"الإعلام الخارجي": تقرير "فرانس 24" مليء بالمعلومات المغلوطة التي تتجاهل الإنجازات وتسيء للمرأة السعودية

الشبكة نشرت نصاً مزيفاً بأن المرأة لا يمكنها الخروج من المنزل دون أفراد أسرتها الذكور

نشرت شبكة " فرانس 24 " الفرنسية تقريراً غير دقيق وينافي الكثير من الحقائق حول أوضاع المرأة في السعودية ، متجاهلة الإنجازات التي تحققت للمرأة السعودية في ظل الدعم الحكومي والاجتماعي.

 

وردت وكالة وزارة الإعلام الخارجي السعودية على المعلومات المغلوطة والأخطاء التي وقعت فيها  الشبكة الفرنسية وأساءت للمرأة السعودية.

 

وقالت الوكالة في حسابها على " تويتر " إن " فرانس 24 " نشرت نصاً مزيفاً وعبثياً عن المرأة السعودية أنه لا يمكنها الخروج من المنزل دون أحد من أفراد أسرتها من الذكور.

 

وأشارت الوكالة إلى أن الشبكة الفرنسية حملت الكثير من الأخطاء والمعلومات المفبركة التي قالت فيها إن السعوديات لا يمكنهن السفر دون ولي الأمر ، موضحة أن التقرير تجاهل  الإنجازات والتطورات التي حققتها المرأة السعودية .

 

السعودية ضمن لجنة المرأة في الأمم المتحدة:

اختارات الأمم المتحدة خلال الأسبوع الجاري السعودية ضمن لجنة حقوق المرأة  من خلال تصويت أجراه المجلس الاقتصادي والاجتماعي في الأمم المتحدة والذي يعتبر الهيئة الأساسية المخصصة لصناعة السياسات العالمية فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين والنهوض بالمرأة .

 

وجاء التصويت لصالح ضم المملكة لهذه اللجنة بسبب النجاحات الكبيرة التي حققها المرأة السعودية في جميع المجالات السياسية والاجتماعية والتعليمية والثقافية والرياضية وفي مجالات التجارة وخلافه .

 

السعوديات في دائرة الضوء:

باتت المرأة السعودية في دائرة الضوء حيث إنها قادرة على التصويت والترشح في المقاعد البلدية ، والمشاركة في جميع قطاع العمل والمال والأعمال والمشاركة في صناعة القرار من خلال مجلس الشورى .

 

ویعملن الكثير من السعوديات أيضاً کمستشارین ماليین ومستشارین تنفیذیین ومستشارین ويديرون بنوكا وفنادق ومصانع، وفي العديد من الهيئات الحكومية والقطاعات الخاصة ، ويشاركن في الحياة العامة .

 

حققت المرأة السعودية الكثير من الإنجازات والتطورات في حقوقها وفي مجالات سياسية واجتماعية واقتصادية وتحقق لها الكثير من المكاسب في العقد الأخير.

 

ومقارنة بالعديد من الدول العربية والعالمية قفزت المرأة السعودية خلال سنوات قليلة خطوات كبيرة تحققت لها من خلال الدعم الحكومي والاجتماعي المستمر.

اعلان
"الإعلام الخارجي": تقرير "فرانس 24" مليء بالمعلومات المغلوطة التي تتجاهل الإنجازات وتسيء للمرأة السعودية
سبق

نشرت شبكة " فرانس 24 " الفرنسية تقريراً غير دقيق وينافي الكثير من الحقائق حول أوضاع المرأة في السعودية ، متجاهلة الإنجازات التي تحققت للمرأة السعودية في ظل الدعم الحكومي والاجتماعي.

 

وردت وكالة وزارة الإعلام الخارجي السعودية على المعلومات المغلوطة والأخطاء التي وقعت فيها  الشبكة الفرنسية وأساءت للمرأة السعودية.

 

وقالت الوكالة في حسابها على " تويتر " إن " فرانس 24 " نشرت نصاً مزيفاً وعبثياً عن المرأة السعودية أنه لا يمكنها الخروج من المنزل دون أحد من أفراد أسرتها من الذكور.

 

وأشارت الوكالة إلى أن الشبكة الفرنسية حملت الكثير من الأخطاء والمعلومات المفبركة التي قالت فيها إن السعوديات لا يمكنهن السفر دون ولي الأمر ، موضحة أن التقرير تجاهل  الإنجازات والتطورات التي حققتها المرأة السعودية .

 

السعودية ضمن لجنة المرأة في الأمم المتحدة:

اختارات الأمم المتحدة خلال الأسبوع الجاري السعودية ضمن لجنة حقوق المرأة  من خلال تصويت أجراه المجلس الاقتصادي والاجتماعي في الأمم المتحدة والذي يعتبر الهيئة الأساسية المخصصة لصناعة السياسات العالمية فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين والنهوض بالمرأة .

