"الغذاء والدواء": هذه تفاصيل إيقاف خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه

قالت: حذّرنا من منتجات 30 مصنعاً وتأكّدنا بعدها من تصحيح الوضع

أوقفت الهيئة العامة للغذاء والدواء خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه معبأة في مختلف مناطق المملكة، منذ نقل مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها قبل نحو 16 شهراً.

 

وقالت الهيئة: يأتي هذا الإجراء بعد وضع "الهيئة" خطة للرقابة على جميع مصانع مياه الشرب المعبأة في مناطق المملكة كافة، وذلك عندما انتقلت مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها في 1 / 4 / 1436هـ.

 

وشملت الخطة برنامجاً رقابياً دورياً شاملاً كل ثلاثة أشهر، للتأكد من التزام هذه المصانع بتطبيق المواصفة القياسية الخليجية رقم (م ق خ 21) المتعلقة بـ "الشروط الصحية في مصانع الأغذية والعاملين بها"، والتحقّق من تطبيق المواصفة القياسية الخاصّة بمياه الشرب المعبأة (م ق خ 1025).

 

وأضافت: نفّذ مفتشو الهيئة أكثر من 750 زيارة تفتيشية رصدوا خلالها عدداً من مخالفات الاشتراطات الفنية لمصانع المياه المعبأة، كان عديد منها لا يؤثر في سلامة المنتج بشكل كبير، وتابعت الهيئة تصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحق هذه المصانع، وفي بعض الحالات التي كانت المخالفات تؤثر في سلامة المنتج، جرى إيقاف خطوط الإنتاج بتلك المصانع فور ضبط المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحقها، ولم تسمح الهيئة بمعاودة الإنتاج حتى تصحيح المخالفات، ووصل عدد المصانع التي أوقفت الهيئة خطوط الإنتاج فيها، إلى 66 مصنعاً منذ انتقال مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إلى الهيئة.

 

وتابعت: تتنوع المخالفات الفنية التي رصدها مفتشو الهيئة في مصانع المياه المعبأة، فمنها مخالفات متعلقة بالاشتراطات الصحية كتصميم المباني، مثل وجود فتحات في الجدران والأسقف، وعدم تجهيز مدخل خاص بالعاملين، وتدني مستوى التهوية والإضاءة، وعدم تعبيد الطرق والساحات الخارجية، ومخالفات متعلقة بالتصنيع والمراقبة الصحية مثل عدم صيانة مكائن وسيور خطوط الإنتاج، وعدم مقاومة الآفات، وهناك عديد من الأسباب المؤدية إلى ظهور مثل هذه المخالفات، من أبرزها عدم التزام المصنع بالصيانة الدورية لخطوط الإنتاج وعدم كفاءة بعض العاملين في هذا النشاط وعدم تطبيق أو تفعيل أنظمة الجودة الخاصة بسلامة منتجات الأغذية.

 

ويوجد في المملكة 201 مصنع للمياه المعبأة والثلج، منها: 58 في الرياض، و36 في مكة المكرّمة، و41 في الشرقية، و5 في تبوك، و5 في جازان، و10 في المدينة المنوّرة، و8 في الجوف، و12 في عسير، و15 في القصيم، و6 في حائل، و3 في الباحة، و2 في نجران.

 

وتخضع جميع مصانع المياه المعبأة في مناطق المملكة لبرنامج رقابي شامل يتم من خلاله زيارة هذه المصانع بشكل دوري وسحب عينات من منتجاتها وإجراء التحاليل المخبرية اللازمة عليها للتأكد من سلامتها ومأمونيتها للاستهلاك الآدمي، وفي حال رصد مخالفات فنية تلزم هذه المصانع بتصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات عليها، فمثلاً عند ثبوت مخالفة أحد منتجات المياه المعبأة للحد الأعلى المسموح به من تركيز مادة البرومات (10 ميكروجرامات/لتر) تطبق الهيئة العامة للغذاء والدواء الآلية المتبعة في ذلك الموافق عليها بقرار مجلس الوزراء الصادر بموجب البرقية رقم 4297/م ب وتاريخ 02 / 7 / 1432هـ، والعقوبات المنصوص عليها في نظام الغش التجاري الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/19) وتاريخ 23 / 4 / 1429هـ، في حق المخالفين، مع نشر تحذير عن ذلك المنتج في موقع الهيئة على الانترنت وعبر وسائل الإعلام المختلفة وسحب المنتجات المخالفة من الأسواق وإيقاف خطوط الإنتاج للأحجام المخالفة حتى تصحيح المخالفة.

 

بلغ عدد مصانع المياه المعبأة التي جرى التحذير من استهلاك منتجاتها على الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء (30) مصنعاً من مصانع المياه المعبأة، وجميع هذه المصانع سمحت لها الهيئة بمعاودة الإنتاج بعد التأكد من تصحيح وضعها وسلامة الإجراءات المتبعة لديها لتلافي تكرار حدوث هذه المشكلة مستقبلاً.

