البنك الأهلي يتبرع بمليوني ريال لإغاثة الشعب السوري

استجابة لتوجيهات خادم الحرمين

أعلن البنك الأهلي عن تبرُّعه بمبلغ مليوني ريال مساهمة منه في الحملة، ومساندة للجهود السعودية الوطنية لإغاثة الشعب السوري، وتوفير السبل الكفيلة بتمكينهم من تجاوز ما يمرون به من محنة وظروف إنسانية عصيبة.

جاء ذلك استجابة لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، بتنظيم حملة شعبية في جميع مناطق المملكة لإغاثة الشعب السوري الشقيق.

وثمن منصور الميمان رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله لإغاثة الشعب السوري الشقيق ودعمهم بالمساعدات الإنسانية والإغاثية للتخفيف عنهم في ظل الظروف العصيبة التي يمرون بها.

وأشار إلى أن مساهمة البنك في هذه الحملة الخيِّرة تأتي استجابة للتوجيهات السامية الكريمة بدعم الحملة الخيرية التي تأتي نظراً لما يتعرض له الأشقاء في سوريا من معاناة، وخاصة المهجرين من حلب وغيرها الذين انقطعت بهم السبل بسبب الظروف الصعبة والأحداث المؤلمة التي يعيشونها. وتُجسِّد الحملة الشعبية التي دشّنها خادم الحرمين الشريفين، مبدأ التآخي ومواساة الآخرين وللتخفيف من معاناة أشقائنا في سوريا، كما تؤكد تضامن الشعب السعودي مع قيادته الحكيمة.

من جانبه حث سعيد الغامدي الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي جميع موظفي البنك على المساهمة في الحملة تضامناً مع أشقائنا في سوريا، وأكّد أن تجاوب إدارة البنك ومنسوبيه يعكس تفاعل المواطن السعودي مع الحملة التي وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتنظيمها تخفيفاً من معاناة إخوتنا في سوريا وإدراكاً للدور الريادي الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة في محيطها الإقليمي والعربي والإسلامي.

واعتبر الغامدي أن مساهمة البنك الأهلي في هذه الحملة، تأتي انسجاماً مع أهداف الحملة النبيلة وغاياتها الإنسانية المستوحاة من قيمنا الاجتماعية الأصيلة ومفاهيم ديننا الحنيف، الداعية إلى التعاضد بين الأشقاء، والتعاون في سبيل إغاثتهم وتوفير ما يسد احتياجاتهم، داعياً إلى تكاتف الجهود سعياً وراء تحقيق الحياة الكريمة لأشقائنا السوريين.

يشار إلى أن هذه المساهمة من قبل البنك الأهلي تُعد الثالثة لدعم حملة الشعب السوري الشقيق، حيث كان البنك قد قدّم تبرعاً بمبلغ مليوني ريال في حملة يوم التضامن مع الأطفال السوريين في فبراير من عام 2014م، إضافة إلى تبرعه سابقاً بمليوني ريال في بداية انطلاق الحملة الوطنية لنصرة الأشقاء في سوريا في يوليو من عام 2012م.

وخصصت الحملة الحساب الموحد للبنك الأهلي التجاري بفروعه في المملكة كافةSA9510000022185556000107  لاستقبال التبرعات النقدية والشيكات المسحوبة وشيكات المقاصة والتحويل الداخلي أو الإيداع من خلال الهاتف المصرفي على الرقم الموحد 920001000 أو الإيداع من خلال موقع البنك الأهلي على الإنترنتWWW.ALAHLI.COM أو الإيداع والتحويل من خلال أجهزة الصرف الآلي للبنوك المحلية على الحساب رقمSA9510000022185556000107.

اعلان
البنك الأهلي يتبرع بمليوني ريال لإغاثة الشعب السوري
سبق

أعلن البنك الأهلي عن تبرُّعه بمبلغ مليوني ريال مساهمة منه في الحملة، ومساندة للجهود السعودية الوطنية لإغاثة الشعب السوري، وتوفير السبل الكفيلة بتمكينهم من تجاوز ما يمرون به من محنة وظروف إنسانية عصيبة.

جاء ذلك استجابة لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، بتنظيم حملة شعبية في جميع مناطق المملكة لإغاثة الشعب السوري الشقيق.

وثمن منصور الميمان رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله لإغاثة الشعب السوري الشقيق ودعمهم بالمساعدات الإنسانية والإغاثية للتخفيف عنهم في ظل الظروف العصيبة التي يمرون بها.

وأشار إلى أن مساهمة البنك في هذه الحملة الخيِّرة تأتي استجابة للتوجيهات السامية الكريمة بدعم الحملة الخيرية التي تأتي نظراً لما يتعرض له الأشقاء في سوريا من معاناة، وخاصة المهجرين من حلب وغيرها الذين انقطعت بهم السبل بسبب الظروف الصعبة والأحداث المؤلمة التي يعيشونها. وتُجسِّد الحملة الشعبية التي دشّنها خادم الحرمين الشريفين، مبدأ التآخي ومواساة الآخرين وللتخفيف من معاناة أشقائنا في سوريا، كما تؤكد تضامن الشعب السعودي مع قيادته الحكيمة.

من جانبه حث سعيد الغامدي الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي جميع موظفي البنك على المساهمة في الحملة تضامناً مع أشقائنا في سوريا، وأكّد أن تجاوب إدارة البنك ومنسوبيه يعكس تفاعل المواطن السعودي مع الحملة التي وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتنظيمها تخفيفاً من معاناة إخوتنا في سوريا وإدراكاً للدور الريادي الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة في محيطها الإقليمي والعربي والإسلامي.

