العراق يختار "كوالالمبور" مكانًا لمواجهة المنتخب السعودي

ا ف ب - بغداد: أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم اليوم الثلاثاء أنه اختار ماليزيا مكانًا للقاء الذهاب مع السعودية ضمن تصفيات المجموعة الثانية المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا.

وذكر عضو الاتحاد العراقي يحيى كريم في اتصال مع وكالة فرانس برس : "الاتحاد تشاور مع الجهاز الفني للمنتخب بصدد اختيار ماليزيا لمباراة السعودية في ذهاب التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى مونديال 2018 وأبدى موافقته لعوامل عديدة تصب في مصلحة المنتخب."

ويستهل المنتخب العراقي مشواره في الأول من سبتمبر بملاقاة مضيفه المنتخب الأسترالي قبل أن يواجه السعودية ذهابًا في 6 منه.

وأضاف كريم: بعد لقاء أستراليا يتوجه المنتخب إلى ماليزيا وأمامه متسع من الوقت للتحضير لمواجهة السعودية من جهة، ولسهولة توافد الجمهور العراقي إلى كوالالمبور إذ لا يتطلب الأمر تأشيرات سفر مسبقة إلى هذه الدولة، من جهة أخرى.
وكان الاتحاد العراقي اختار ملعب مدينة مشهد الإيرانية الذي يتسع لأكثر من ثلاثين ألف متفرج، مكانًا لمبارياته ضمن التصفيات الحاسمة باستثناء مباراة السعودية.

ويلعب المنتخب العراقي ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضًا السعودية واليابان وأستراليا والإمارات وتايلاند.
وأشار يحيى كريم إلى أن العراق سيفاتح الاتحاد الدولي (فيفا) بشأن اختيار ماليزيا بعد تلقي موافقة الاتحاد الماليزي.
وألزم الاتحاد الدولي (فيفا) العراق بتحديد ملعب محايد للقاء الذهاب قبل 15 يونيو، وطلب من السعودية تحديد ملعب محايد لمواجهة الإياب في 28 مارس 2017.

اعلان
العراق يختار "كوالالمبور" مكانًا لمواجهة المنتخب السعودي
سبق

ا ف ب - بغداد: أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم اليوم الثلاثاء أنه اختار ماليزيا مكانًا للقاء الذهاب مع السعودية ضمن تصفيات المجموعة الثانية المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا.

وذكر عضو الاتحاد العراقي يحيى كريم في اتصال مع وكالة فرانس برس : "الاتحاد تشاور مع الجهاز الفني للمنتخب بصدد اختيار ماليزيا لمباراة السعودية في ذهاب التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى مونديال 2018 وأبدى موافقته لعوامل عديدة تصب في مصلحة المنتخب."

ويستهل المنتخب العراقي مشواره في الأول من سبتمبر بملاقاة مضيفه المنتخب الأسترالي قبل أن يواجه السعودية ذهابًا في 6 منه.

وأضاف كريم: بعد لقاء أستراليا يتوجه المنتخب إلى ماليزيا وأمامه متسع من الوقت للتحضير لمواجهة السعودية من جهة، ولسهولة توافد الجمهور العراقي إلى كوالالمبور إذ لا يتطلب الأمر تأشيرات سفر مسبقة إلى هذه الدولة، من جهة أخرى.
وكان الاتحاد العراقي اختار ملعب مدينة مشهد الإيرانية الذي يتسع لأكثر من ثلاثين ألف متفرج، مكانًا لمبارياته ضمن التصفيات الحاسمة باستثناء مباراة السعودية.

ويلعب المنتخب العراقي ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضًا السعودية واليابان وأستراليا والإمارات وتايلاند.
وأشار يحيى كريم إلى أن العراق سيفاتح الاتحاد الدولي (فيفا) بشأن اختيار ماليزيا بعد تلقي موافقة الاتحاد الماليزي.
وألزم الاتحاد الدولي (فيفا) العراق بتحديد ملعب محايد للقاء الذهاب قبل 15 يونيو، وطلب من السعودية تحديد ملعب محايد لمواجهة الإياب في 28 مارس 2017.

31 مايو 2016 - 24 شعبان 1437
10:23 PM

العراق يختار "كوالالمبور" مكانًا لمواجهة المنتخب السعودي

A A A
8
11,732

ا ف ب - بغداد: أعلن الاتحاد العراقي لكرة القدم اليوم الثلاثاء أنه اختار ماليزيا مكانًا للقاء الذهاب مع السعودية ضمن تصفيات المجموعة الثانية المؤهلة إلى نهائيات مونديال 2018 في روسيا.

وذكر عضو الاتحاد العراقي يحيى كريم في اتصال مع وكالة فرانس برس : "الاتحاد تشاور مع الجهاز الفني للمنتخب بصدد اختيار ماليزيا لمباراة السعودية في ذهاب التصفيات الحاسمة المؤهلة إلى مونديال 2018 وأبدى موافقته لعوامل عديدة تصب في مصلحة المنتخب."

ويستهل المنتخب العراقي مشواره في الأول من سبتمبر بملاقاة مضيفه المنتخب الأسترالي قبل أن يواجه السعودية ذهابًا في 6 منه.

وأضاف كريم: بعد لقاء أستراليا يتوجه المنتخب إلى ماليزيا وأمامه متسع من الوقت للتحضير لمواجهة السعودية من جهة، ولسهولة توافد الجمهور العراقي إلى كوالالمبور إذ لا يتطلب الأمر تأشيرات سفر مسبقة إلى هذه الدولة، من جهة أخرى.
وكان الاتحاد العراقي اختار ملعب مدينة مشهد الإيرانية الذي يتسع لأكثر من ثلاثين ألف متفرج، مكانًا لمبارياته ضمن التصفيات الحاسمة باستثناء مباراة السعودية.

ويلعب المنتخب العراقي ضمن المجموعة الثانية التي تضم أيضًا السعودية واليابان وأستراليا والإمارات وتايلاند.
وأشار يحيى كريم إلى أن العراق سيفاتح الاتحاد الدولي (فيفا) بشأن اختيار ماليزيا بعد تلقي موافقة الاتحاد الماليزي.
وألزم الاتحاد الدولي (فيفا) العراق بتحديد ملعب محايد للقاء الذهاب قبل 15 يونيو، وطلب من السعودية تحديد ملعب محايد لمواجهة الإياب في 28 مارس 2017.