"البلوشي" يحذّر: مَن يشارك مع ميليشيات الملالي بسوريا سنستهدفه

قال لـ "سبق": الإعلان جاء بعد إغراء طهران مستضعفي شعبنا بالمال

 أنَّ هذا الإعلان الصادر عن تنظيمات ووجهاء وعلماء بلوش، جاء بعد توارد أنباءٍ عن إغراء الملالي عدداً من المستضعفين البلوش بالأموال لضمّهم إلى التجنيد في معسكراتهم بقصر قند؛ إحدى كبريات المدن البلوشية المحتلة، تمهيداً لإرسالهم إلى سوريا للقتال مع نظام الأسد الإجرامي بها.

 

وقال البلوشي؛ في رسالةٍ شديدة اللهجة لشعبه: "إلى كل مَن يلتحق بالقتال مع الفرس، ويُقتل نقول له جهنم وبئس المصير، أمَّا مَن يرجع على قيد الحياة فسيكون هدفًاً للمقاومة البلوشية، وليس له عندنا أي حقوق".

 

وأضاف: "نحن البلوش عُرِف عنا مناصرة المظلومين، وليس الظالم، ولا نقبل أن يُقال إنَّ البلوش شاركوا في قتل الشعب السوري المظلوم، وتاريخنا معروف بمواجهة الظالمين وليس بقتل المستضعفين".

 

 وختم بقوله: "نرى أنَّ كلَّ مَن يشارك في هذه المعركة فهو ضدّ تعاليم شرع الله أولاً، ومن ثَم ضدّ الفطرة الإنسانية التي تمنع مشاركة الطغاة في قتل الأبرياء، وعليه فإنَّ كلَّ بلوشي يأتمر بأمر ملالي إيران وينفّذ أجندتهم، فهو منبوذٌ منا، ولن يكون في مأمن من العقاب".

البلوشي
اعلان
"البلوشي" يحذّر: مَن يشارك مع ميليشيات الملالي بسوريا سنستهدفه
سبق

 أنَّ هذا الإعلان الصادر عن تنظيمات ووجهاء وعلماء بلوش، جاء بعد توارد أنباءٍ عن إغراء الملالي عدداً من المستضعفين البلوش بالأموال لضمّهم إلى التجنيد في معسكراتهم بقصر قند؛ إحدى كبريات المدن البلوشية المحتلة، تمهيداً لإرسالهم إلى سوريا للقتال مع نظام الأسد الإجرامي بها.

 

وقال البلوشي؛ في رسالةٍ شديدة اللهجة لشعبه: "إلى كل مَن يلتحق بالقتال مع الفرس، ويُقتل نقول له جهنم وبئس المصير، أمَّا مَن يرجع على قيد الحياة فسيكون هدفًاً للمقاومة البلوشية، وليس له عندنا أي حقوق".

 

وأضاف: "نحن البلوش عُرِف عنا مناصرة المظلومين، وليس الظالم، ولا نقبل أن يُقال إنَّ البلوش شاركوا في قتل الشعب السوري المظلوم، وتاريخنا معروف بمواجهة الظالمين وليس بقتل المستضعفين".

 

 وختم بقوله: "نرى أنَّ كلَّ مَن يشارك في هذه المعركة فهو ضدّ تعاليم شرع الله أولاً، ومن ثَم ضدّ الفطرة الإنسانية التي تمنع مشاركة الطغاة في قتل الأبرياء، وعليه فإنَّ كلَّ بلوشي يأتمر بأمر ملالي إيران وينفّذ أجندتهم، فهو منبوذٌ منا، ولن يكون في مأمن من العقاب".

30 سبتمبر 2015 - 16 ذو الحجة 1436
08:46 AM

قال لـ "سبق": الإعلان جاء بعد إغراء طهران مستضعفي شعبنا بالمال

"البلوشي" يحذّر: مَن يشارك مع ميليشيات الملالي بسوريا سنستهدفه

A A A
0
7

 أنَّ هذا الإعلان الصادر عن تنظيمات ووجهاء وعلماء بلوش، جاء بعد توارد أنباءٍ عن إغراء الملالي عدداً من المستضعفين البلوش بالأموال لضمّهم إلى التجنيد في معسكراتهم بقصر قند؛ إحدى كبريات المدن البلوشية المحتلة، تمهيداً لإرسالهم إلى سوريا للقتال مع نظام الأسد الإجرامي بها.

 

وقال البلوشي؛ في رسالةٍ شديدة اللهجة لشعبه: "إلى كل مَن يلتحق بالقتال مع الفرس، ويُقتل نقول له جهنم وبئس المصير، أمَّا مَن يرجع على قيد الحياة فسيكون هدفًاً للمقاومة البلوشية، وليس له عندنا أي حقوق".

 

وأضاف: "نحن البلوش عُرِف عنا مناصرة المظلومين، وليس الظالم، ولا نقبل أن يُقال إنَّ البلوش شاركوا في قتل الشعب السوري المظلوم، وتاريخنا معروف بمواجهة الظالمين وليس بقتل المستضعفين".

 

 وختم بقوله: "نرى أنَّ كلَّ مَن يشارك في هذه المعركة فهو ضدّ تعاليم شرع الله أولاً، ومن ثَم ضدّ الفطرة الإنسانية التي تمنع مشاركة الطغاة في قتل الأبرياء، وعليه فإنَّ كلَّ بلوشي يأتمر بأمر ملالي إيران وينفّذ أجندتهم، فهو منبوذٌ منا، ولن يكون في مأمن من العقاب".