"إدارة الأزمات" برنامج تدريبي للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين

في إطار حرصها على إكساب منسوبيها مزيد من المهارات

نظَّمت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة في الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للحج والعمرة، برنامجًا تدريبيًا بعنوان "إدارة الأزمات"، للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج، ونفذها مستشار التدريب عبدالمحسن المجحم، واستمرت يومًا واحدًا، وذلك في مقر الوزارة بالرياض .
 
وتضمن البرنامج تغطية العديد من الجوانب والمحاور المهمة في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث، حيث قدم المجحم في بداية الدورة تعريفًا بمفهوم الأزمات، وكيفية الاستفادة من الأزمة وتحويلها إلى فرصة.
 
وشملت المحاور، المراحل العلمية للتعامل مع الأزمة وإدارتها للوصول بها إلى أقل الأضرار وأكثر الفوائد باستخدام استراتيجيات ومنهجيات مدروسة، وتحديد أسباب الأزمة وتصنيف الأزمات وفق المجالات المختلفة، والمتطلبات الإدارية لإدارة الأزمة بشكل صحيح، إضافة إلى التعرف على الفرق بين إدارة الأزمات والإدارة بالأزمات.
 
وأكد الأمين العام لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة عبدالله بن مدلج المدلج أهمية هذه الدورة في تنمية مهارات العاملين في البرنامج، مشيرًا إلى أنه يتم تنظيم مثل هذه البرامج كل عام قبل موسم الحج، وتعقد تحت عناوين مختلفة، لتأهيل أعضاء اللجان العاملة في البرنامج، وإكسابهم المهارات التي تؤهلهم لأن يكونوا سفراء يمثلون بلدهم خلال موسم الحج.
 
وقال: "يهدف البرنامج إلى إكساب المشاركين المعارف والمهارات الأساسية التي تمكنهم من إدارة الأزمات بكفاءة وفعالية؛ ليتمكنوا من النجاح في تحقيق أهدافهم، وتنمية قدراتهم ومهاراتهم في إدارة وعلاج الأزمات بالفكر العلمي والخبرات العلمية، وكذلك تنمية قدراتهم على التنبه الدقيق لبوادر الأزمات قبل حدوثها".
 
وأشار إلى أن هذا البرنامج يأتي في إطار حرص الأمانة العامة المستمر على رفع كفاءة منسوبيها، وذلك من خلال الدورات المتخصصة المتواصلة واكتساب الخبرة الميدانية، مشيرًا إلى أن لدى الأمانة خطة معتمدة تشمل التأهيل، والتجهيز، والتدريب، ورفع الكفاءة والإعداد بشكل مستمر ودائم، لتقديم كل الخدمات والتسهيلات للضيوف حتى يؤدوا حجهم وعمرتهم على الوجه الأتم.
 

اعلان
"إدارة الأزمات" برنامج تدريبي للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين
سبق

نظَّمت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة في الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للحج والعمرة، برنامجًا تدريبيًا بعنوان "إدارة الأزمات"، للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج، ونفذها مستشار التدريب عبدالمحسن المجحم، واستمرت يومًا واحدًا، وذلك في مقر الوزارة بالرياض .
 
وتضمن البرنامج تغطية العديد من الجوانب والمحاور المهمة في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث، حيث قدم المجحم في بداية الدورة تعريفًا بمفهوم الأزمات، وكيفية الاستفادة من الأزمة وتحويلها إلى فرصة.
 
وشملت المحاور، المراحل العلمية للتعامل مع الأزمة وإدارتها للوصول بها إلى أقل الأضرار وأكثر الفوائد باستخدام استراتيجيات ومنهجيات مدروسة، وتحديد أسباب الأزمة وتصنيف الأزمات وفق المجالات المختلفة، والمتطلبات الإدارية لإدارة الأزمة بشكل صحيح، إضافة إلى التعرف على الفرق بين إدارة الأزمات والإدارة بالأزمات.
 
وأكد الأمين العام لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة عبدالله بن مدلج المدلج أهمية هذه الدورة في تنمية مهارات العاملين في البرنامج، مشيرًا إلى أنه يتم تنظيم مثل هذه البرامج كل عام قبل موسم الحج، وتعقد تحت عناوين مختلفة، لتأهيل أعضاء اللجان العاملة في البرنامج، وإكسابهم المهارات التي تؤهلهم لأن يكونوا سفراء يمثلون بلدهم خلال موسم الحج.
 
