إقرار لائحة نظام إدارة النفايات البلدية الصلبة.. تعرف على تفاصيلها

تضمنت فرض عقوبات تتراوح ما بين 10 و20 ألف ريال للمخالفين

 اعتمد وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة، ووجّه بالعمل بها فوراً في الأمانات والجهات المرتبطة بها بمختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة.

وتهدف اللائحة إلى وضع الإجراءات والشروط والضوابط والمعايير اللازمة لتنفيذ مهام ومسؤوليات الوزارة والأمانات والبلديات فيما يتعلق بإدارة النفايات البلدية الصلبة، وتنفيذ مشروعاتها وتنظيم الأنشطة وإجراء الدراسات المرتبطة بهذا المجال بالتعاون مع الجهات المعنية بهدف حماية البيئة الحضرية تحقيقاً لمبادئ التنمية المستدامة في مدن المملكة، وتطبيقها على جميع العمليات المتعلقة بإدارة النفايات الصلبة ومشروعاتها.

ويشمل ذلك؛ الكنس وتلقيط المبعثرات، الجمع، الفصل، الفرز، النقل، المعالجة، إضافة إلى التقليل وإعادة الاستخدام والتخلص الآمن، حيث تتضمن جميع المواد التي ترمى أو يتخلص منها ولا تكون ذات فائدة لمنتجها منها (النفايات المنزلية، نفايات البناء والهدم، النفايات التجارية والإدارية والصناعية، النفايات الخضراء، المبعثرات، نفايات الرعاية الصحية).

وحددت اللائحة مهام الوزارة في تنفيذ مشروعات نظافة المدن من خلال إدارة النفايات البلدية الصلبة وإدارتها ودراسة المتطلبات والاحتياجات المختلفة وتحديدها، ووضع البرامج والخطط اللازمة لتطوير ومتابعة تنفيذ هذه المشروعات بما يحقق المصلحة العامة والعناية بنظافة المدن والقرى.

وتتولى الوزارة اعتماد شروط ومواصفات مشروعات نظافة المدن والقرى فنياً، وإنشاء وإدارة وتشغيل المدافن، واعتماد شروط ومواصفات تقديم الخدمات الاستشارية لمشاريع إدارة النفايات البلدية الصلبة، إضافة إلى متابعة وتقييم أداء الأمانات والبلديات في طرح وتنفيذ مشروعات إدارة هذه النفايات والنظافة العامة، وكذلك تطبيق أنظمة الجودة والمعايير الوطنية الفنية والبيئية في إدارة هذه النفايات وتنفيذ خدمات النظافة العامة .

وحددت مهام ومسؤوليات الأمانات والبلديات في تنفيذ أعمال خدمات النظافة وإدارة النفايات البلدية الصلبة في المناطق الحضرية بهدف رفع المستوى الصحي والبيئي وسلامة السكان وراحتهم، إضافة إلى تحقيق النواحي الجمالية.

ويشمل ذلك وضع الخطط والبرامج واقتراح المشاريع والدراسات وتحديد المتطلبات والاحتياجات اللازمة لتنفيذ هذه الخدمات بما يتناسب مع الوضع الحالي والمستقبلي، وإعداد الخطة التشغيلية لتنفيذ خدمات النظافة العامة من خلال تحديد النطاق الجغرافي لمناطق تأدية الخدمات والبيانات الإرشادية لهذه المناطق.

كما تتضمن المهام تحديد أماكن وضع الحاويات الصغيرة أو الكبيرة وسط الأحياء السكنية وأخذ ذلك في الاعتبار عند إعداد المخططات الجديدة، وتحديد أوقات ومسارات تفريغ الحاويات ضمن الخطة تحديثها بشكل دوري بما يتفق مع كميات النفايات المنتجة، مع تخصيص حاويات في الأحياء خاصة بفضلات الطعام ووضع الآلية المناسبة للاستفادة منها من قبل أصحاب المواشي ونحوهم، وتنظيم أعمال التخلص من النفايات البلدية الصلبة الناتجة من المناطق الحضرية.

وشددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة على منع وضع نفايات الرعاية الصحية الخطرة في حاويات النفايات البلدية أو مواقع دفن النفايات السائلة، كما منعت اللائحة استقبال النفايات السائلة ونفايات الصرف الصحي ونفايات البضائع المعروضة في المنافذ الجمركية في الموانئ والمطارات في مدافن النفايات البلدية، مع مراقبة التزام أصحاب المنشآت التجارية بنقل نفاياتهم إلى الأماكن التي تحددها الأجهزة المختصة.

ولفتت اللائحة إلى خطة طوارئ تنفذ للتعامل مع النفايات البلدية الصلبة في حالات الضرورة أو الظروف الاستثنائية من خلال وضع خطط تفصيلية لإدارة النفايات تحدد المسؤوليات والمهام لكل جهة أو شخص في الأمانة أو البلدية ليتم من خلالها تنفيذ الأعمال المطلوبة حيث يتم إعطاء الأولوية لأعمال جمع ونقل النفايات في حالات الطوارئ، وتنفيذ برامج توعوية للمحافظة على النظافة العامة وصحة البيئة والتقيد بالتعليمات الخاصة بالتعامل مع النفايات البلدية الصلبة.

وحددت اللائحة (18) مجالاً يمنح فيها الترخيص من قبل الأمانات للمؤسسات والشركات والأفراد لمزاولة أنشطة إدارة النفايات البلدية الصلبة.

وتشمل مجالات الترخيص (جمع ونقل النفايات، إدارة وتشغيل المدافن، فرز ومعالجة النفايات، إدارة وتشغيل محارق النفايات، إنشاء وتشغيل محارق الحيوانات النافقة، إنشاء وتشغيل المحطات الانتقالية، الخدمات الاستشارية للإشراف على مشاريع نظافة المدن، الخدمات الاستشارية للإشراف على إدارة وتشغيل المدافن، إقامة منشآت فرز وتدوير وإعادة استخدام النفايات، الاستثمار في مكونات النفايات البلدية الصلبة، تنفيذ خدمات شفط مياه الأمطار والسيول، تنفيذ خدمات ردم وإزالة المستنقعات، نظافة وصيانة دورات المياه العامة، نظافة وصيانة مباني الأمانات والبلديات، تأجير معدات وأدوات نظافة المدن، تنفيذ خدمات النظافة العامة في حالة الطوارئ جمع ونقل نفايات الأنشطة التجارية، وجمع ونقل ومعالجة أنقاض الهدم والبناء والحفر).

هذا وقد حددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة شروط وضوابط ومعايير للتعاقد مع المقاولين والمكاتب الاستشارية، إضافة إلى ضوابط اختيار وإنشاء المدافن الصحية.

وتقرر أن يكون الموقع الذي يقع عليه الاختيار من الأمانة أو البلدية مملوكاً لها، وأن يكون هذا الموقع بعيداً عن الأراضي المخططة لأغراض تنويه مثل مناطق التوسع العمراني والتجاري والزراعي والصناعي، وبعيداً عن الأودية والشعاب ومجاري السيول والشواطئ ومصادر المياه.

وتضمنت اللائحة إلزام منتجي وناقلي النفايات البلدية الصلبة بعدد من الضوابط منها عدم وضع أو إلقاء النفايات والمبعثرات بجميع أنواعها في غير الأماكن المخصصة لها، وجمع النفايات البلدية في أكياس وغلقها ووضعها داخل الحاويات المخصصة.

وفيما يتعلق بضوابط نقل نفايات البناء والهدم؛ ألزمت اللائحة كذلك أصحاب المباني والمنشآت تحت الإنشاء أو الترميم ومواقع الحفر بوضع سور مؤقت حول المبنى ومنع وضع أية مخلفات خارجه، كما تم ربط إصدار وتجديد فسوح البناء والترميم والهدم والتسوية بعقود نقل مع الشركات أو المؤسسات المؤهلة من قبل الأمانة او البلدية.

