الجيش الحر يعلن "السيطرة الكاملة" على "الباب"

بعد معارك "ضارية" في مواجهة تنظيم "داعش"

أعلن المستشار القانوني للجيش السوري الحر أسامة أبو زيد، الخميس، السيطرة على مدينة "الباب" (شمالي البلاد) بالكامل من تنظيم داعش.

وبحسب ما أوردته "سكاي نيوز" فقد غرد "أبو زيد" على حسابه الخاص بتويتر، قائلاً: "مدينة الباب محررة بالكامل بعد معارك ضارية خاضها أبطال الجيش السوري الحر في مواجهة تنظيم داعش".

وكان الجيش التركي قد ذكر، الأربعاء، أن 56 من متشددي "داعش" قتلوا، على يد قوات تدعمها أنقرة، في أنحاء مدينة الباب، وإثر غارات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وتقع "الباب"، وهي معقل للتنظيم المتشدد، على بعد 30 كيلومترًا من الحدود التركية، وهي الهدف الرئيس للحملة التي أطلقتها أنقرة مع مقاتلين من المعارضة في أغسطس الماضي لطرد المتشددين من أراضٍ قرب حدودها ومنع مقاتلين أكراد من تحقيق المزيد من المكاسب.

اعلان
الجيش الحر يعلن "السيطرة الكاملة" على "الباب"
سبق

أعلن المستشار القانوني للجيش السوري الحر أسامة أبو زيد، الخميس، السيطرة على مدينة "الباب" (شمالي البلاد) بالكامل من تنظيم داعش.

وبحسب ما أوردته "سكاي نيوز" فقد غرد "أبو زيد" على حسابه الخاص بتويتر، قائلاً: "مدينة الباب محررة بالكامل بعد معارك ضارية خاضها أبطال الجيش السوري الحر في مواجهة تنظيم داعش".

وكان الجيش التركي قد ذكر، الأربعاء، أن 56 من متشددي "داعش" قتلوا، على يد قوات تدعمها أنقرة، في أنحاء مدينة الباب، وإثر غارات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وتقع "الباب"، وهي معقل للتنظيم المتشدد، على بعد 30 كيلومترًا من الحدود التركية، وهي الهدف الرئيس للحملة التي أطلقتها أنقرة مع مقاتلين من المعارضة في أغسطس الماضي لطرد المتشددين من أراضٍ قرب حدودها ومنع مقاتلين أكراد من تحقيق المزيد من المكاسب.

23 فبراير 2017 - 26 جمادى الأول 1438
03:32 PM

الجيش الحر يعلن "السيطرة الكاملة" على "الباب"

بعد معارك "ضارية" في مواجهة تنظيم "داعش"

A A A
0
1,797

أعلن المستشار القانوني للجيش السوري الحر أسامة أبو زيد، الخميس، السيطرة على مدينة "الباب" (شمالي البلاد) بالكامل من تنظيم داعش.

وبحسب ما أوردته "سكاي نيوز" فقد غرد "أبو زيد" على حسابه الخاص بتويتر، قائلاً: "مدينة الباب محررة بالكامل بعد معارك ضارية خاضها أبطال الجيش السوري الحر في مواجهة تنظيم داعش".

وكان الجيش التركي قد ذكر، الأربعاء، أن 56 من متشددي "داعش" قتلوا، على يد قوات تدعمها أنقرة، في أنحاء مدينة الباب، وإثر غارات جوية للتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة.

وتقع "الباب"، وهي معقل للتنظيم المتشدد، على بعد 30 كيلومترًا من الحدود التركية، وهي الهدف الرئيس للحملة التي أطلقتها أنقرة مع مقاتلين من المعارضة في أغسطس الماضي لطرد المتشددين من أراضٍ قرب حدودها ومنع مقاتلين أكراد من تحقيق المزيد من المكاسب.