات غير الذروة والتي تبدأ من 2 إلى 9 مساءً، معتبرًا أن سبب الازدحام يعود إلى أمور عدة أبرزها قصر الإجازة وقلة الخيارات السياحية.

 وأشار باسم حسن مدير إحدى وكالات السفر إلى أن هناك تزايدًا في طلب الحجوزات الفندقية إلى دبي والدوحة والمنامة بحكم قصر المدة والقرب الجغرافي.

 وشدد حسن على أن الزيادة في أعداد المسافرين قد تخطت 30% زيادة، وأرجع الزيادة إلى قلة الخيارات أمام السائح، موضحاً أن أغلب المسافرين في إجازة اليوم الوطني ليسوا ممن سافر في إجازة العيد أو إجازة الصيف، إما لأشغالهم أو لظروف أخرى.

 وعلى مواقع الحجوزات تلاحظ ارتفاع قيمة الحجز على الخطوط السعودية وغيرها من الخطوط الجوية مثل القطرية والخليج والإماراتية بسبب الإقبال على السفر والاستفادة من عطلة الثلاثة أيام.

 وأشار سامح الكيلاني مدير إحدى المحطات الخليجية في الرياض إلى أن شركته قد قررت زيادة السعة المقعدية لتواكب الطلب المتزايد على السفر على متن الطائرات التابعة للشركة.
 ومن ناحية أخرى أفاد مسؤول بهيئة الطيران المدني أن هناك رصداً كاملاً للأعداد التي تغادر في أيام العطلة وخاصة إجازة اليوم الوطني ولكن الحصر الرقمي سيتم بعد انتهاء فاعليات اليوم الوطني .

 في حين أشار علي العلي المدير التنفيذي لشركة مواسم للسفر أن هناك تبايناً واضحاً في رغبات السفر في اليوم الوطني مع التأكيد على الزيادة التي قد تتراوح بين 25% إلى 30% والاتجاه بشكل عام إلى الوجهات القريبة مثل دبي والدوحة والبحرين والكويت، مشيرًا إلى أن الإجازة قد ساعدت بشكل كبير المسافرين في التوجه إلى أقرب الوجهات إلى المملكة .