ومنحت اللائحة الصلاحية للأمانات والبلديات بضبط المخالفات وتطبيق العقوبات الواردة في النظام مع إلزام المخالف بدفع مصاريف إعادتها إلى وضعها السابق، محددة أنواع المخالفات والحد الأعلى للعقوبة، بلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات عرقلة إجراءات تحديد أماكن تجميع النفايات أو منع الآخرين من استخدامها، وإيجاد أماكن لتجميع النفايات بغرض الاستغلال التجاري دون ترخيص نظامي، ووضع النفايات البلدية الصلبة في مجاري السيول والأودية او الآبار أو الشواطئ أو في شبكات الصرف الصحي أو شبكات تصريف مياه الأمطار، وجمع النفايات أو نقلها أو تخزينها أو حرقها أو تداولها ومعالجتها وإعادة تدويرها للاستفادة منها لغير المصرّح لهم 20 ألف ريال.

وبلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات وضع النفايات البلدية الصلبة خارج الحاويات المخصصة لها، وتكديس النفايات أو تجميعها أو تخزينها بما يسبب الإضرار بالصحة العامة أو البيئة، وتغيير الأماكن المحددة لحاويات النفايات البلدية الصلبة أو نبشها عشرة آلاف ريال.

اعلان
إقرار لائحة نظام إدارة النفايات البلدية الصلبة.. تعرف على تفاصيلها
سبق

 اعتمد وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة، ووجّه بالعمل بها فوراً في الأمانات والجهات المرتبطة بها بمختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة.

وتهدف اللائحة إلى وضع الإجراءات والشروط والضوابط والمعايير اللازمة لتنفيذ مهام ومسؤوليات الوزارة والأمانات والبلديات فيما يتعلق بإدارة النفايات البلدية الصلبة، وتنفيذ مشروعاتها وتنظيم الأنشطة وإجراء الدراسات المرتبطة بهذا المجال بالتعاون مع الجهات المعنية بهدف حماية البيئة الحضرية تحقيقاً لمبادئ التنمية المستدامة في مدن المملكة، وتطبيقها على جميع العمليات المتعلقة بإدارة النفايات الصلبة ومشروعاتها.

ويشمل ذلك؛ الكنس وتلقيط المبعثرات، الجمع، الفصل، الفرز، النقل، المعالجة، إضافة إلى التقليل وإعادة الاستخدام والتخلص الآمن، حيث تتضمن جميع المواد التي ترمى أو يتخلص منها ولا تكون ذات فائدة لمنتجها منها (النفايات المنزلية، نفايات البناء والهدم، النفايات التجارية والإدارية والصناعية، النفايات الخضراء، المبعثرات، نفايات الرعاية الصحية).

وحددت اللائحة مهام الوزارة في تنفيذ مشروعات نظافة المدن من خلال إدارة النفايات البلدية الصلبة وإدارتها ودراسة المتطلبات والاحتياجات المختلفة وتحديدها، ووضع البرامج والخطط اللازمة لتطوير ومتابعة تنفيذ هذه المشروعات بما يحقق المصلحة العامة والعناية بنظافة المدن والقرى.

وتتولى الوزارة اعتماد شروط ومواصفات مشروعات نظافة المدن والقرى فنياً، وإنشاء وإدارة وتشغيل المدافن، واعتماد شروط ومواصفات تقديم الخدمات الاستشارية لمشاريع إدارة النفايات البلدية الصلبة، إضافة إلى متابعة وتقييم أداء الأمانات والبلديات في طرح وتنفيذ مشروعات إدارة هذه النفايات والنظافة العامة، وكذلك تطبيق أنظمة الجودة والمعايير الوطنية الفنية والبيئية في إدارة هذه النفايات وتنفيذ خدمات النظافة العامة .

وحددت مهام ومسؤوليات الأمانات والبلديات في تنفيذ أعمال خدمات النظافة وإدارة النفايات البلدية الصلبة في المناطق الحضرية بهدف رفع المستوى الصحي والبيئي وسلامة السكان وراحتهم، إضافة إلى تحقيق النواحي الجمالية.