 

وجاء التصويت لصالح ضم المملكة لهذه اللجنة بسبب النجاحات الكبيرة التي حققها المرأة السعودية في جميع المجالات السياسية والاجتماعية والتعليمية والثقافية والرياضية وفي مجالات التجارة وخلافه .

 

السعوديات في دائرة الضوء:

باتت المرأة السعودية في دائرة الضوء حيث إنها قادرة على التصويت والترشح في المقاعد البلدية ، والمشاركة في جميع قطاع العمل والمال والأعمال والمشاركة في صناعة القرار من خلال مجلس الشورى .

 

ویعملن الكثير من السعوديات أيضاً کمستشارین ماليین ومستشارین تنفیذیین ومستشارین ويديرون بنوكا وفنادق ومصانع، وفي العديد من الهيئات الحكومية والقطاعات الخاصة ، ويشاركن في الحياة العامة .

 

حققت المرأة السعودية الكثير من الإنجازات والتطورات في حقوقها وفي مجالات سياسية واجتماعية واقتصادية وتحقق لها الكثير من المكاسب في العقد الأخير.

 

ومقارنة بالعديد من الدول العربية والعالمية قفزت المرأة السعودية خلال سنوات قليلة خطوات كبيرة تحققت لها من خلال الدعم الحكومي والاجتماعي المستمر.

27 إبريل 2017 - 1 شعبان 1438
08:14 PM
اخر تعديل
09 يوليو 2017 - 15 شوّال 1438
08:47 PM

"الإعلام الخارجي": تقرير "فرانس 24" مليء بالمعلومات المغلوطة التي تتجاهل الإنجازات وتسيء للمرأة السعودية

الشبكة نشرت نصاً مزيفاً بأن المرأة لا يمكنها الخروج من المنزل دون أفراد أسرتها الذكور

A A A
45
21,290

نشرت شبكة " فرانس 24 " الفرنسية تقريراً غير دقيق وينافي الكثير من الحقائق حول أوضاع المرأة في السعودية ، متجاهلة الإنجازات التي تحققت للمرأة السعودية في ظل الدعم الحكومي والاجتماعي.

 

وردت وكالة وزارة الإعلام الخارجي السعودية على المعلومات المغلوطة والأخطاء التي وقعت فيها  الشبكة الفرنسية وأساءت للمرأة السعودية.

 

وقالت الوكالة في حسابها على " تويتر " إن " فرانس 24 " نشرت نصاً مزيفاً وعبثياً عن المرأة السعودية أنه لا يمكنها الخروج من المنزل دون أحد من أفراد أسرتها من الذكور.

 

وأشارت الوكالة إلى أن الشبكة الفرنسية حملت الكثير من الأخطاء والمعلومات المفبركة التي قالت فيها إن السعوديات لا يمكنهن السفر دون ولي الأمر ، موضحة أن التقرير تجاهل  الإنجازات والتطورات التي حققتها المرأة السعودية .

 

السعودية ضمن لجنة المرأة في الأمم المتحدة:

اختارات الأمم المتحدة خلال الأسبوع الجاري السعودية ضمن لجنة حقوق المرأة  من خلال تصويت أجراه المجلس الاقتصادي والاجتماعي في الأمم المتحدة والذي يعتبر الهيئة الأساسية المخصصة لصناعة السياسات العالمية فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين والنهوض بالمرأة .

 

وجاء التصويت لصالح ضم المملكة لهذه اللجنة بسبب النجاحات الكبيرة التي حققها المرأة السعودية في جميع المجالات السياسية والاجتماعية والتعليمية والثقافية والرياضية وفي مجالات التجارة وخلافه .

 

السعوديات في دائرة الضوء:

باتت المرأة السعودية في دائرة الضوء حيث إنها قادرة على التصويت والترشح في المقاعد البلدية ، والمشاركة في جميع قطاع العمل والمال والأعمال والمشاركة في صناعة القرار من خلال مجلس الشورى .

 

ویعملن الكثير من السعوديات أيضاً کمستشارین ماليین ومستشارین تنفیذیین ومستشارین ويديرون بنوكا وفنادق ومصانع، وفي العديد من الهيئات الحكومية والقطاعات الخاصة ، ويشاركن في الحياة العامة .

 

حققت المرأة السعودية الكثير من الإنجازات والتطورات في حقوقها وفي مجالات سياسية واجتماعية واقتصادية وتحقق لها الكثير من المكاسب في العقد الأخير.

 

ومقارنة بالعديد من الدول العربية والعالمية قفزت المرأة السعودية خلال سنوات قليلة خطوات كبيرة تحققت لها من خلال الدعم الحكومي والاجتماعي المستمر.