الاتحاد الآسيوي: سنواصل العمل مع "الفيفا" للحد من التدخل الحكومي

 جدد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم موقفه الثابت ضد التدخل الحكومي في لعبة كرة القدم في بعص بلدان القارة الآسيوية، مؤكدًا عزمه على مواصلة العمل مع الاتحاد الدولي لكرة القدم من أجل التوصل إلى أفضل السبل الرامية لمعالجة هذه الظاهرة والحد من آثارها السلبية على كرة القدم الآسيوية.
 
جاء ذلك في الاجتماع السابع للمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي الذي عقد في العاصمة الماليزية "كوالالمبور" صباح اليوم "الأحد" برئاسة "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وحضور أعضاء المكتب التنفيذي والمسؤولين في الإدارة التنفيذية للاتحاد القاري.
 
وأكد "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" أهمية وحدة أسرة كرة الآسيوية في وجه التدخلات الحكومية التي تؤثر سلبيًّا على مسيرة اللعبة، مؤكدًا أهمية الوقوف إلى جانب الاتحادات الوطنية الأعضاء لمعالجة هذه القضية الشائكة.
 
وقال "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" في كلمة ألقاها خلال الاجتماع: قمت مؤخرًا بزيارة إندونيسيا التي رحبنا بها من جديد في أسرة كرة القدم بعد الإيقاف الذي تعرض له اتحادها الكروي، وقد بدا واضحًا للجميع مقدار الضرر الذي تسبب به التدخل الحكومي على مسيرة اللعبة في البلاد، وقد أكدنا خلال الزيارة على دعمنا الكامل للاتحاد الإندونيسي في مساعيه الهادفة لإعادة بناء مكانة كرة القدم باستقلالية تامة.
 
وأضاف: يجب أن نقف متوحدين من أجل دعم اتحاداتنا الوطنية الأعضاء في مواجهة التدخلات من قبل حكوماتها، نحن نقدر أن بعض القضايا في هذا الشأن معقدة، ولكن يجب أن نتصرف بمسؤولية من أجل حماية مستقبل كرة القدم واللاعبين في الدول المتضررة من التدخل الحكومي.
 
كما أكد المكتب التنفيذي في الاجتماع على الطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم إيجاد حل فوري لقضايا كرة القدم الفلسطينية مع إسرائيل، وأعاد المكتب التنفيذي التأكيد على التوصية المقدمة من مجموعة عمل الاتحادات الوطنية في الاتحاد، التي تطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم ولجنة مراقبة الوضع الفلسطيني الإسرائيلي في الاتحاد الدولي، إيجاد أفضل الحلول لإنهاء القضايا المستمرة في المنطقة، عبر تطبيق النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم في أسرع وقت ممكن.
 

اعلان
الاتحاد الآسيوي: سنواصل العمل مع "الفيفا" للحد من التدخل الحكومي
سبق

 جدد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم موقفه الثابت ضد التدخل الحكومي في لعبة كرة القدم في بعص بلدان القارة الآسيوية، مؤكدًا عزمه على مواصلة العمل مع الاتحاد الدولي لكرة القدم من أجل التوصل إلى أفضل السبل الرامية لمعالجة هذه الظاهرة والحد من آثارها السلبية على كرة القدم الآسيوية.
 
جاء ذلك في الاجتماع السابع للمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي الذي عقد في العاصمة الماليزية "كوالالمبور" صباح اليوم "الأحد" برئاسة "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وحضور أعضاء المكتب التنفيذي والمسؤولين في الإدارة التنفيذية للاتحاد القاري.
 
وأكد "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" أهمية وحدة أسرة كرة الآسيوية في وجه التدخلات الحكومية التي تؤثر سلبيًّا على مسيرة اللعبة، مؤكدًا أهمية الوقوف إلى جانب الاتحادات الوطنية الأعضاء لمعالجة هذه القضية الشائكة.
 
وقال "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" في كلمة ألقاها خلال الاجتماع: قمت مؤخرًا بزيارة إندونيسيا التي رحبنا بها من جديد في أسرة كرة القدم بعد الإيقاف الذي تعرض له اتحادها الكروي، وقد بدا واضحًا للجميع مقدار الضرر الذي تسبب به التدخل الحكومي على مسيرة اللعبة في البلاد، وقد أكدنا خلال الزيارة على دعمنا الكامل للاتحاد الإندونيسي في مساعيه الهادفة لإعادة بناء مكانة كرة القدم باستقلالية تامة.
 