اعلان
"الغذاء والدواء": هذه تفاصيل إيقاف خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه
سبق

أوقفت الهيئة العامة للغذاء والدواء خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه معبأة في مختلف مناطق المملكة، منذ نقل مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها قبل نحو 16 شهراً.

 

وقالت الهيئة: يأتي هذا الإجراء بعد وضع "الهيئة" خطة للرقابة على جميع مصانع مياه الشرب المعبأة في مناطق المملكة كافة، وذلك عندما انتقلت مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها في 1 / 4 / 1436هـ.

 

وشملت الخطة برنامجاً رقابياً دورياً شاملاً كل ثلاثة أشهر، للتأكد من التزام هذه المصانع بتطبيق المواصفة القياسية الخليجية رقم (م ق خ 21) المتعلقة بـ "الشروط الصحية في مصانع الأغذية والعاملين بها"، والتحقّق من تطبيق المواصفة القياسية الخاصّة بمياه الشرب المعبأة (م ق خ 1025).

 

وأضافت: نفّذ مفتشو الهيئة أكثر من 750 زيارة تفتيشية رصدوا خلالها عدداً من مخالفات الاشتراطات الفنية لمصانع المياه المعبأة، كان عديد منها لا يؤثر في سلامة المنتج بشكل كبير، وتابعت الهيئة تصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحق هذه المصانع، وفي بعض الحالات التي كانت المخالفات تؤثر في سلامة المنتج، جرى إيقاف خطوط الإنتاج بتلك المصانع فور ضبط المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحقها، ولم تسمح الهيئة بمعاودة الإنتاج حتى تصحيح المخالفات، ووصل عدد المصانع التي أوقفت الهيئة خطوط الإنتاج فيها، إلى 66 مصنعاً منذ انتقال مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إلى الهيئة.

 

وتابعت: تتنوع المخالفات الفنية التي رصدها مفتشو الهيئة في مصانع المياه المعبأة، فمنها مخالفات متعلقة بالاشتراطات الصحية كتصميم المباني، مثل وجود فتحات في الجدران والأسقف، وعدم تجهيز مدخل خاص بالعاملين، وتدني مستوى التهوية والإضاءة، وعدم تعبيد الطرق والساحات الخارجية، ومخالفات متعلقة بالتصنيع والمراقبة الصحية مثل عدم صيانة مكائن وسيور خطوط الإنتاج، وعدم مقاومة الآفات، وهناك عديد من الأسباب المؤدية إلى ظهور مثل هذه المخالفات، من أبرزها عدم التزام المصنع بالصيانة الدورية لخطوط الإنتاج وعدم كفاءة بعض العاملين في هذا النشاط وعدم تطبيق أو تفعيل أنظمة الجودة الخاصة بسلامة منتجات الأغذية.

 

ويوجد في المملكة 201 مصنع للمياه المعبأة والثلج، منها: 58 في الرياض، و36 في مكة المكرّمة، و41 في الشرقية، و5 في تبوك، و5 في جازان، و10 في المدينة المنوّرة، و8 في الجوف، و12 في عسير، و15 في القصيم، و6 في حائل، و3 في الباحة، و2 في نجران.

 

وتخضع جميع مصانع المياه المعبأة في مناطق المملكة لبرنامج رقابي شامل يتم من خلاله زيارة هذه المصانع بشكل دوري وسحب عينات من منتجاتها وإجراء التحاليل المخبرية اللازمة عليها للتأكد من سلامتها ومأمونيتها للاستهلاك الآدمي، وفي حال رصد مخالفات فنية تلزم هذه المصانع بتصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات عليها، فمثلاً عند ثبوت مخالفة أحد منتجات المياه المعبأة للحد الأعلى المسموح به من تركيز مادة البرومات (10 ميكروجرامات/لتر) تطبق الهيئة العامة للغذاء والدواء الآلية المتبعة في ذلك الموافق عليها بقرار مجلس الوزراء الصادر بموجب البرقية رقم 4297/م ب وتاريخ 02 / 7 / 1432هـ، والعقوبات المنصوص عليها في نظام الغش التجاري الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/19) وتاريخ 23 / 4 / 1429هـ، في حق المخالفين، مع نشر تحذير عن ذلك المنتج في موقع الهيئة على الانترنت وعبر وسائل الإعلام المختلفة وسحب المنتجات المخالفة من الأسواق وإيقاف خطوط الإنتاج للأحجام المخالفة حتى تصحيح المخالفة.

 

بلغ عدد مصانع المياه المعبأة التي جرى التحذير من استهلاك منتجاتها على الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء (30) مصنعاً من مصانع المياه المعبأة، وجميع هذه المصانع سمحت لها الهيئة بمعاودة الإنتاج بعد التأكد من تصحيح وضعها وسلامة الإجراءات المتبعة لديها لتلافي تكرار حدوث هذه المشكلة مستقبلاً.

