إدارة الشباب لـ"لجنة الحكام": أخطاء حكامكم لم تعد تُحتمل

شددت على أن الأخطاء حرمتهم مركزًا متقدمًا في الدوري

أبدت إدارة نادي الشباب استياءها من الأخطاء التحكيمية التي صاحبت مباريات فريقه بدوري جميل للمحترفين، وقالت في بيان بثه المركز الإعلامي:
تم رصد وتوثيق العديد من الأخطاء المؤثرة في نتائج المباريات بشهادة المتابعين وخبراء التحكيم والإعلام الرياضي، والتي ساهمت في خسارة الفريق لعددٍ من النقاط كانت كفيلة بوضعه في مركز متقدم في سلم الترتيب, وكانت سياسة النادي منذ بداية الموسم تميل إلى جانب دعم الحكم المحلي والابتعاد عن سياسة الإثارة والتصعيد والشكوى بعد كل مباراة، ولكن في الوقت نفسه كنا نرصد أخطاء الحكام ونراقب أداءهم أملاً في أن تقوم لجنة الحكام بمعالجة هذه  الأخطاء وتصحيحها في المباريات اللاحقة ولكن للأسف الشديد تواصلت هذه الأخطاء المؤثرة حتى آخر مباراة .


وأضاف البيان: لم يكن صمت الإدارة الشبابية عن الحديث بعد كل مباراة نتيجة عدم وجود أخطاء أو نتيجة ضعف منها بل كان الهدف هو عدم ممارسة الضغوط والتركيز على دعم الفريق وعدم تشتيته في أمور خارج وسط الميدان، لكن ومع كل أسف استمرت الأخطاء التحكيمية بحق فريق الشباب وآخرها ما حدث في المباراتين الأخيرتين أمام اشقائنا فريقي الوحدة والرائد، حيث لم يحتسب لفريق الشباب عدة ضربات جزاء واضحة وصريحة كانت مؤثرة على النتيجة وفقدان الفريق لأربع نقاط في مباراتين فقط.


وتعرب إدارة الشباب عن استيائها الشديد من كثرة الأخطاء التحكيمية التي لم يسلم منها كذلك الفريق الأولمبي، ونطالب بتطوير أداء الحكام واختيار الحكم ذي الخبرة العالية والأداء المتميز في المباريات القادمة, والإدارة الشبابية من خلال هذا البيان توجه رسالة واضحة إلى لجنة الحكام لتؤكد أن النادي لم يعد يحتمل المزيد من الأخطاء التحكيمية، ولن تتهاون إدارة النادي في الدفاع عن حقوقه بالطرق القانونية, وستقوم الإدارة برفع تقرير مفصل إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم يتضمن كل الأخطاء التحكيمية التي تعرض لها الفريق منذ انطلاقة الموسم الحالي.
 

اعلان
إدارة الشباب لـ"لجنة الحكام": أخطاء حكامكم لم تعد تُحتمل
سبق

أبدت إدارة نادي الشباب استياءها من الأخطاء التحكيمية التي صاحبت مباريات فريقه بدوري جميل للمحترفين، وقالت في بيان بثه المركز الإعلامي:
تم رصد وتوثيق العديد من الأخطاء المؤثرة في نتائج المباريات بشهادة المتابعين وخبراء التحكيم والإعلام الرياضي، والتي ساهمت في خسارة الفريق لعددٍ من النقاط كانت كفيلة بوضعه في مركز متقدم في سلم الترتيب, وكانت سياسة النادي منذ بداية الموسم تميل إلى جانب دعم الحكم المحلي والابتعاد عن سياسة الإثارة والتصعيد والشكوى بعد كل مباراة، ولكن في الوقت نفسه كنا نرصد أخطاء الحكام ونراقب أداءهم أملاً في أن تقوم لجنة الحكام بمعالجة هذه  الأخطاء وتصحيحها في المباريات اللاحقة ولكن للأسف الشديد تواصلت هذه الأخطاء المؤثرة حتى آخر مباراة .


