افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة وعرب الـ 48.. ووداع القوافل الأردنية

"عربيات" يشكر السعودية قيادة وحكومة وشعباً على خدماتها لضيوف الرحمن

 شاركت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية، اليوم الاثنين، في افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة ووداع قوافل الحج الأردنية يرافقهم عرب الـ48، الذين انطلقوا منها.

 

وقام رئيس الشؤون الإعلامية المتحدث الرسمي للسفارة عبدالسلام بن عبدالله العنزي، بقص شريط الافتتاح إلى جانب مندوب جلالة الملك عبدالله الثاني وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني الدكتور وائل عربيات، مطمئنين على جميع الإجراءات المتصلة بالحجاج من المساكن وغيرها.

 

من جهته قدم "عربيات" خالص الشكر والتقدير للمملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً، على الخدمات التي تقدمها للضيوف، واصلاً الشكر لسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بالأمير خالد بن فيصل بن تركي بن عبدالله آل سعود سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن على ما قدمته من تعاون في خدمة ضيوف الرحمن على مدار الأعوام الماضية.

 

وأشاد "عربيات" بالوقف الإسلامي الذي يتجسد في مدينة واستراحة حجاج الجيزة التي تبرع بها أحد المحسنين، والذي كان لوزارة الأوقاف دور بالغ في إعدادها وتجهيزها لتكون ساحة انطلاق لحجاج المملكة وحجاج عرب الـ48.

 

 وأشار إلى المكانة التي يتمتع بها الحاج الأردني، والتي تعتبر حصيلة الجهود الدائمة للقيادة الهاشمية في توفير الخدمات المثلى للحجاج الأردنيين والارتقاء بمستواها، مؤكدين أن تنظيم هذا الأمر يعود للدور البارز والهام لوزارة الأوقاف الأردنية وسفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة الأردنية الهاشمية وما تقدمه من جهود كبيرة في استقبال الحجاج وتقديم سبل الراحة لهم.

اعلان
افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة وعرب الـ 48.. ووداع القوافل الأردنية
سبق

 شاركت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية، اليوم الاثنين، في افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة ووداع قوافل الحج الأردنية يرافقهم عرب الـ48، الذين انطلقوا منها.

 

وقام رئيس الشؤون الإعلامية المتحدث الرسمي للسفارة عبدالسلام بن عبدالله العنزي، بقص شريط الافتتاح إلى جانب مندوب جلالة الملك عبدالله الثاني وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني الدكتور وائل عربيات، مطمئنين على جميع الإجراءات المتصلة بالحجاج من المساكن وغيرها.

 

من جهته قدم "عربيات" خالص الشكر والتقدير للمملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً، على الخدمات التي تقدمها للضيوف، واصلاً الشكر لسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بالأمير خالد بن فيصل بن تركي بن عبدالله آل سعود سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن على ما قدمته من تعاون في خدمة ضيوف الرحمن على مدار الأعوام الماضية.

 

وأشاد "عربيات" بالوقف الإسلامي الذي يتجسد في مدينة واستراحة حجاج الجيزة التي تبرع بها أحد المحسنين، والذي كان لوزارة الأوقاف دور بالغ في إعدادها وتجهيزها لتكون ساحة انطلاق لحجاج المملكة وحجاج عرب الـ48.

 

 وأشار إلى المكانة التي يتمتع بها الحاج الأردني، والتي تعتبر حصيلة الجهود الدائمة للقيادة الهاشمية في توفير الخدمات المثلى للحجاج الأردنيين والارتقاء بمستواها، مؤكدين أن تنظيم هذا الأمر يعود للدور البارز والهام لوزارة الأوقاف الأردنية وسفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة الأردنية الهاشمية وما تقدمه من جهود كبيرة في استقبال الحجاج وتقديم سبل الراحة لهم.

29 أغسطس 2016 - 26 ذو القعدة 1437
09:53 PM

"عربيات" يشكر السعودية قيادة وحكومة وشعباً على خدماتها لضيوف الرحمن

افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة وعرب الـ 48.. ووداع القوافل الأردنية

A A A
2
6,373

 شاركت سفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية، اليوم الاثنين، في افتتاح مدينة واستراحة حجاج الجيزة ووداع قوافل الحج الأردنية يرافقهم عرب الـ48، الذين انطلقوا منها.

 

وقام رئيس الشؤون الإعلامية المتحدث الرسمي للسفارة عبدالسلام بن عبدالله العنزي، بقص شريط الافتتاح إلى جانب مندوب جلالة الملك عبدالله الثاني وزير الأوقاف والشؤون والمقدسات الإسلامية الأردني الدكتور وائل عربيات، مطمئنين على جميع الإجراءات المتصلة بالحجاج من المساكن وغيرها.

 

من جهته قدم "عربيات" خالص الشكر والتقدير للمملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعباً، على الخدمات التي تقدمها للضيوف، واصلاً الشكر لسفارة خادم الحرمين الشريفين لدى المملكة الأردنية الهاشمية ممثلة بالأمير خالد بن فيصل بن تركي بن عبدالله آل سعود سفير خادم الحرمين الشريفين لدى الأردن على ما قدمته من تعاون في خدمة ضيوف الرحمن على مدار الأعوام الماضية.

 

وأشاد "عربيات" بالوقف الإسلامي الذي يتجسد في مدينة واستراحة حجاج الجيزة التي تبرع بها أحد المحسنين، والذي كان لوزارة الأوقاف دور بالغ في إعدادها وتجهيزها لتكون ساحة انطلاق لحجاج المملكة وحجاج عرب الـ48.

 

 وأشار إلى المكانة التي يتمتع بها الحاج الأردني، والتي تعتبر حصيلة الجهود الدائمة للقيادة الهاشمية في توفير الخدمات المثلى للحجاج الأردنيين والارتقاء بمستواها، مؤكدين أن تنظيم هذا الأمر يعود للدور البارز والهام لوزارة الأوقاف الأردنية وسفارة المملكة العربية السعودية لدى المملكة الأردنية الهاشمية وما تقدمه من جهود كبيرة في استقبال الحجاج وتقديم سبل الراحة لهم.