"التدريب التقني" تشارك في تهيئة البُنى التحتية الفنية لجادة عكاظ

الفهيد: مشاركتنا في السوق فرصة مهمة لعرض تاريخ تطورنا

شاركَ متدربو مؤسسة المعهد الصناعي الثانوي بالطائف، في تهيئة البنى التحتية والتأسيسية، بتمديدات وتوصيلات الكهرباء في 160 خيمة، تشملها الجادة، والربط بينها، وبين مصادر الكهرباء الرئيسية، والإشراف على توصيلات المياه للتكييف الجديد للخيام، وتغذية تلك المكيفات بمصادر الكهرباء، وإتمام جميع الدراسات للأحمال الكهربائية، وشروط السلامة من قبل فريق مهني متخصص على مدار الساعة من المعهد بمشاركة الهيئة.

وتتولى المؤسسة متابعة جميع الاحمال الكهربائية والإشراف على الناحية الفنية للسوق طيلة فترة المهرجان .

وقال محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، إن مشاركة المؤسسة في النسخة الحادية عشرة، لمهرجان ومعرض سوق عكاظ، بمحافظة الطائف لهذا العام 1438 هـ، واجبًا وطنيًا حرصت المؤسسة من خلاله على مشاركة الوطن هذه التظاهرة الفريدة التي تجمع بين الأصالة والحاضر، وانطلاقًا من مفهوم المسؤولية الاجتماعية، والذي يركز على توجيه جهود برامج التدريب التقني والمهني من خلال عرض يترجم دعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظها الله - بالتدريب التقني على مستوى المملكة.

وأكد "الفهيد" حرص المؤسسة ضمن استراتيجيتها، المشاركة في مثل هذه المحافل الوطنية العربية، التي تؤكد من خلالها استثمار دعم وتوجهات حكومة خادم الحرمين الشريفين، على صعيد توفير بيئات تقنية آمنة، ومحفزة للعمل والتدريب، بالإضافة إلى التوسع في المجالات التدريبية المتقدمة الداعمة للخطط الوطنية، والمشاركة في برامج نقل التقنية وتطويرها والعمل على تطوير التدريب التقني وبرامجه لخدمة أبناء وبنات الوطن.

ونوه "الفهيد" بثقة الجهات الحكومية المشاركة، وعلى رأسها إمارة منطقة مكة المكرمة، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في مخرجات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني من المعهد الصناعي الثانوي بالطائف الذين أوكل إليهم إعادة البنية التحتية لسوق عكاظ، متوجين بذلك جهود المؤسسة في الدورات السابقة، مشيدًا بتعاون إدارة التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة في هذا الخصوص.

وكشف "الفهيد" عن استعداد المؤسسة لتلبية توجهات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وإمارة مكة، بتنفيذ شراكة وطنية لخدمة رؤى الهيئة والتنسيق المشترك في سبيل رفع الكفاءة والجودة من خلال الكوادر المهنية السعودية العاملة في جادة عكاظ .

وتستعرض المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في النسخة الحالية من سوق عكاظ من مقرها، منتصف الجادة، عروضًا بانورامية، تتضمن مشاريع الكليات التقنية للبنين والبنات، والمعاهد الثانوية الصناعية، إضافة إلى ما تقدمه حيال توطين التوظيف من خلال عرض لكليات التقنية العالمية ومعاهد الشراكات الاستراتيجية، وكذلك ما تقدمه من برامج متخصصة من خلال معاهد التدريب في السجون، وجهودها في دعم الاستثمار وتنظيمه في مجال التدريب الأهلي.

وتستعرض عبر الوسائط الإلكترونية جهودها في برامج تشغيل المتدربين بالحج، ورصد مواكبة المؤسسة بشكل مستمر لتطورات واحتياج مجالات تأهيل وعمل المرأة بالمملكة، فيما تستثمر المؤسسة وجودها في المهرجان بتنفيذ عدة برامج "أٌتقن" الموجهة لزوار المهرجان من الجنسين.