ويشمل ذلك وضع الخطط والبرامج واقتراح المشاريع والدراسات وتحديد المتطلبات والاحتياجات اللازمة لتنفيذ هذه الخدمات بما يتناسب مع الوضع الحالي والمستقبلي، وإعداد الخطة التشغيلية لتنفيذ خدمات النظافة العامة من خلال تحديد النطاق الجغرافي لمناطق تأدية الخدمات والبيانات الإرشادية لهذه المناطق.

كما تتضمن المهام تحديد أماكن وضع الحاويات الصغيرة أو الكبيرة وسط الأحياء السكنية وأخذ ذلك في الاعتبار عند إعداد المخططات الجديدة، وتحديد أوقات ومسارات تفريغ الحاويات ضمن الخطة تحديثها بشكل دوري بما يتفق مع كميات النفايات المنتجة، مع تخصيص حاويات في الأحياء خاصة بفضلات الطعام ووضع الآلية المناسبة للاستفادة منها من قبل أصحاب المواشي ونحوهم، وتنظيم أعمال التخلص من النفايات البلدية الصلبة الناتجة من المناطق الحضرية.

وشددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة على منع وضع نفايات الرعاية الصحية الخطرة في حاويات النفايات البلدية أو مواقع دفن النفايات السائلة، كما منعت اللائحة استقبال النفايات السائلة ونفايات الصرف الصحي ونفايات البضائع المعروضة في المنافذ الجمركية في الموانئ والمطارات في مدافن النفايات البلدية، مع مراقبة التزام أصحاب المنشآت التجارية بنقل نفاياتهم إلى الأماكن التي تحددها الأجهزة المختصة.

ولفتت اللائحة إلى خطة طوارئ تنفذ للتعامل مع النفايات البلدية الصلبة في حالات الضرورة أو الظروف الاستثنائية من خلال وضع خطط تفصيلية لإدارة النفايات تحدد المسؤوليات والمهام لكل جهة أو شخص في الأمانة أو البلدية ليتم من خلالها تنفيذ الأعمال المطلوبة حيث يتم إعطاء الأولوية لأعمال جمع ونقل النفايات في حالات الطوارئ، وتنفيذ برامج توعوية للمحافظة على النظافة العامة وصحة البيئة والتقيد بالتعليمات الخاصة بالتعامل مع النفايات البلدية الصلبة.

وحددت اللائحة (18) مجالاً يمنح فيها الترخيص من قبل الأمانات للمؤسسات والشركات والأفراد لمزاولة أنشطة إدارة النفايات البلدية الصلبة.

وتشمل مجالات الترخيص (جمع ونقل النفايات، إدارة وتشغيل المدافن، فرز ومعالجة النفايات، إدارة وتشغيل محارق النفايات، إنشاء وتشغيل محارق الحيوانات النافقة، إنشاء وتشغيل المحطات الانتقالية، الخدمات الاستشارية للإشراف على مشاريع نظافة المدن، الخدمات الاستشارية للإشراف على إدارة وتشغيل المدافن، إقامة منشآت فرز وتدوير وإعادة استخدام النفايات، الاستثمار في مكونات النفايات البلدية الصلبة، تنفيذ خدمات شفط مياه الأمطار والسيول، تنفيذ خدمات ردم وإزالة المستنقعات، نظافة وصيانة دورات المياه العامة، نظافة وصيانة مباني الأمانات والبلديات، تأجير معدات وأدوات نظافة المدن، تنفيذ خدمات النظافة العامة في حالة الطوارئ جمع ونقل نفايات الأنشطة التجارية، وجمع ونقل ومعالجة أنقاض الهدم والبناء والحفر).

هذا وقد حددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة شروط وضوابط ومعايير للتعاقد مع المقاولين والمكاتب الاستشارية، إضافة إلى ضوابط اختيار وإنشاء المدافن الصحية.

