احتفالية كبرى للفائزين بتصميم أول فندق 7 نجوم وبرج سكني مجاور للحرم المكي

٢٢ مكتباً استشارياً عالمياً تخدم مشروع جبل عمر والبناء من وحي العمارة الإسلامية

أعلنت شركة جبل عمر للتطوير، عن الشركات الفائزة في المسابقة المعمارية لتصميم فندق وبرج سكني بعنوان: "حُسن الجوار وفخامة الإقامة"، في مشروع جبل عمر المُطِلّ على الحرم المكي الشريف؛ وذلك في احتفالية كبرى في جدة، الأربعاء الماضي، بحضور أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة البار، ومستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ونخبة من كبار رجال المال والأعمال، وعدد من المهندسين العالميين من داخل المملكة وخارجها.

 

وأوضح رئيس مجلس الإدارة لشركة جبل عمر للتطوير، عبدالعزيز بن محمد السبيعي، أن هذه المسابقة المعمارية العالمية نظّمتها شركة جبل عمر للتطوير؛ لاختيار أفضل تصميم معماري على أهم موقع داخل مشروع جبل عمر؛ وذلك لإنشاء فندق ٧ نجوم وشقق سكنية مخدومة، بمشاركة أكثر من ٢٢ مكتباً استشارياً عالمياً من كافة دول العالم، وتم تقييم الشركات من اللجنة الفنية في الشركة، وتم اختيار أفضل ٤ شركات للتنافس في المسابقة، وهي: "فوسترز آند پارترنرز (Foster + Partners)، وجنسلر (Gensler)، وإتش أو كاي (HOK)، وآر إم جاي إم (RMJM)".

 

وذكر "السبيعي" أنه فازت بالجائزة الأولى شركة فوسترز البريطانية المشهورة بمشاريعها الرائدة مثل برج الفيصلية بمدينة الرياض، والتي صممت لمشروع جبل عمر مبنىً مستوحىً من فن العمارة الإسلامية، يشكل نقلة نوعية للهندسة المعمارية في جيرة الحرم، كما حصدت شركة RMJM الجائزة الثانية من خلال مشروع مميز روعي فيه النسيج العمراني لمدينة مكة القديمة لتجمع بين أصالة الماضي وتطورات الحاضر.

 

وكانت شركة جبل عمر قد شكّلت فريق تحكيم متميزاً يشمل: (المهندس المعماري الإسباني الشهير ريكاردو بوفيل، والمهندس المعماري التركي إمري أرولات، والأكاديمي المعماري البروفيسور پيتر بيشوب من جامعة لندن، والمهندس المعماري السعودي هشام ملائكة) لتحكيم المشاريع، والاتفاق على الفائز الأول والفائز الثاني في المسابقة.

 

من جهة أخرى، أكد الرئيس التنفيذي لشركة جبل عمر للتطوير، ياسر بن فيصل الشريف، أن شركة جبل عمر للتطوير قد حققت قفزات كبيرة في إنشاء واحد من أكبر المشاريع الفندقية والتجارية والسكنية؛ حتى أصبح مَعلماً رئيساً في محيط الحرم المكي الشريف؛ لإطلالته المميزة على المسجد الحرام، وتهدف الشركة إلى تحقيق رؤيتها لمشروع جبل عمر من خلال تحقيق طابع الأصالة، مع الحفاظ على فن العمارة المكية والإسلامية، بلمسات عصرية حديثة.

 

اعلان
احتفالية كبرى للفائزين بتصميم أول فندق 7 نجوم وبرج سكني مجاور للحرم المكي
سبق

أعلنت شركة جبل عمر للتطوير، عن الشركات الفائزة في المسابقة المعمارية لتصميم فندق وبرج سكني بعنوان: "حُسن الجوار وفخامة الإقامة"، في مشروع جبل عمر المُطِلّ على الحرم المكي الشريف؛ وذلك في احتفالية كبرى في جدة، الأربعاء الماضي، بحضور أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة البار، ومستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ونخبة من كبار رجال المال والأعمال، وعدد من المهندسين العالميين من داخل المملكة وخارجها.

 

وأوضح رئيس مجلس الإدارة لشركة جبل عمر للتطوير، عبدالعزيز بن محمد السبيعي، أن هذه المسابقة المعمارية العالمية نظّمتها شركة جبل عمر للتطوير؛ لاختيار أفضل تصميم معماري على أهم موقع داخل مشروع جبل عمر؛ وذلك لإنشاء فندق ٧ نجوم وشقق سكنية مخدومة، بمشاركة أكثر من ٢٢ مكتباً استشارياً عالمياً من كافة دول العالم، وتم تقييم الشركات من اللجنة الفنية في الشركة، وتم اختيار أفضل ٤ شركات للتنافس في المسابقة، وهي: "فوسترز آند پارترنرز (Foster + Partners)، وجنسلر (Gensler)، وإتش أو كاي (HOK)، وآر إم جاي إم (RMJM)".