اعلان
"التدريب التقني" تشارك في تهيئة البُنى التحتية الفنية لجادة عكاظ
سبق

شاركَ متدربو مؤسسة المعهد الصناعي الثانوي بالطائف، في تهيئة البنى التحتية والتأسيسية، بتمديدات وتوصيلات الكهرباء في 160 خيمة، تشملها الجادة، والربط بينها، وبين مصادر الكهرباء الرئيسية، والإشراف على توصيلات المياه للتكييف الجديد للخيام، وتغذية تلك المكيفات بمصادر الكهرباء، وإتمام جميع الدراسات للأحمال الكهربائية، وشروط السلامة من قبل فريق مهني متخصص على مدار الساعة من المعهد بمشاركة الهيئة.

وتتولى المؤسسة متابعة جميع الاحمال الكهربائية والإشراف على الناحية الفنية للسوق طيلة فترة المهرجان .

وقال محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، إن مشاركة المؤسسة في النسخة الحادية عشرة، لمهرجان ومعرض سوق عكاظ، بمحافظة الطائف لهذا العام 1438 هـ، واجبًا وطنيًا حرصت المؤسسة من خلاله على مشاركة الوطن هذه التظاهرة الفريدة التي تجمع بين الأصالة والحاضر، وانطلاقًا من مفهوم المسؤولية الاجتماعية، والذي يركز على توجيه جهود برامج التدريب التقني والمهني من خلال عرض يترجم دعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظها الله - بالتدريب التقني على مستوى المملكة.

وأكد "الفهيد" حرص المؤسسة ضمن استراتيجيتها، المشاركة في مثل هذه المحافل الوطنية العربية، التي تؤكد من خلالها استثمار دعم وتوجهات حكومة خادم الحرمين الشريفين، على صعيد توفير بيئات تقنية آمنة، ومحفزة للعمل والتدريب، بالإضافة إلى التوسع في المجالات التدريبية المتقدمة الداعمة للخطط الوطنية، والمشاركة في برامج نقل التقنية وتطويرها والعمل على تطوير التدريب التقني وبرامجه لخدمة أبناء وبنات الوطن.

ونوه "الفهيد" بثقة الجهات الحكومية المشاركة، وعلى رأسها إمارة منطقة مكة المكرمة، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في مخرجات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني من المعهد الصناعي الثانوي بالطائف الذين أوكل إليهم إعادة البنية التحتية لسوق عكاظ، متوجين بذلك جهود المؤسسة في الدورات السابقة، مشيدًا بتعاون إدارة التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة في هذا الخصوص.

وكشف "الفهيد" عن استعداد المؤسسة لتلبية توجهات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وإمارة مكة، بتنفيذ شراكة وطنية لخدمة رؤى الهيئة والتنسيق المشترك في سبيل رفع الكفاءة والجودة من خلال الكوادر المهنية السعودية العاملة في جادة عكاظ .

وتستعرض المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في النسخة الحالية من سوق عكاظ من مقرها، منتصف الجادة، عروضًا بانورامية، تتضمن مشاريع الكليات التقنية للبنين والبنات، والمعاهد الثانوية الصناعية، إضافة إلى ما تقدمه حيال توطين التوظيف من خلال عرض لكليات التقنية العالمية ومعاهد الشراكات الاستراتيجية، وكذلك ما تقدمه من برامج متخصصة من خلال معاهد التدريب في السجون، وجهودها في دعم الاستثمار وتنظيمه في مجال التدريب الأهلي.

وتستعرض عبر الوسائط الإلكترونية جهودها في برامج تشغيل المتدربين بالحج، ورصد مواكبة المؤسسة بشكل مستمر لتطورات واحتياج مجالات تأهيل وعمل المرأة بالمملكة، فيما تستثمر المؤسسة وجودها في المهرجان بتنفيذ عدة برامج "أٌتقن" الموجهة لزوار المهرجان من الجنسين.

