الجامعة العربية: الحل العسكري ليس السبيل الصحيح للأزمة السورية

قالت: تأجيل اجتماع حنيف المرتقب جاء لإجراء مزيد من الاتصالات

جددت جامعة الدول العربية التأكيد على أن الحل العسكري للأزمة السورية ليس هو السبيل الصحيح، مشددة على ضرورة أن تتواصل أطراف هذه الأزمة للتوصل إلى تسوية مناسبة لها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية محمود عفيفي، إن الجامعة تساند أي جهد يستهدف حلحلة الأزمة السورية والتوصل لتسوية سياسية سلمية.

وحول اجتماع جنيف أكد "عفيفي"، أن هناك تواصلاً مباشراً فيما يتعلق بعقد اجتماع جنيف المرتقب، لافتاً إلى أن تأجيل موعد انعقاده، جاء لإتاحة الوقت لمزيد من الاتصالات بما يهيئ أرضية مناسبة لعقد اجتماع ناجح أو على الأقل اجتماع يشهد تقريباً أكبر لوجهات النظر بين أطراف الأزمة.

وجدد "عفيفي" التأكيد على أن الجامعة العربية تشجع أي جهد يهدف لتحقيق تسوية مناسبة تخاطب في النهاية طموحات الشعب السوري وتؤدي إلى حقن دماء أبناء الشعب السوري التي سالت للأسف بغزارة على مدار السنوات الست الماضية.

وبشأن دعوات إقامة مناطق آمنة في سوريا، قال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية: "لقد تم طرح هذا الأمر على مدار السنوات الماضية، ولننتظر لنرى مدى تبلوره في اتصالات أكثر جدية، وهناك حوارات مختلفة، لكن الأولوية في هذه المرحلة هي مخاطبة الإطار الأعم للأزمة".

اعلان
الجامعة العربية: الحل العسكري ليس السبيل الصحيح للأزمة السورية
سبق

جددت جامعة الدول العربية التأكيد على أن الحل العسكري للأزمة السورية ليس هو السبيل الصحيح، مشددة على ضرورة أن تتواصل أطراف هذه الأزمة للتوصل إلى تسوية مناسبة لها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية محمود عفيفي، إن الجامعة تساند أي جهد يستهدف حلحلة الأزمة السورية والتوصل لتسوية سياسية سلمية.

وحول اجتماع جنيف أكد "عفيفي"، أن هناك تواصلاً مباشراً فيما يتعلق بعقد اجتماع جنيف المرتقب، لافتاً إلى أن تأجيل موعد انعقاده، جاء لإتاحة الوقت لمزيد من الاتصالات بما يهيئ أرضية مناسبة لعقد اجتماع ناجح أو على الأقل اجتماع يشهد تقريباً أكبر لوجهات النظر بين أطراف الأزمة.

وجدد "عفيفي" التأكيد على أن الجامعة العربية تشجع أي جهد يهدف لتحقيق تسوية مناسبة تخاطب في النهاية طموحات الشعب السوري وتؤدي إلى حقن دماء أبناء الشعب السوري التي سالت للأسف بغزارة على مدار السنوات الست الماضية.

وبشأن دعوات إقامة مناطق آمنة في سوريا، قال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية: "لقد تم طرح هذا الأمر على مدار السنوات الماضية، ولننتظر لنرى مدى تبلوره في اتصالات أكثر جدية، وهناك حوارات مختلفة، لكن الأولوية في هذه المرحلة هي مخاطبة الإطار الأعم للأزمة".

30 يناير 2017 - 2 جمادى الأول 1438
03:07 PM

الجامعة العربية: الحل العسكري ليس السبيل الصحيح للأزمة السورية

قالت: تأجيل اجتماع حنيف المرتقب جاء لإجراء مزيد من الاتصالات

A A A
1
1,704

جددت جامعة الدول العربية التأكيد على أن الحل العسكري للأزمة السورية ليس هو السبيل الصحيح، مشددة على ضرورة أن تتواصل أطراف هذه الأزمة للتوصل إلى تسوية مناسبة لها.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية محمود عفيفي، إن الجامعة تساند أي جهد يستهدف حلحلة الأزمة السورية والتوصل لتسوية سياسية سلمية.

وحول اجتماع جنيف أكد "عفيفي"، أن هناك تواصلاً مباشراً فيما يتعلق بعقد اجتماع جنيف المرتقب، لافتاً إلى أن تأجيل موعد انعقاده، جاء لإتاحة الوقت لمزيد من الاتصالات بما يهيئ أرضية مناسبة لعقد اجتماع ناجح أو على الأقل اجتماع يشهد تقريباً أكبر لوجهات النظر بين أطراف الأزمة.

وجدد "عفيفي" التأكيد على أن الجامعة العربية تشجع أي جهد يهدف لتحقيق تسوية مناسبة تخاطب في النهاية طموحات الشعب السوري وتؤدي إلى حقن دماء أبناء الشعب السوري التي سالت للأسف بغزارة على مدار السنوات الست الماضية.

وبشأن دعوات إقامة مناطق آمنة في سوريا، قال المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للجامعة العربية: "لقد تم طرح هذا الأمر على مدار السنوات الماضية، ولننتظر لنرى مدى تبلوره في اتصالات أكثر جدية، وهناك حوارات مختلفة، لكن الأولوية في هذه المرحلة هي مخاطبة الإطار الأعم للأزمة".