 

وذكر "السبيعي" أنه فازت بالجائزة الأولى شركة فوسترز البريطانية المشهورة بمشاريعها الرائدة مثل برج الفيصلية بمدينة الرياض، والتي صممت لمشروع جبل عمر مبنىً مستوحىً من فن العمارة الإسلامية، يشكل نقلة نوعية للهندسة المعمارية في جيرة الحرم، كما حصدت شركة RMJM الجائزة الثانية من خلال مشروع مميز روعي فيه النسيج العمراني لمدينة مكة القديمة لتجمع بين أصالة الماضي وتطورات الحاضر.

 

وكانت شركة جبل عمر قد شكّلت فريق تحكيم متميزاً يشمل: (المهندس المعماري الإسباني الشهير ريكاردو بوفيل، والمهندس المعماري التركي إمري أرولات، والأكاديمي المعماري البروفيسور پيتر بيشوب من جامعة لندن، والمهندس المعماري السعودي هشام ملائكة) لتحكيم المشاريع، والاتفاق على الفائز الأول والفائز الثاني في المسابقة.

 

من جهة أخرى، أكد الرئيس التنفيذي لشركة جبل عمر للتطوير، ياسر بن فيصل الشريف، أن شركة جبل عمر للتطوير قد حققت قفزات كبيرة في إنشاء واحد من أكبر المشاريع الفندقية والتجارية والسكنية؛ حتى أصبح مَعلماً رئيساً في محيط الحرم المكي الشريف؛ لإطلالته المميزة على المسجد الحرام، وتهدف الشركة إلى تحقيق رؤيتها لمشروع جبل عمر من خلال تحقيق طابع الأصالة، مع الحفاظ على فن العمارة المكية والإسلامية، بلمسات عصرية حديثة.

 

28 يناير 2017 - 30 ربيع الآخر 1438
11:04 AM

احتفالية كبرى للفائزين بتصميم أول فندق 7 نجوم وبرج سكني مجاور للحرم المكي

٢٢ مكتباً استشارياً عالمياً تخدم مشروع جبل عمر والبناء من وحي العمارة الإسلامية

A A A
10
15,238

أعلنت شركة جبل عمر للتطوير، عن الشركات الفائزة في المسابقة المعمارية لتصميم فندق وبرج سكني بعنوان: "حُسن الجوار وفخامة الإقامة"، في مشروع جبل عمر المُطِلّ على الحرم المكي الشريف؛ وذلك في احتفالية كبرى في جدة، الأربعاء الماضي، بحضور أمين العاصمة المقدسة الدكتور أسامة البار، ومستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، ونخبة من كبار رجال المال والأعمال، وعدد من المهندسين العالميين من داخل المملكة وخارجها.

 

وأوضح رئيس مجلس الإدارة لشركة جبل عمر للتطوير، عبدالعزيز بن محمد السبيعي، أن هذه المسابقة المعمارية العالمية نظّمتها شركة جبل عمر للتطوير؛ لاختيار أفضل تصميم معماري على أهم موقع داخل مشروع جبل عمر؛ وذلك لإنشاء فندق ٧ نجوم وشقق سكنية مخدومة، بمشاركة أكثر من ٢٢ مكتباً استشارياً عالمياً من كافة دول العالم، وتم تقييم الشركات من اللجنة الفنية في الشركة، وتم اختيار أفضل ٤ شركات للتنافس في المسابقة، وهي: "فوسترز آند پارترنرز (Foster + Partners)، وجنسلر (Gensler)، وإتش أو كاي (HOK)، وآر إم جاي إم (RMJM)".

 

وذكر "السبيعي" أنه فازت بالجائزة الأولى شركة فوسترز البريطانية المشهورة بمشاريعها الرائدة مثل برج الفيصلية بمدينة الرياض، والتي صممت لمشروع جبل عمر مبنىً مستوحىً من فن العمارة الإسلامية، يشكل نقلة نوعية للهندسة المعمارية في جيرة الحرم، كما حصدت شركة RMJM الجائزة الثانية من خلال مشروع مميز روعي فيه النسيج العمراني لمدينة مكة القديمة لتجمع بين أصالة الماضي وتطورات الحاضر.

 

وكانت شركة جبل عمر قد شكّلت فريق تحكيم متميزاً يشمل: (المهندس المعماري الإسباني الشهير ريكاردو بوفيل، والمهندس المعماري التركي إمري أرولات، والأكاديمي المعماري البروفيسور پيتر بيشوب من جامعة لندن، والمهندس المعماري السعودي هشام ملائكة) لتحكيم المشاريع، والاتفاق على الفائز الأول والفائز الثاني في المسابقة.

 

من جهة أخرى، أكد الرئيس التنفيذي لشركة جبل عمر للتطوير، ياسر بن فيصل الشريف، أن شركة جبل عمر للتطوير قد حققت قفزات كبيرة في إنشاء واحد من أكبر المشاريع الفندقية والتجارية والسكنية؛ حتى أصبح مَعلماً رئيساً في محيط الحرم المكي الشريف؛ لإطلالته المميزة على المسجد الحرام، وتهدف الشركة إلى تحقيق رؤيتها لمشروع جبل عمر من خلال تحقيق طابع الأصالة، مع الحفاظ على فن العمارة المكية والإسلامية، بلمسات عصرية حديثة.