وأضاف البيان: لم يكن صمت الإدارة الشبابية عن الحديث بعد كل مباراة نتيجة عدم وجود أخطاء أو نتيجة ضعف منها بل كان الهدف هو عدم ممارسة الضغوط والتركيز على دعم الفريق وعدم تشتيته في أمور خارج وسط الميدان، لكن ومع كل أسف استمرت الأخطاء التحكيمية بحق فريق الشباب وآخرها ما حدث في المباراتين الأخيرتين أمام اشقائنا فريقي الوحدة والرائد، حيث لم يحتسب لفريق الشباب عدة ضربات جزاء واضحة وصريحة كانت مؤثرة على النتيجة وفقدان الفريق لأربع نقاط في مباراتين فقط.


وتعرب إدارة الشباب عن استيائها الشديد من كثرة الأخطاء التحكيمية التي لم يسلم منها كذلك الفريق الأولمبي، ونطالب بتطوير أداء الحكام واختيار الحكم ذي الخبرة العالية والأداء المتميز في المباريات القادمة, والإدارة الشبابية من خلال هذا البيان توجه رسالة واضحة إلى لجنة الحكام لتؤكد أن النادي لم يعد يحتمل المزيد من الأخطاء التحكيمية، ولن تتهاون إدارة النادي في الدفاع عن حقوقه بالطرق القانونية, وستقوم الإدارة برفع تقرير مفصل إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم يتضمن كل الأخطاء التحكيمية التي تعرض لها الفريق منذ انطلاقة الموسم الحالي.
 

29 نوفمبر 2016 - 29 صفر 1438
12:05 AM
اخر تعديل
07 يونيو 2017 - 12 رمضان 1438
03:32 AM

إدارة الشباب لـ"لجنة الحكام": أخطاء حكامكم لم تعد تُحتمل

شددت على أن الأخطاء حرمتهم مركزًا متقدمًا في الدوري

A A A
16
8,608

أبدت إدارة نادي الشباب استياءها من الأخطاء التحكيمية التي صاحبت مباريات فريقه بدوري جميل للمحترفين، وقالت في بيان بثه المركز الإعلامي:
تم رصد وتوثيق العديد من الأخطاء المؤثرة في نتائج المباريات بشهادة المتابعين وخبراء التحكيم والإعلام الرياضي، والتي ساهمت في خسارة الفريق لعددٍ من النقاط كانت كفيلة بوضعه في مركز متقدم في سلم الترتيب, وكانت سياسة النادي منذ بداية الموسم تميل إلى جانب دعم الحكم المحلي والابتعاد عن سياسة الإثارة والتصعيد والشكوى بعد كل مباراة، ولكن في الوقت نفسه كنا نرصد أخطاء الحكام ونراقب أداءهم أملاً في أن تقوم لجنة الحكام بمعالجة هذه  الأخطاء وتصحيحها في المباريات اللاحقة ولكن للأسف الشديد تواصلت هذه الأخطاء المؤثرة حتى آخر مباراة .


وأضاف البيان: لم يكن صمت الإدارة الشبابية عن الحديث بعد كل مباراة نتيجة عدم وجود أخطاء أو نتيجة ضعف منها بل كان الهدف هو عدم ممارسة الضغوط والتركيز على دعم الفريق وعدم تشتيته في أمور خارج وسط الميدان، لكن ومع كل أسف استمرت الأخطاء التحكيمية بحق فريق الشباب وآخرها ما حدث في المباراتين الأخيرتين أمام اشقائنا فريقي الوحدة والرائد، حيث لم يحتسب لفريق الشباب عدة ضربات جزاء واضحة وصريحة كانت مؤثرة على النتيجة وفقدان الفريق لأربع نقاط في مباراتين فقط.


وتعرب إدارة الشباب عن استيائها الشديد من كثرة الأخطاء التحكيمية التي لم يسلم منها كذلك الفريق الأولمبي، ونطالب بتطوير أداء الحكام واختيار الحكم ذي الخبرة العالية والأداء المتميز في المباريات القادمة, والإدارة الشبابية من خلال هذا البيان توجه رسالة واضحة إلى لجنة الحكام لتؤكد أن النادي لم يعد يحتمل المزيد من الأخطاء التحكيمية، ولن تتهاون إدارة النادي في الدفاع عن حقوقه بالطرق القانونية, وستقوم الإدارة برفع تقرير مفصل إلى الاتحاد السعودي لكرة القدم يتضمن كل الأخطاء التحكيمية التي تعرض لها الفريق منذ انطلاقة الموسم الحالي.