الجهات الأمنية توقف شاعراً شعبياً ألقى قصيدة تسببت في غضب واسع

والده لـ "سبق" أعتذر لو أسأنا.. ونريد الاحتكام لشعراء

أوقفت الجهات الأمنية ببريدة شاعراً شعبياً ألقى قصيدة في فيديو متداول بين الأجهزة الذكية وتناقلتها المجالس بغضب بعد ذكره مدينة بريدة في أحد الأبيات، وفُسر على أنه إساءة في قصيدة أسندها لوالده للحديث عن مرباع الإبل.

 

 وتناقل مغردون القصيدة في شبكات الإعلام الاجتماعي بغضب واسع مطالبين بالتحقيق معه ومحاسبته ومعاقبة من بث الفيديو، لأنها -وبحسب قولهم- حملت إساءات إلا أن والده دافع عن موقفه وطالب عبر "سبق" بالاحتكام لشعراء للفصل بالموضوع.

 

وفي هذا السياق قال والده لـ "سبق": أولاً نحن من القصيم ولا نرضى الإساءة أبداً وأنا وأجدادي نسكن بريدة وأنا شخصياً امتدحت بريدة في أكثر من قصيدة ومناسبة وأثنيت على أحد أنديتها، ومناسبة قصيدة ابني التي وجهها لي هو الحديث عن مرباع الإبل وأن بريدة ليست مكانا جيدا للإبل لترعى فيه.

 

وأضاف: القصيدة قديمة وواضح من سياقها أنها تتحدث عن الإبل وهمومها وبعض المواقع التي لا تناسبها، ولكن للأسف فُسرت خطأ ونُقلت لبعض المشايخ بصورة أخرى وأنا أراهن إذا أحدهم استمع لها كاملة".

 

وتابع: "أعتذر عن ابني لو هناك سوء فهم ولكن ما أزعجني هو ما كتبه بعض الشعراء من أبيات سباب وشتم لي ولأسرتي ونحن ليس لنا علاقة بالموضوع ولن أرد عليهم مهما أساءوا بتسرع وبلا تروٍ".

 

واختتم: "اليوم تم دعوة ابني عن طريق الشرطة وجاء لهم وهو بالأساس مرابط بالجنوب ولكن استجاب، وأنا كذلك الآن قادم من تبوك بعد أن قدّمت واجب العزاء لأسرة أحد شهداء الواجب هناك وكلنا للوطن ولا نرضى الفرقة وننادي بتوحيد الصف وابني لدى قيادة عادله لا تظلم ونحن لهم وتحت أمرهم حتى لو ثبت أن ابني مخطئ".

 

اعلان
الجهات الأمنية توقف شاعراً شعبياً ألقى قصيدة تسببت في غضب واسع
سبق

أوقفت الجهات الأمنية ببريدة شاعراً شعبياً ألقى قصيدة في فيديو متداول بين الأجهزة الذكية وتناقلتها المجالس بغضب بعد ذكره مدينة بريدة في أحد الأبيات، وفُسر على أنه إساءة في قصيدة أسندها لوالده للحديث عن مرباع الإبل.

 

 وتناقل مغردون القصيدة في شبكات الإعلام الاجتماعي بغضب واسع مطالبين بالتحقيق معه ومحاسبته ومعاقبة من بث الفيديو، لأنها -وبحسب قولهم- حملت إساءات إلا أن والده دافع عن موقفه وطالب عبر "سبق" بالاحتكام لشعراء للفصل بالموضوع.

 

وفي هذا السياق قال والده لـ "سبق": أولاً نحن من القصيم ولا نرضى الإساءة أبداً وأنا وأجدادي نسكن بريدة وأنا شخصياً امتدحت بريدة في أكثر من قصيدة ومناسبة وأثنيت على أحد أنديتها، ومناسبة قصيدة ابني التي وجهها لي هو الحديث عن مرباع الإبل وأن بريدة ليست مكانا جيدا للإبل لترعى فيه.