وأضاف: يجب أن نقف متوحدين من أجل دعم اتحاداتنا الوطنية الأعضاء في مواجهة التدخلات من قبل حكوماتها، نحن نقدر أن بعض القضايا في هذا الشأن معقدة، ولكن يجب أن نتصرف بمسؤولية من أجل حماية مستقبل كرة القدم واللاعبين في الدول المتضررة من التدخل الحكومي.
 
كما أكد المكتب التنفيذي في الاجتماع على الطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم إيجاد حل فوري لقضايا كرة القدم الفلسطينية مع إسرائيل، وأعاد المكتب التنفيذي التأكيد على التوصية المقدمة من مجموعة عمل الاتحادات الوطنية في الاتحاد، التي تطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم ولجنة مراقبة الوضع الفلسطيني الإسرائيلي في الاتحاد الدولي، إيجاد أفضل الحلول لإنهاء القضايا المستمرة في المنطقة، عبر تطبيق النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم في أسرع وقت ممكن.
 

28 فبراير 2017 - 1 جمادى الآخر 1438
10:17 PM

الاتحاد الآسيوي: سنواصل العمل مع "الفيفا" للحد من التدخل الحكومي

A A A
0
1,855

 جدد الاتحاد الآسيوي لكرة القدم موقفه الثابت ضد التدخل الحكومي في لعبة كرة القدم في بعص بلدان القارة الآسيوية، مؤكدًا عزمه على مواصلة العمل مع الاتحاد الدولي لكرة القدم من أجل التوصل إلى أفضل السبل الرامية لمعالجة هذه الظاهرة والحد من آثارها السلبية على كرة القدم الآسيوية.
 
جاء ذلك في الاجتماع السابع للمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي الذي عقد في العاصمة الماليزية "كوالالمبور" صباح اليوم "الأحد" برئاسة "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم وحضور أعضاء المكتب التنفيذي والمسؤولين في الإدارة التنفيذية للاتحاد القاري.
 
وأكد "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" أهمية وحدة أسرة كرة الآسيوية في وجه التدخلات الحكومية التي تؤثر سلبيًّا على مسيرة اللعبة، مؤكدًا أهمية الوقوف إلى جانب الاتحادات الوطنية الأعضاء لمعالجة هذه القضية الشائكة.
 
وقال "الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة" في كلمة ألقاها خلال الاجتماع: قمت مؤخرًا بزيارة إندونيسيا التي رحبنا بها من جديد في أسرة كرة القدم بعد الإيقاف الذي تعرض له اتحادها الكروي، وقد بدا واضحًا للجميع مقدار الضرر الذي تسبب به التدخل الحكومي على مسيرة اللعبة في البلاد، وقد أكدنا خلال الزيارة على دعمنا الكامل للاتحاد الإندونيسي في مساعيه الهادفة لإعادة بناء مكانة كرة القدم باستقلالية تامة.
 
وأضاف: يجب أن نقف متوحدين من أجل دعم اتحاداتنا الوطنية الأعضاء في مواجهة التدخلات من قبل حكوماتها، نحن نقدر أن بعض القضايا في هذا الشأن معقدة، ولكن يجب أن نتصرف بمسؤولية من أجل حماية مستقبل كرة القدم واللاعبين في الدول المتضررة من التدخل الحكومي.
 
كما أكد المكتب التنفيذي في الاجتماع على الطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم إيجاد حل فوري لقضايا كرة القدم الفلسطينية مع إسرائيل، وأعاد المكتب التنفيذي التأكيد على التوصية المقدمة من مجموعة عمل الاتحادات الوطنية في الاتحاد، التي تطلب من الاتحاد الدولي لكرة القدم ولجنة مراقبة الوضع الفلسطيني الإسرائيلي في الاتحاد الدولي، إيجاد أفضل الحلول لإنهاء القضايا المستمرة في المنطقة، عبر تطبيق النظام الأساسي للاتحاد الدولي لكرة القدم في أسرع وقت ممكن.