17 يوليو 2017 - 23 شوّال 1438
04:40 PM

"التدريب التقني" تشارك في تهيئة البُنى التحتية الفنية لجادة عكاظ

الفهيد: مشاركتنا في السوق فرصة مهمة لعرض تاريخ تطورنا

A A A
0
1,652

شاركَ متدربو مؤسسة المعهد الصناعي الثانوي بالطائف، في تهيئة البنى التحتية والتأسيسية، بتمديدات وتوصيلات الكهرباء في 160 خيمة، تشملها الجادة، والربط بينها، وبين مصادر الكهرباء الرئيسية، والإشراف على توصيلات المياه للتكييف الجديد للخيام، وتغذية تلك المكيفات بمصادر الكهرباء، وإتمام جميع الدراسات للأحمال الكهربائية، وشروط السلامة من قبل فريق مهني متخصص على مدار الساعة من المعهد بمشاركة الهيئة.

وتتولى المؤسسة متابعة جميع الاحمال الكهربائية والإشراف على الناحية الفنية للسوق طيلة فترة المهرجان .

وقال محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، الدكتور أحمد الفهيد، إن مشاركة المؤسسة في النسخة الحادية عشرة، لمهرجان ومعرض سوق عكاظ، بمحافظة الطائف لهذا العام 1438 هـ، واجبًا وطنيًا حرصت المؤسسة من خلاله على مشاركة الوطن هذه التظاهرة الفريدة التي تجمع بين الأصالة والحاضر، وانطلاقًا من مفهوم المسؤولية الاجتماعية، والذي يركز على توجيه جهود برامج التدريب التقني والمهني من خلال عرض يترجم دعم واهتمام حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظها الله - بالتدريب التقني على مستوى المملكة.

وأكد "الفهيد" حرص المؤسسة ضمن استراتيجيتها، المشاركة في مثل هذه المحافل الوطنية العربية، التي تؤكد من خلالها استثمار دعم وتوجهات حكومة خادم الحرمين الشريفين، على صعيد توفير بيئات تقنية آمنة، ومحفزة للعمل والتدريب، بالإضافة إلى التوسع في المجالات التدريبية المتقدمة الداعمة للخطط الوطنية، والمشاركة في برامج نقل التقنية وتطويرها والعمل على تطوير التدريب التقني وبرامجه لخدمة أبناء وبنات الوطن.

ونوه "الفهيد" بثقة الجهات الحكومية المشاركة، وعلى رأسها إمارة منطقة مكة المكرمة، والهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني في مخرجات المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني من المعهد الصناعي الثانوي بالطائف الذين أوكل إليهم إعادة البنية التحتية لسوق عكاظ، متوجين بذلك جهود المؤسسة في الدورات السابقة، مشيدًا بتعاون إدارة التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة في هذا الخصوص.

وكشف "الفهيد" عن استعداد المؤسسة لتلبية توجهات الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني، وإمارة مكة، بتنفيذ شراكة وطنية لخدمة رؤى الهيئة والتنسيق المشترك في سبيل رفع الكفاءة والجودة من خلال الكوادر المهنية السعودية العاملة في جادة عكاظ .

وتستعرض المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني في النسخة الحالية من سوق عكاظ من مقرها، منتصف الجادة، عروضًا بانورامية، تتضمن مشاريع الكليات التقنية للبنين والبنات، والمعاهد الثانوية الصناعية، إضافة إلى ما تقدمه حيال توطين التوظيف من خلال عرض لكليات التقنية العالمية ومعاهد الشراكات الاستراتيجية، وكذلك ما تقدمه من برامج متخصصة من خلال معاهد التدريب في السجون، وجهودها في دعم الاستثمار وتنظيمه في مجال التدريب الأهلي.

وتستعرض عبر الوسائط الإلكترونية جهودها في برامج تشغيل المتدربين بالحج، ورصد مواكبة المؤسسة بشكل مستمر لتطورات واحتياج مجالات تأهيل وعمل المرأة بالمملكة، فيما تستثمر المؤسسة وجودها في المهرجان بتنفيذ عدة برامج "أٌتقن" الموجهة لزوار المهرجان من الجنسين.