 

وأضاف: القصيدة قديمة وواضح من سياقها أنها تتحدث عن الإبل وهمومها وبعض المواقع التي لا تناسبها، ولكن للأسف فُسرت خطأ ونُقلت لبعض المشايخ بصورة أخرى وأنا أراهن إذا أحدهم استمع لها كاملة".

 

وتابع: "أعتذر عن ابني لو هناك سوء فهم ولكن ما أزعجني هو ما كتبه بعض الشعراء من أبيات سباب وشتم لي ولأسرتي ونحن ليس لنا علاقة بالموضوع ولن أرد عليهم مهما أساءوا بتسرع وبلا تروٍ".

 

واختتم: "اليوم تم دعوة ابني عن طريق الشرطة وجاء لهم وهو بالأساس مرابط بالجنوب ولكن استجاب، وأنا كذلك الآن قادم من تبوك بعد أن قدّمت واجب العزاء لأسرة أحد شهداء الواجب هناك وكلنا للوطن ولا نرضى الفرقة وننادي بتوحيد الصف وابني لدى قيادة عادله لا تظلم ونحن لهم وتحت أمرهم حتى لو ثبت أن ابني مخطئ".

 

30 أكتوبر 2016 - 29 محرّم 1438
05:37 PM

الجهات الأمنية توقف شاعراً شعبياً ألقى قصيدة تسببت في غضب واسع

والده لـ "سبق" أعتذر لو أسأنا.. ونريد الاحتكام لشعراء

A A A
53
117,854

أوقفت الجهات الأمنية ببريدة شاعراً شعبياً ألقى قصيدة في فيديو متداول بين الأجهزة الذكية وتناقلتها المجالس بغضب بعد ذكره مدينة بريدة في أحد الأبيات، وفُسر على أنه إساءة في قصيدة أسندها لوالده للحديث عن مرباع الإبل.

 

 وتناقل مغردون القصيدة في شبكات الإعلام الاجتماعي بغضب واسع مطالبين بالتحقيق معه ومحاسبته ومعاقبة من بث الفيديو، لأنها -وبحسب قولهم- حملت إساءات إلا أن والده دافع عن موقفه وطالب عبر "سبق" بالاحتكام لشعراء للفصل بالموضوع.

 

وفي هذا السياق قال والده لـ "سبق": أولاً نحن من القصيم ولا نرضى الإساءة أبداً وأنا وأجدادي نسكن بريدة وأنا شخصياً امتدحت بريدة في أكثر من قصيدة ومناسبة وأثنيت على أحد أنديتها، ومناسبة قصيدة ابني التي وجهها لي هو الحديث عن مرباع الإبل وأن بريدة ليست مكانا جيدا للإبل لترعى فيه.

 

وأضاف: القصيدة قديمة وواضح من سياقها أنها تتحدث عن الإبل وهمومها وبعض المواقع التي لا تناسبها، ولكن للأسف فُسرت خطأ ونُقلت لبعض المشايخ بصورة أخرى وأنا أراهن إذا أحدهم استمع لها كاملة".

 

وتابع: "أعتذر عن ابني لو هناك سوء فهم ولكن ما أزعجني هو ما كتبه بعض الشعراء من أبيات سباب وشتم لي ولأسرتي ونحن ليس لنا علاقة بالموضوع ولن أرد عليهم مهما أساءوا بتسرع وبلا تروٍ".

 

واختتم: "اليوم تم دعوة ابني عن طريق الشرطة وجاء لهم وهو بالأساس مرابط بالجنوب ولكن استجاب، وأنا كذلك الآن قادم من تبوك بعد أن قدّمت واجب العزاء لأسرة أحد شهداء الواجب هناك وكلنا للوطن ولا نرضى الفرقة وننادي بتوحيد الصف وابني لدى قيادة عادله لا تظلم ونحن لهم وتحت أمرهم حتى لو ثبت أن ابني مخطئ".