"الحملة السعودية" توزع المساعدات الإغاثية على 2986 سورياً في الأردن

بمحافظة المفرق من خلال محطتها الـ 56 من مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4"

وزّعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا المساعدات الإغاثية على 2986 لاجئاً سورياً في محافظة المفرق الأردنية، وذلك من خلال محطتها الـ 56 من مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4".

وعملت الحملة خلال هذه المحطة على تأمين المستلزمات الشتوية من البطانيات والكنزات والسترات وقبعات الرأس وملابس الأطفال وغيرها من المستلزمات التي يحتاجها الشخص في مثل هذه الظروف المناخية الصعبة والتي تتسم بالبرودة الشديدة.

وأكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن الحملة تعمل على تنفيذ مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4" وفقاً لاستراتيجية شاملة تضمن توسيع نطاق التوزيع على الأسر السورية والقاطنين في كل من الأردن وتركيا ولبنان والداخل السوري، وذلك من خلال تكثيف الجهود لإيصال الخدمات الإنسانية للأسر السورية الأشد احتياجاً.

وأوضح "السمحان" أن هذه الجهود الإغاثية تؤكد اهتمام المملكة العربية السعودية بالمجال الإنساني، مستمدة ذلك من مبادئها الدينية والأخلاقية والإنسانية التي ينتهجها ولاة أمر هذه البلاد، وفي مقدمتهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.

اعلان
"الحملة السعودية" توزع المساعدات الإغاثية على 2986 سورياً في الأردن
سبق

وزّعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا المساعدات الإغاثية على 2986 لاجئاً سورياً في محافظة المفرق الأردنية، وذلك من خلال محطتها الـ 56 من مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4".

وعملت الحملة خلال هذه المحطة على تأمين المستلزمات الشتوية من البطانيات والكنزات والسترات وقبعات الرأس وملابس الأطفال وغيرها من المستلزمات التي يحتاجها الشخص في مثل هذه الظروف المناخية الصعبة والتي تتسم بالبرودة الشديدة.

وأكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن الحملة تعمل على تنفيذ مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4" وفقاً لاستراتيجية شاملة تضمن توسيع نطاق التوزيع على الأسر السورية والقاطنين في كل من الأردن وتركيا ولبنان والداخل السوري، وذلك من خلال تكثيف الجهود لإيصال الخدمات الإنسانية للأسر السورية الأشد احتياجاً.

وأوضح "السمحان" أن هذه الجهود الإغاثية تؤكد اهتمام المملكة العربية السعودية بالمجال الإنساني، مستمدة ذلك من مبادئها الدينية والأخلاقية والإنسانية التي ينتهجها ولاة أمر هذه البلاد، وفي مقدمتهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.

26 يناير 2017 - 28 ربيع الآخر 1438
12:38 PM

"الحملة السعودية" توزع المساعدات الإغاثية على 2986 سورياً في الأردن

بمحافظة المفرق من خلال محطتها الـ 56 من مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4"

A A A
1
1,478

وزّعت الحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا المساعدات الإغاثية على 2986 لاجئاً سورياً في محافظة المفرق الأردنية، وذلك من خلال محطتها الـ 56 من مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4".

وعملت الحملة خلال هذه المحطة على تأمين المستلزمات الشتوية من البطانيات والكنزات والسترات وقبعات الرأس وملابس الأطفال وغيرها من المستلزمات التي يحتاجها الشخص في مثل هذه الظروف المناخية الصعبة والتي تتسم بالبرودة الشديدة.

وأكد المدير الإقليمي للحملة الوطنية السعودية لنصرة الأشقاء في سوريا الدكتور بدر بن عبدالرحمن السمحان أن الحملة تعمل على تنفيذ مشروع "شقيقي دفؤك هدفي 4" وفقاً لاستراتيجية شاملة تضمن توسيع نطاق التوزيع على الأسر السورية والقاطنين في كل من الأردن وتركيا ولبنان والداخل السوري، وذلك من خلال تكثيف الجهود لإيصال الخدمات الإنسانية للأسر السورية الأشد احتياجاً.

وأوضح "السمحان" أن هذه الجهود الإغاثية تؤكد اهتمام المملكة العربية السعودية بالمجال الإنساني، مستمدة ذلك من مبادئها الدينية والأخلاقية والإنسانية التي ينتهجها ولاة أمر هذه البلاد، وفي مقدمتهم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، وسمو ولي ولي العهد حفظهم الله.