وتقرر أن يكون الموقع الذي يقع عليه الاختيار من الأمانة أو البلدية مملوكاً لها، وأن يكون هذا الموقع بعيداً عن الأراضي المخططة لأغراض تنويه مثل مناطق التوسع العمراني والتجاري والزراعي والصناعي، وبعيداً عن الأودية والشعاب ومجاري السيول والشواطئ ومصادر المياه.

وتضمنت اللائحة إلزام منتجي وناقلي النفايات البلدية الصلبة بعدد من الضوابط منها عدم وضع أو إلقاء النفايات والمبعثرات بجميع أنواعها في غير الأماكن المخصصة لها، وجمع النفايات البلدية في أكياس وغلقها ووضعها داخل الحاويات المخصصة.

وفيما يتعلق بضوابط نقل نفايات البناء والهدم؛ ألزمت اللائحة كذلك أصحاب المباني والمنشآت تحت الإنشاء أو الترميم ومواقع الحفر بوضع سور مؤقت حول المبنى ومنع وضع أية مخلفات خارجه، كما تم ربط إصدار وتجديد فسوح البناء والترميم والهدم والتسوية بعقود نقل مع الشركات أو المؤسسات المؤهلة من قبل الأمانة او البلدية.

ومنحت اللائحة الصلاحية للأمانات والبلديات بضبط المخالفات وتطبيق العقوبات الواردة في النظام مع إلزام المخالف بدفع مصاريف إعادتها إلى وضعها السابق، محددة أنواع المخالفات والحد الأعلى للعقوبة، بلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات عرقلة إجراءات تحديد أماكن تجميع النفايات أو منع الآخرين من استخدامها، وإيجاد أماكن لتجميع النفايات بغرض الاستغلال التجاري دون ترخيص نظامي، ووضع النفايات البلدية الصلبة في مجاري السيول والأودية او الآبار أو الشواطئ أو في شبكات الصرف الصحي أو شبكات تصريف مياه الأمطار، وجمع النفايات أو نقلها أو تخزينها أو حرقها أو تداولها ومعالجتها وإعادة تدويرها للاستفادة منها لغير المصرّح لهم 20 ألف ريال.

وبلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات وضع النفايات البلدية الصلبة خارج الحاويات المخصصة لها، وتكديس النفايات أو تجميعها أو تخزينها بما يسبب الإضرار بالصحة العامة أو البيئة، وتغيير الأماكن المحددة لحاويات النفايات البلدية الصلبة أو نبشها عشرة آلاف ريال.

28 مايو 2016 - 21 شعبان 1437
03:21 PM

تضمنت فرض عقوبات تتراوح ما بين 10 و20 ألف ريال للمخالفين

إقرار لائحة نظام إدارة النفايات البلدية الصلبة.. تعرف على تفاصيلها

A A A
6
5,501

 اعتمد وزير الشؤون البلدية والقروية المهندس عبداللطيف بن عبدالملك آل الشيخ اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة، ووجّه بالعمل بها فوراً في الأمانات والجهات المرتبطة بها بمختلف مناطق ومحافظات ومدن المملكة.

وتهدف اللائحة إلى وضع الإجراءات والشروط والضوابط والمعايير اللازمة لتنفيذ مهام ومسؤوليات الوزارة والأمانات والبلديات فيما يتعلق بإدارة النفايات البلدية الصلبة، وتنفيذ مشروعاتها وتنظيم الأنشطة وإجراء الدراسات المرتبطة بهذا المجال بالتعاون مع الجهات المعنية بهدف حماية البيئة الحضرية تحقيقاً لمبادئ التنمية المستدامة في مدن المملكة، وتطبيقها على جميع العمليات المتعلقة بإدارة النفايات الصلبة ومشروعاتها.

ويشمل ذلك؛ الكنس وتلقيط المبعثرات، الجمع، الفصل، الفرز، النقل، المعالجة، إضافة إلى التقليل وإعادة الاستخدام والتخلص الآمن، حيث تتضمن جميع المواد التي ترمى أو يتخلص منها ولا تكون ذات فائدة لمنتجها منها (النفايات المنزلية، نفايات البناء والهدم، النفايات التجارية والإدارية والصناعية، النفايات الخضراء، المبعثرات، نفايات الرعاية الصحية).

