"إحالتي" يُنقذ حياة 121 مريضاً خلال الأسبوع الماضي

البرنامج أنهى إجراءات نقل 4634 آخرين في نفس الفترة

تَمَكّن برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة من إنقاذ حياة 121 مريضاً، خلال الأسبوع الماضي في الفترة 22- 28 من شهر ذو القعدة 1436هـ؛ حيث قُدّمت لهم الخدمات التخصصية عن طريق المستشفيات المرجعية؛ فيما أنهى البرنامج إجراءات نقل 4634 مريضاً.

وقال المشرف على برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة سليمان أحمد الشريع: "البرنامج رصد 3105 حالات تحتاج إلى نقل إلى مستشفيات تخصصية أو مرجعية، تم قبولها بنسبة 67% من إجمالي الحالات المحولة؛ من خلال النظام الآلي وبدون الحاجة لتدخل ورقي أو شخصي".

 

وأضاف: "تم رصد 1091 حالة تحت التصعيد، بنسبة بلغت 23.5%، إضافة إلى الاكتفاء بعلاج 280 حالة في نفس المستشفى بنسبة 6% و158 حالة على قائمة الانتظار بنسبة 3.4% يتم التعامل معها خلال الأيام القادمة وبحسب الحالة".

 

وأردف "الشريع": "حالات إنقاذ الحياة بلغت 121 حالة بنسبة 2.61%، وبلغ عدد الحالات الطارئة 1030 بنسبة 22.23%؛ فيما بلغ عدد حالات التنويم 1062 حالة بنسبة 22.92%، وبلغ عدد الحالات التي أحيلت للعيادات الخارجية 2421 حالة بنسبة 52.24% من إجمالي الحالات المحولة بالنظام".

 

جدير بالذكر أن برنامج "إحالتي" يُعَدّ أحد البرامج الإلكترونية المستحدثة التي تنفذها وزارة الصحة، ويمتاز بتقديم المشورة الطبية بين أطباء المنشآت الصحية المختلفة لتدارس حالة المريض بدون الحاجة إلى نقله.

 

ويوفر البرنامج كل الاحتياجات اللوجستية والتنسيقية لإحالة المرضى من منشأة طبية إلى أخرى، مع تقديمه نظام أرشفة وإحصائيات دقيقة تحتوي على بيانات المرضى المحوّلين عبر البرنامج بين المنشآت الصحية المختلفة على نطاق المملكة.

الاحاله
اعلان
"إحالتي" يُنقذ حياة 121 مريضاً خلال الأسبوع الماضي
سبق

تَمَكّن برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة من إنقاذ حياة 121 مريضاً، خلال الأسبوع الماضي في الفترة 22- 28 من شهر ذو القعدة 1436هـ؛ حيث قُدّمت لهم الخدمات التخصصية عن طريق المستشفيات المرجعية؛ فيما أنهى البرنامج إجراءات نقل 4634 مريضاً.

وقال المشرف على برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة سليمان أحمد الشريع: "البرنامج رصد 3105 حالات تحتاج إلى نقل إلى مستشفيات تخصصية أو مرجعية، تم قبولها بنسبة 67% من إجمالي الحالات المحولة؛ من خلال النظام الآلي وبدون الحاجة لتدخل ورقي أو شخصي".

 

وأضاف: "تم رصد 1091 حالة تحت التصعيد، بنسبة بلغت 23.5%، إضافة إلى الاكتفاء بعلاج 280 حالة في نفس المستشفى بنسبة 6% و158 حالة على قائمة الانتظار بنسبة 3.4% يتم التعامل معها خلال الأيام القادمة وبحسب الحالة".

 

وأردف "الشريع": "حالات إنقاذ الحياة بلغت 121 حالة بنسبة 2.61%، وبلغ عدد الحالات الطارئة 1030 بنسبة 22.23%؛ فيما بلغ عدد حالات التنويم 1062 حالة بنسبة 22.92%، وبلغ عدد الحالات التي أحيلت للعيادات الخارجية 2421 حالة بنسبة 52.24% من إجمالي الحالات المحولة بالنظام".

 

جدير بالذكر أن برنامج "إحالتي" يُعَدّ أحد البرامج الإلكترونية المستحدثة التي تنفذها وزارة الصحة، ويمتاز بتقديم المشورة الطبية بين أطباء المنشآت الصحية المختلفة لتدارس حالة المريض بدون الحاجة إلى نقله.

 

ويوفر البرنامج كل الاحتياجات اللوجستية والتنسيقية لإحالة المرضى من منشأة طبية إلى أخرى، مع تقديمه نظام أرشفة وإحصائيات دقيقة تحتوي على بيانات المرضى المحوّلين عبر البرنامج بين المنشآت الصحية المختلفة على نطاق المملكة.

16 سبتمبر 2015 - 2 ذو الحجة 1436
11:31 AM

البرنامج أنهى إجراءات نقل 4634 آخرين في نفس الفترة

"إحالتي" يُنقذ حياة 121 مريضاً خلال الأسبوع الماضي

A A A
0
24

تَمَكّن برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة من إنقاذ حياة 121 مريضاً، خلال الأسبوع الماضي في الفترة 22- 28 من شهر ذو القعدة 1436هـ؛ حيث قُدّمت لهم الخدمات التخصصية عن طريق المستشفيات المرجعية؛ فيما أنهى البرنامج إجراءات نقل 4634 مريضاً.

وقال المشرف على برنامج "إحالتي" بوزارة الصحة سليمان أحمد الشريع: "البرنامج رصد 3105 حالات تحتاج إلى نقل إلى مستشفيات تخصصية أو مرجعية، تم قبولها بنسبة 67% من إجمالي الحالات المحولة؛ من خلال النظام الآلي وبدون الحاجة لتدخل ورقي أو شخصي".

 

وأضاف: "تم رصد 1091 حالة تحت التصعيد، بنسبة بلغت 23.5%، إضافة إلى الاكتفاء بعلاج 280 حالة في نفس المستشفى بنسبة 6% و158 حالة على قائمة الانتظار بنسبة 3.4% يتم التعامل معها خلال الأيام القادمة وبحسب الحالة".

 

وأردف "الشريع": "حالات إنقاذ الحياة بلغت 121 حالة بنسبة 2.61%، وبلغ عدد الحالات الطارئة 1030 بنسبة 22.23%؛ فيما بلغ عدد حالات التنويم 1062 حالة بنسبة 22.92%، وبلغ عدد الحالات التي أحيلت للعيادات الخارجية 2421 حالة بنسبة 52.24% من إجمالي الحالات المحولة بالنظام".

 

جدير بالذكر أن برنامج "إحالتي" يُعَدّ أحد البرامج الإلكترونية المستحدثة التي تنفذها وزارة الصحة، ويمتاز بتقديم المشورة الطبية بين أطباء المنشآت الصحية المختلفة لتدارس حالة المريض بدون الحاجة إلى نقله.

 

ويوفر البرنامج كل الاحتياجات اللوجستية والتنسيقية لإحالة المرضى من منشأة طبية إلى أخرى، مع تقديمه نظام أرشفة وإحصائيات دقيقة تحتوي على بيانات المرضى المحوّلين عبر البرنامج بين المنشآت الصحية المختلفة على نطاق المملكة.