"السعدون": تخفيضات "أوبك" لن تؤثر على إمداداتنا النفطية لليابان

 قال عابد السعدون وكيل وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الشركات، اليوم الخميس، إن اتفاق "أوبك" والمنتجين المستقلين العام الماضي على خفض الإنتاج لن يؤثر على إمدادات النفط السعودي لليابان.

وبحسب "رويترز" أضاف "السعدون" أمام ندوة عن صناعة النفط في طوكيو: "الاتفاق الأخير بين أوبك والمنتجين من خارجها لخفض صادرات النفط لن يؤثر على التزاماتنا وصادراتنا النفطية لليابان".

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه في أواخر العام الماضي ستخفض "أوبك" وروسيا ومنتجون آخرون للنفط الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، وذلك مبدئياً لمدة ستة أشهر ابتداءً من أول يناير.

وقال وزير الطاقة خالد الفالح في وقت سابق من هذا الشهر إن السعودية خفضت إنتاجها إلى أقل قليلاً من المستهدف بموجب الاتفاق.

اعلان
"السعدون": تخفيضات "أوبك" لن تؤثر على إمداداتنا النفطية لليابان
سبق

 قال عابد السعدون وكيل وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الشركات، اليوم الخميس، إن اتفاق "أوبك" والمنتجين المستقلين العام الماضي على خفض الإنتاج لن يؤثر على إمدادات النفط السعودي لليابان.

وبحسب "رويترز" أضاف "السعدون" أمام ندوة عن صناعة النفط في طوكيو: "الاتفاق الأخير بين أوبك والمنتجين من خارجها لخفض صادرات النفط لن يؤثر على التزاماتنا وصادراتنا النفطية لليابان".

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه في أواخر العام الماضي ستخفض "أوبك" وروسيا ومنتجون آخرون للنفط الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، وذلك مبدئياً لمدة ستة أشهر ابتداءً من أول يناير.

وقال وزير الطاقة خالد الفالح في وقت سابق من هذا الشهر إن السعودية خفضت إنتاجها إلى أقل قليلاً من المستهدف بموجب الاتفاق.

26 يناير 2017 - 28 ربيع الآخر 1438
10:24 AM

"السعدون": تخفيضات "أوبك" لن تؤثر على إمداداتنا النفطية لليابان

A A A
0
3,925

 قال عابد السعدون وكيل وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الشركات، اليوم الخميس، إن اتفاق "أوبك" والمنتجين المستقلين العام الماضي على خفض الإنتاج لن يؤثر على إمدادات النفط السعودي لليابان.

وبحسب "رويترز" أضاف "السعدون" أمام ندوة عن صناعة النفط في طوكيو: "الاتفاق الأخير بين أوبك والمنتجين من خارجها لخفض صادرات النفط لن يؤثر على التزاماتنا وصادراتنا النفطية لليابان".

وبموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه في أواخر العام الماضي ستخفض "أوبك" وروسيا ومنتجون آخرون للنفط الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يومياً، وذلك مبدئياً لمدة ستة أشهر ابتداءً من أول يناير.

وقال وزير الطاقة خالد الفالح في وقت سابق من هذا الشهر إن السعودية خفضت إنتاجها إلى أقل قليلاً من المستهدف بموجب الاتفاق.