وحددت اللائحة مهام الوزارة في تنفيذ مشروعات نظافة المدن من خلال إدارة النفايات البلدية الصلبة وإدارتها ودراسة المتطلبات والاحتياجات المختلفة وتحديدها، ووضع البرامج والخطط اللازمة لتطوير ومتابعة تنفيذ هذه المشروعات بما يحقق المصلحة العامة والعناية بنظافة المدن والقرى.

وتتولى الوزارة اعتماد شروط ومواصفات مشروعات نظافة المدن والقرى فنياً، وإنشاء وإدارة وتشغيل المدافن، واعتماد شروط ومواصفات تقديم الخدمات الاستشارية لمشاريع إدارة النفايات البلدية الصلبة، إضافة إلى متابعة وتقييم أداء الأمانات والبلديات في طرح وتنفيذ مشروعات إدارة هذه النفايات والنظافة العامة، وكذلك تطبيق أنظمة الجودة والمعايير الوطنية الفنية والبيئية في إدارة هذه النفايات وتنفيذ خدمات النظافة العامة .

وحددت مهام ومسؤوليات الأمانات والبلديات في تنفيذ أعمال خدمات النظافة وإدارة النفايات البلدية الصلبة في المناطق الحضرية بهدف رفع المستوى الصحي والبيئي وسلامة السكان وراحتهم، إضافة إلى تحقيق النواحي الجمالية.

ويشمل ذلك وضع الخطط والبرامج واقتراح المشاريع والدراسات وتحديد المتطلبات والاحتياجات اللازمة لتنفيذ هذه الخدمات بما يتناسب مع الوضع الحالي والمستقبلي، وإعداد الخطة التشغيلية لتنفيذ خدمات النظافة العامة من خلال تحديد النطاق الجغرافي لمناطق تأدية الخدمات والبيانات الإرشادية لهذه المناطق.

كما تتضمن المهام تحديد أماكن وضع الحاويات الصغيرة أو الكبيرة وسط الأحياء السكنية وأخذ ذلك في الاعتبار عند إعداد المخططات الجديدة، وتحديد أوقات ومسارات تفريغ الحاويات ضمن الخطة تحديثها بشكل دوري بما يتفق مع كميات النفايات المنتجة، مع تخصيص حاويات في الأحياء خاصة بفضلات الطعام ووضع الآلية المناسبة للاستفادة منها من قبل أصحاب المواشي ونحوهم، وتنظيم أعمال التخلص من النفايات البلدية الصلبة الناتجة من المناطق الحضرية.

وشددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة على منع وضع نفايات الرعاية الصحية الخطرة في حاويات النفايات البلدية أو مواقع دفن النفايات السائلة، كما منعت اللائحة استقبال النفايات السائلة ونفايات الصرف الصحي ونفايات البضائع المعروضة في المنافذ الجمركية في الموانئ والمطارات في مدافن النفايات البلدية، مع مراقبة التزام أصحاب المنشآت التجارية بنقل نفاياتهم إلى الأماكن التي تحددها الأجهزة المختصة.

ولفتت اللائحة إلى خطة طوارئ تنفذ للتعامل مع النفايات البلدية الصلبة في حالات الضرورة أو الظروف الاستثنائية من خلال وضع خطط تفصيلية لإدارة النفايات تحدد المسؤوليات والمهام لكل جهة أو شخص في الأمانة أو البلدية ليتم من خلالها تنفيذ الأعمال المطلوبة حيث يتم إعطاء الأولوية لأعمال جمع ونقل النفايات في حالات الطوارئ، وتنفيذ برامج توعوية للمحافظة على النظافة العامة وصحة البيئة والتقيد بالتعليمات الخاصة بالتعامل مع النفايات البلدية الصلبة.

وحددت اللائحة (18) مجالاً يمنح فيها الترخيص من قبل الأمانات للمؤسسات والشركات والأفراد لمزاولة أنشطة إدارة النفايات البلدية الصلبة.

