الرئيس الأمريكي "ترامب" يغادر الولايات المتحدة قاصدًا السعودية في زيارة تاريخية

يصل غدًا السبت ويرافقه كبار المستشارين في البيت الأبيض ووزير خارجيته

غادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بلاده اليوم الجمعة قاصدًا المملكة العربية السعودية في أول زيارة له منذ توليه الرئاسة، وسيصل إلى الرياض غدًا السبت. 

وتعد زيارة ترامب الأولى إلى المملكة العربية السعودية تاريخية بكل المقاييس؛ بما تحمله من تقريب وتأكيد للرؤى والمواقف السياسية بين البلدين؛ وذلك لما للمملكة العربية السعودية من أهمية كبرى، وثقل سياسي في العالمَيْن العربي والإسلامي.   

وستستغرق زيارة الرئيس الأمريكي يومين، يلتقي خلالهما خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-.   

وسيُعقد اجتماع بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وسيتم إجراء محادثات ثنائية مع الملك وولي العهد وولي ولي العهد.   

ومن المقرر أن يلقي ترامب خطابًا حول الإسلام، صاغه مستشار البيت الأبيض "ستيفن ميلر".

وترافق "ترامب" خلال الزيارة السيدة الأولى "ميلانيا ترامب"، ووزير خارجيته "ريكس تيلرسون"، إضافة إلى أن جميع كبار المستشارين في البيت الأبيض سيكونون على متن الطائرة الرئاسية التي ستستغرق رحلتها إلى الرياض نحو 12 ساعة متواصلة من الطيران.   

وتفيد التقارير بأن "ترامب" يحمل صفقة أسلحة بقيمة "100" مليار دولار، ومن المحتمل أن يناقش القادة قضايا، مثل: سوريا، وإيران، والحرب الجارية في اليمن.   

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي "ماكماستر" للصحفيين الأسبوع الماضي: "إن الرئيس سيشارك قبل المأدبة الملكية في مراسم التوقيع على العديد من الاتفاقات التي (ستزيد من توطيد التعاون الأمني والاقتصادي بين الولايات المتحدة والسعودية)".   

وفي اليوم التالي يعقد "ترامب" اجتماعات ثنائية مع قادة دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال "ماكماستر": "إن ترامب سيُنهي زيارته بافتتاح مركز جديد لمكافحة التطرف، وسيشارك في ملتقى "مغردون" مع شباب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والخليج.

قمة العزم قمة الرياض القمة العربية الإسلامية الأمريكية
اعلان
الرئيس الأمريكي "ترامب" يغادر الولايات المتحدة قاصدًا السعودية في زيارة تاريخية
سبق

غادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بلاده اليوم الجمعة قاصدًا المملكة العربية السعودية في أول زيارة له منذ توليه الرئاسة، وسيصل إلى الرياض غدًا السبت. 

وتعد زيارة ترامب الأولى إلى المملكة العربية السعودية تاريخية بكل المقاييس؛ بما تحمله من تقريب وتأكيد للرؤى والمواقف السياسية بين البلدين؛ وذلك لما للمملكة العربية السعودية من أهمية كبرى، وثقل سياسي في العالمَيْن العربي والإسلامي.   

وستستغرق زيارة الرئيس الأمريكي يومين، يلتقي خلالهما خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-.   

وسيُعقد اجتماع بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وسيتم إجراء محادثات ثنائية مع الملك وولي العهد وولي ولي العهد.   

ومن المقرر أن يلقي ترامب خطابًا حول الإسلام، صاغه مستشار البيت الأبيض "ستيفن ميلر".

وترافق "ترامب" خلال الزيارة السيدة الأولى "ميلانيا ترامب"، ووزير خارجيته "ريكس تيلرسون"، إضافة إلى أن جميع كبار المستشارين في البيت الأبيض سيكونون على متن الطائرة الرئاسية التي ستستغرق رحلتها إلى الرياض نحو 12 ساعة متواصلة من الطيران.   

وتفيد التقارير بأن "ترامب" يحمل صفقة أسلحة بقيمة "100" مليار دولار، ومن المحتمل أن يناقش القادة قضايا، مثل: سوريا، وإيران، والحرب الجارية في اليمن.   

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي "ماكماستر" للصحفيين الأسبوع الماضي: "إن الرئيس سيشارك قبل المأدبة الملكية في مراسم التوقيع على العديد من الاتفاقات التي (ستزيد من توطيد التعاون الأمني والاقتصادي بين الولايات المتحدة والسعودية)".   

وفي اليوم التالي يعقد "ترامب" اجتماعات ثنائية مع قادة دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال "ماكماستر": "إن ترامب سيُنهي زيارته بافتتاح مركز جديد لمكافحة التطرف، وسيشارك في ملتقى "مغردون" مع شباب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والخليج.

19 مايو 2017 - 23 شعبان 1438
09:54 PM
اخر تعديل
22 أغسطس 2017 - 30 ذو القعدة 1438
09:57 PM

الرئيس الأمريكي "ترامب" يغادر الولايات المتحدة قاصدًا السعودية في زيارة تاريخية

يصل غدًا السبت ويرافقه كبار المستشارين في البيت الأبيض ووزير خارجيته

A A A
53
116,488

غادر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بلاده اليوم الجمعة قاصدًا المملكة العربية السعودية في أول زيارة له منذ توليه الرئاسة، وسيصل إلى الرياض غدًا السبت. 

وتعد زيارة ترامب الأولى إلى المملكة العربية السعودية تاريخية بكل المقاييس؛ بما تحمله من تقريب وتأكيد للرؤى والمواقف السياسية بين البلدين؛ وذلك لما للمملكة العربية السعودية من أهمية كبرى، وثقل سياسي في العالمَيْن العربي والإسلامي.   

وستستغرق زيارة الرئيس الأمريكي يومين، يلتقي خلالهما خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز -حفظه الله-.   

وسيُعقد اجتماع بين خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز والرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وسيتم إجراء محادثات ثنائية مع الملك وولي العهد وولي ولي العهد.   

ومن المقرر أن يلقي ترامب خطابًا حول الإسلام، صاغه مستشار البيت الأبيض "ستيفن ميلر".

وترافق "ترامب" خلال الزيارة السيدة الأولى "ميلانيا ترامب"، ووزير خارجيته "ريكس تيلرسون"، إضافة إلى أن جميع كبار المستشارين في البيت الأبيض سيكونون على متن الطائرة الرئاسية التي ستستغرق رحلتها إلى الرياض نحو 12 ساعة متواصلة من الطيران.   

وتفيد التقارير بأن "ترامب" يحمل صفقة أسلحة بقيمة "100" مليار دولار، ومن المحتمل أن يناقش القادة قضايا، مثل: سوريا، وإيران، والحرب الجارية في اليمن.   

وقال مستشار الأمن القومي الأمريكي "ماكماستر" للصحفيين الأسبوع الماضي: "إن الرئيس سيشارك قبل المأدبة الملكية في مراسم التوقيع على العديد من الاتفاقات التي (ستزيد من توطيد التعاون الأمني والاقتصادي بين الولايات المتحدة والسعودية)".   

وفي اليوم التالي يعقد "ترامب" اجتماعات ثنائية مع قادة دول مجلس التعاون الخليجي.

وقال "ماكماستر": "إن ترامب سيُنهي زيارته بافتتاح مركز جديد لمكافحة التطرف، وسيشارك في ملتقى "مغردون" مع شباب من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السعودية والخليج.