إدانة امرأة صربية بقتل 37 مسلمًا أثناء حرب البوسنة

تبلغ من العمر 44 عامًا ومتهمة بانتهاكات إنسانية

 قال مكتب الادعاء في جرائم حرب البوسنة إن امرأة من صرب البوسنة تمت إدانتها بالضلوع في قتل 37 سجينًا بوسنيًّا مسلمًا، وذلك في بدايات الحرب التي دارت رحاها بين عامي 1992 و1995.
 
وذكر بيان المكتب الذي صدر الاثنين أن فسنيا أسيموفيتش المعروفة باسم "بيبا" (44 عامًا) متهمة بارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين، والتصرف ضد القانون الإنساني الدولي بانتهاك بنود معاهدات جنيف.
 
واتُّهمت بيبا – بحسب سكاي نيوز - بالمشاركة "عن وعي وقصد" مع جندي آخر من جيش صرب البوسنة في قتل 37 بوسنيًّا في مدينة فلاسينيتسا، في شهر يونيو من عام 1992.
 
ونُقل الرجال في حافلة من سجن فلاسينيتسا إلى الموقع الذي أطلقت فيه بيبا النار عليهم من سلاح ناري من مدى قريب. وعُثر على جثامين القتلى في عام 2000، حسب البيان.
 
وتوفي أكثر من مئة ألف شخص في الحرب، وقُتل نحو ثلث الضحايا، وأغلبهم من مسلمي البوسنة، في شرق البلاد.
 

اعلان
إدانة امرأة صربية بقتل 37 مسلمًا أثناء حرب البوسنة
سبق

 قال مكتب الادعاء في جرائم حرب البوسنة إن امرأة من صرب البوسنة تمت إدانتها بالضلوع في قتل 37 سجينًا بوسنيًّا مسلمًا، وذلك في بدايات الحرب التي دارت رحاها بين عامي 1992 و1995.
 
وذكر بيان المكتب الذي صدر الاثنين أن فسنيا أسيموفيتش المعروفة باسم "بيبا" (44 عامًا) متهمة بارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين، والتصرف ضد القانون الإنساني الدولي بانتهاك بنود معاهدات جنيف.
 
واتُّهمت بيبا – بحسب سكاي نيوز - بالمشاركة "عن وعي وقصد" مع جندي آخر من جيش صرب البوسنة في قتل 37 بوسنيًّا في مدينة فلاسينيتسا، في شهر يونيو من عام 1992.
 
ونُقل الرجال في حافلة من سجن فلاسينيتسا إلى الموقع الذي أطلقت فيه بيبا النار عليهم من سلاح ناري من مدى قريب. وعُثر على جثامين القتلى في عام 2000، حسب البيان.
 
وتوفي أكثر من مئة ألف شخص في الحرب، وقُتل نحو ثلث الضحايا، وأغلبهم من مسلمي البوسنة، في شرق البلاد.
 

30 يناير 2017 - 2 جمادى الأول 1438
11:08 PM

إدانة امرأة صربية بقتل 37 مسلمًا أثناء حرب البوسنة

تبلغ من العمر 44 عامًا ومتهمة بانتهاكات إنسانية

A A A
3
9,017

 قال مكتب الادعاء في جرائم حرب البوسنة إن امرأة من صرب البوسنة تمت إدانتها بالضلوع في قتل 37 سجينًا بوسنيًّا مسلمًا، وذلك في بدايات الحرب التي دارت رحاها بين عامي 1992 و1995.
 
وذكر بيان المكتب الذي صدر الاثنين أن فسنيا أسيموفيتش المعروفة باسم "بيبا" (44 عامًا) متهمة بارتكاب جرائم حرب بحق المدنيين، والتصرف ضد القانون الإنساني الدولي بانتهاك بنود معاهدات جنيف.
 
واتُّهمت بيبا – بحسب سكاي نيوز - بالمشاركة "عن وعي وقصد" مع جندي آخر من جيش صرب البوسنة في قتل 37 بوسنيًّا في مدينة فلاسينيتسا، في شهر يونيو من عام 1992.
 
ونُقل الرجال في حافلة من سجن فلاسينيتسا إلى الموقع الذي أطلقت فيه بيبا النار عليهم من سلاح ناري من مدى قريب. وعُثر على جثامين القتلى في عام 2000، حسب البيان.
 
وتوفي أكثر من مئة ألف شخص في الحرب، وقُتل نحو ثلث الضحايا، وأغلبهم من مسلمي البوسنة، في شرق البلاد.