وتشمل مجالات الترخيص (جمع ونقل النفايات، إدارة وتشغيل المدافن، فرز ومعالجة النفايات، إدارة وتشغيل محارق النفايات، إنشاء وتشغيل محارق الحيوانات النافقة، إنشاء وتشغيل المحطات الانتقالية، الخدمات الاستشارية للإشراف على مشاريع نظافة المدن، الخدمات الاستشارية للإشراف على إدارة وتشغيل المدافن، إقامة منشآت فرز وتدوير وإعادة استخدام النفايات، الاستثمار في مكونات النفايات البلدية الصلبة، تنفيذ خدمات شفط مياه الأمطار والسيول، تنفيذ خدمات ردم وإزالة المستنقعات، نظافة وصيانة دورات المياه العامة، نظافة وصيانة مباني الأمانات والبلديات، تأجير معدات وأدوات نظافة المدن، تنفيذ خدمات النظافة العامة في حالة الطوارئ جمع ونقل نفايات الأنشطة التجارية، وجمع ونقل ومعالجة أنقاض الهدم والبناء والحفر).

هذا وقد حددت اللائحة التنفيذية لنظام إدارة النفايات البلدية الصلبة شروط وضوابط ومعايير للتعاقد مع المقاولين والمكاتب الاستشارية، إضافة إلى ضوابط اختيار وإنشاء المدافن الصحية.

وتقرر أن يكون الموقع الذي يقع عليه الاختيار من الأمانة أو البلدية مملوكاً لها، وأن يكون هذا الموقع بعيداً عن الأراضي المخططة لأغراض تنويه مثل مناطق التوسع العمراني والتجاري والزراعي والصناعي، وبعيداً عن الأودية والشعاب ومجاري السيول والشواطئ ومصادر المياه.

وتضمنت اللائحة إلزام منتجي وناقلي النفايات البلدية الصلبة بعدد من الضوابط منها عدم وضع أو إلقاء النفايات والمبعثرات بجميع أنواعها في غير الأماكن المخصصة لها، وجمع النفايات البلدية في أكياس وغلقها ووضعها داخل الحاويات المخصصة.

وفيما يتعلق بضوابط نقل نفايات البناء والهدم؛ ألزمت اللائحة كذلك أصحاب المباني والمنشآت تحت الإنشاء أو الترميم ومواقع الحفر بوضع سور مؤقت حول المبنى ومنع وضع أية مخلفات خارجه، كما تم ربط إصدار وتجديد فسوح البناء والترميم والهدم والتسوية بعقود نقل مع الشركات أو المؤسسات المؤهلة من قبل الأمانة او البلدية.

ومنحت اللائحة الصلاحية للأمانات والبلديات بضبط المخالفات وتطبيق العقوبات الواردة في النظام مع إلزام المخالف بدفع مصاريف إعادتها إلى وضعها السابق، محددة أنواع المخالفات والحد الأعلى للعقوبة، بلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات عرقلة إجراءات تحديد أماكن تجميع النفايات أو منع الآخرين من استخدامها، وإيجاد أماكن لتجميع النفايات بغرض الاستغلال التجاري دون ترخيص نظامي، ووضع النفايات البلدية الصلبة في مجاري السيول والأودية او الآبار أو الشواطئ أو في شبكات الصرف الصحي أو شبكات تصريف مياه الأمطار، وجمع النفايات أو نقلها أو تخزينها أو حرقها أو تداولها ومعالجتها وإعادة تدويرها للاستفادة منها لغير المصرّح لهم 20 ألف ريال.

وبلغ الحد الأعلى للعقوبة لمخالفات وضع النفايات البلدية الصلبة خارج الحاويات المخصصة لها، وتكديس النفايات أو تجميعها أو تخزينها بما يسبب الإضرار بالصحة العامة أو البيئة، وتغيير الأماكن المحددة لحاويات النفايات البلدية الصلبة أو نبشها عشرة آلاف ريال.