وقال: "يهدف البرنامج إلى إكساب المشاركين المعارف والمهارات الأساسية التي تمكنهم من إدارة الأزمات بكفاءة وفعالية؛ ليتمكنوا من النجاح في تحقيق أهدافهم، وتنمية قدراتهم ومهاراتهم في إدارة وعلاج الأزمات بالفكر العلمي والخبرات العلمية، وكذلك تنمية قدراتهم على التنبه الدقيق لبوادر الأزمات قبل حدوثها".
 
وأشار إلى أن هذا البرنامج يأتي في إطار حرص الأمانة العامة المستمر على رفع كفاءة منسوبيها، وذلك من خلال الدورات المتخصصة المتواصلة واكتساب الخبرة الميدانية، مشيرًا إلى أن لدى الأمانة خطة معتمدة تشمل التأهيل، والتجهيز، والتدريب، ورفع الكفاءة والإعداد بشكل مستمر ودائم، لتقديم كل الخدمات والتسهيلات للضيوف حتى يؤدوا حجهم وعمرتهم على الوجه الأتم.
 

30 أغسطس 2016 - 27 ذو القعدة 1437
10:35 PM

في إطار حرصها على إكساب منسوبيها مزيد من المهارات

"إدارة الأزمات" برنامج تدريبي للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين

A A A
0
1,173

نظَّمت وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، ممثلة في الأمانة العامة لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود للحج والعمرة، برنامجًا تدريبيًا بعنوان "إدارة الأزمات"، للعاملين في برنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج، ونفذها مستشار التدريب عبدالمحسن المجحم، واستمرت يومًا واحدًا، وذلك في مقر الوزارة بالرياض .
 
وتضمن البرنامج تغطية العديد من الجوانب والمحاور المهمة في كيفية التعامل مع الأزمات والكوارث، حيث قدم المجحم في بداية الدورة تعريفًا بمفهوم الأزمات، وكيفية الاستفادة من الأزمة وتحويلها إلى فرصة.
 
وشملت المحاور، المراحل العلمية للتعامل مع الأزمة وإدارتها للوصول بها إلى أقل الأضرار وأكثر الفوائد باستخدام استراتيجيات ومنهجيات مدروسة، وتحديد أسباب الأزمة وتصنيف الأزمات وفق المجالات المختلفة، والمتطلبات الإدارية لإدارة الأزمة بشكل صحيح، إضافة إلى التعرف على الفرق بين إدارة الأزمات والإدارة بالأزمات.
 
وأكد الأمين العام لبرنامج ضيوف خادم الحرمين الشريفين للحج والعمرة عبدالله بن مدلج المدلج أهمية هذه الدورة في تنمية مهارات العاملين في البرنامج، مشيرًا إلى أنه يتم تنظيم مثل هذه البرامج كل عام قبل موسم الحج، وتعقد تحت عناوين مختلفة، لتأهيل أعضاء اللجان العاملة في البرنامج، وإكسابهم المهارات التي تؤهلهم لأن يكونوا سفراء يمثلون بلدهم خلال موسم الحج.
 
وقال: "يهدف البرنامج إلى إكساب المشاركين المعارف والمهارات الأساسية التي تمكنهم من إدارة الأزمات بكفاءة وفعالية؛ ليتمكنوا من النجاح في تحقيق أهدافهم، وتنمية قدراتهم ومهاراتهم في إدارة وعلاج الأزمات بالفكر العلمي والخبرات العلمية، وكذلك تنمية قدراتهم على التنبه الدقيق لبوادر الأزمات قبل حدوثها".
 
وأشار إلى أن هذا البرنامج يأتي في إطار حرص الأمانة العامة المستمر على رفع كفاءة منسوبيها، وذلك من خلال الدورات المتخصصة المتواصلة واكتساب الخبرة الميدانية، مشيرًا إلى أن لدى الأمانة خطة معتمدة تشمل التأهيل، والتجهيز، والتدريب، ورفع الكفاءة والإعداد بشكل مستمر ودائم، لتقديم كل الخدمات والتسهيلات للضيوف حتى يؤدوا حجهم وعمرتهم على الوجه الأتم.