واعتبر الغامدي أن مساهمة البنك الأهلي في هذه الحملة، تأتي انسجاماً مع أهداف الحملة النبيلة وغاياتها الإنسانية المستوحاة من قيمنا الاجتماعية الأصيلة ومفاهيم ديننا الحنيف، الداعية إلى التعاضد بين الأشقاء، والتعاون في سبيل إغاثتهم وتوفير ما يسد احتياجاتهم، داعياً إلى تكاتف الجهود سعياً وراء تحقيق الحياة الكريمة لأشقائنا السوريين.

يشار إلى أن هذه المساهمة من قبل البنك الأهلي تُعد الثالثة لدعم حملة الشعب السوري الشقيق، حيث كان البنك قد قدّم تبرعاً بمبلغ مليوني ريال في حملة يوم التضامن مع الأطفال السوريين في فبراير من عام 2014م، إضافة إلى تبرعه سابقاً بمليوني ريال في بداية انطلاق الحملة الوطنية لنصرة الأشقاء في سوريا في يوليو من عام 2012م.

وخصصت الحملة الحساب الموحد للبنك الأهلي التجاري بفروعه في المملكة كافةSA9510000022185556000107  لاستقبال التبرعات النقدية والشيكات المسحوبة وشيكات المقاصة والتحويل الداخلي أو الإيداع من خلال الهاتف المصرفي على الرقم الموحد 920001000 أو الإيداع من خلال موقع البنك الأهلي على الإنترنتWWW.ALAHLI.COM أو الإيداع والتحويل من خلال أجهزة الصرف الآلي للبنوك المحلية على الحساب رقمSA9510000022185556000107.

29 ديسمبر 2016 - 30 ربيع الأول 1438
07:31 PM

البنك الأهلي يتبرع بمليوني ريال لإغاثة الشعب السوري

استجابة لتوجيهات خادم الحرمين

A A A
4
989

أعلن البنك الأهلي عن تبرُّعه بمبلغ مليوني ريال مساهمة منه في الحملة، ومساندة للجهود السعودية الوطنية لإغاثة الشعب السوري، وتوفير السبل الكفيلة بتمكينهم من تجاوز ما يمرون به من محنة وظروف إنسانية عصيبة.

جاء ذلك استجابة لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، بتنظيم حملة شعبية في جميع مناطق المملكة لإغاثة الشعب السوري الشقيق.

وثمن منصور الميمان رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي جهود المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله لإغاثة الشعب السوري الشقيق ودعمهم بالمساعدات الإنسانية والإغاثية للتخفيف عنهم في ظل الظروف العصيبة التي يمرون بها.

وأشار إلى أن مساهمة البنك في هذه الحملة الخيِّرة تأتي استجابة للتوجيهات السامية الكريمة بدعم الحملة الخيرية التي تأتي نظراً لما يتعرض له الأشقاء في سوريا من معاناة، وخاصة المهجرين من حلب وغيرها الذين انقطعت بهم السبل بسبب الظروف الصعبة والأحداث المؤلمة التي يعيشونها. وتُجسِّد الحملة الشعبية التي دشّنها خادم الحرمين الشريفين، مبدأ التآخي ومواساة الآخرين وللتخفيف من معاناة أشقائنا في سوريا، كما تؤكد تضامن الشعب السعودي مع قيادته الحكيمة.

من جانبه حث سعيد الغامدي الرئيس التنفيذي للبنك الأهلي جميع موظفي البنك على المساهمة في الحملة تضامناً مع أشقائنا في سوريا، وأكّد أن تجاوب إدارة البنك ومنسوبيه يعكس تفاعل المواطن السعودي مع الحملة التي وجّه خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز بتنظيمها تخفيفاً من معاناة إخوتنا في سوريا وإدراكاً للدور الريادي الذي تقوم به حكومتنا الرشيدة في محيطها الإقليمي والعربي والإسلامي.

واعتبر الغامدي أن مساهمة البنك الأهلي في هذه الحملة، تأتي انسجاماً مع أهداف الحملة النبيلة وغاياتها الإنسانية المستوحاة من قيمنا الاجتماعية الأصيلة ومفاهيم ديننا الحنيف، الداعية إلى التعاضد بين الأشقاء، والتعاون في سبيل إغاثتهم وتوفير ما يسد احتياجاتهم، داعياً إلى تكاتف الجهود سعياً وراء تحقيق الحياة الكريمة لأشقائنا السوريين.

يشار إلى أن هذه المساهمة من قبل البنك الأهلي تُعد الثالثة لدعم حملة الشعب السوري الشقيق، حيث كان البنك قد قدّم تبرعاً بمبلغ مليوني ريال في حملة يوم التضامن مع الأطفال السوريين في فبراير من عام 2014م، إضافة إلى تبرعه سابقاً بمليوني ريال في بداية انطلاق الحملة الوطنية لنصرة الأشقاء في سوريا في يوليو من عام 2012م.

وخصصت الحملة الحساب الموحد للبنك الأهلي التجاري بفروعه في المملكة كافةSA9510000022185556000107  لاستقبال التبرعات النقدية والشيكات المسحوبة وشيكات المقاصة والتحويل الداخلي أو الإيداع من خلال الهاتف المصرفي على الرقم الموحد 920001000 أو الإيداع من خلال موقع البنك الأهلي على الإنترنتWWW.ALAHLI.COM أو الإيداع والتحويل من خلال أجهزة الصرف الآلي للبنوك المحلية على الحساب رقمSA9510000022185556000107.