29 مايو 2016 - 22 شعبان 1437
12:42 PM

قالت: حذّرنا من منتجات 30 مصنعاً وتأكّدنا بعدها من تصحيح الوضع

"الغذاء والدواء": هذه تفاصيل إيقاف خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه

A A A
8
12,819

أوقفت الهيئة العامة للغذاء والدواء خطوط الإنتاج في 66 مصنع مياه معبأة في مختلف مناطق المملكة، منذ نقل مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها قبل نحو 16 شهراً.

 

وقالت الهيئة: يأتي هذا الإجراء بعد وضع "الهيئة" خطة للرقابة على جميع مصانع مياه الشرب المعبأة في مناطق المملكة كافة، وذلك عندما انتقلت مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إليها في 1 / 4 / 1436هـ.

 

وشملت الخطة برنامجاً رقابياً دورياً شاملاً كل ثلاثة أشهر، للتأكد من التزام هذه المصانع بتطبيق المواصفة القياسية الخليجية رقم (م ق خ 21) المتعلقة بـ "الشروط الصحية في مصانع الأغذية والعاملين بها"، والتحقّق من تطبيق المواصفة القياسية الخاصّة بمياه الشرب المعبأة (م ق خ 1025).

 

وأضافت: نفّذ مفتشو الهيئة أكثر من 750 زيارة تفتيشية رصدوا خلالها عدداً من مخالفات الاشتراطات الفنية لمصانع المياه المعبأة، كان عديد منها لا يؤثر في سلامة المنتج بشكل كبير، وتابعت الهيئة تصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحق هذه المصانع، وفي بعض الحالات التي كانت المخالفات تؤثر في سلامة المنتج، جرى إيقاف خطوط الإنتاج بتلك المصانع فور ضبط المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات بحقها، ولم تسمح الهيئة بمعاودة الإنتاج حتى تصحيح المخالفات، ووصل عدد المصانع التي أوقفت الهيئة خطوط الإنتاج فيها، إلى 66 مصنعاً منذ انتقال مهام الرقابة على مصانع المياه المعبأة والثلج إلى الهيئة.

 

وتابعت: تتنوع المخالفات الفنية التي رصدها مفتشو الهيئة في مصانع المياه المعبأة، فمنها مخالفات متعلقة بالاشتراطات الصحية كتصميم المباني، مثل وجود فتحات في الجدران والأسقف، وعدم تجهيز مدخل خاص بالعاملين، وتدني مستوى التهوية والإضاءة، وعدم تعبيد الطرق والساحات الخارجية، ومخالفات متعلقة بالتصنيع والمراقبة الصحية مثل عدم صيانة مكائن وسيور خطوط الإنتاج، وعدم مقاومة الآفات، وهناك عديد من الأسباب المؤدية إلى ظهور مثل هذه المخالفات، من أبرزها عدم التزام المصنع بالصيانة الدورية لخطوط الإنتاج وعدم كفاءة بعض العاملين في هذا النشاط وعدم تطبيق أو تفعيل أنظمة الجودة الخاصة بسلامة منتجات الأغذية.

 

ويوجد في المملكة 201 مصنع للمياه المعبأة والثلج، منها: 58 في الرياض، و36 في مكة المكرّمة، و41 في الشرقية، و5 في تبوك، و5 في جازان، و10 في المدينة المنوّرة، و8 في الجوف، و12 في عسير، و15 في القصيم، و6 في حائل، و3 في الباحة، و2 في نجران.

 

وتخضع جميع مصانع المياه المعبأة في مناطق المملكة لبرنامج رقابي شامل يتم من خلاله زيارة هذه المصانع بشكل دوري وسحب عينات من منتجاتها وإجراء التحاليل المخبرية اللازمة عليها للتأكد من سلامتها ومأمونيتها للاستهلاك الآدمي، وفي حال رصد مخالفات فنية تلزم هذه المصانع بتصحيح هذه المخالفات وتطبيق لائحة الغرامات والجزاءات عليها، فمثلاً عند ثبوت مخالفة أحد منتجات المياه المعبأة للحد الأعلى المسموح به من تركيز مادة البرومات (10 ميكروجرامات/لتر) تطبق الهيئة العامة للغذاء والدواء الآلية المتبعة في ذلك الموافق عليها بقرار مجلس الوزراء الصادر بموجب البرقية رقم 4297/م ب وتاريخ 02 / 7 / 1432هـ، والعقوبات المنصوص عليها في نظام الغش التجاري الصادر بالمرسوم الملكي رقم (م/19) وتاريخ 23 / 4 / 1429هـ، في حق المخالفين، مع نشر تحذير عن ذلك المنتج في موقع الهيئة على الانترنت وعبر وسائل الإعلام المختلفة وسحب المنتجات المخالفة من الأسواق وإيقاف خطوط الإنتاج للأحجام المخالفة حتى تصحيح المخالفة.

 

بلغ عدد مصانع المياه المعبأة التي جرى التحذير من استهلاك منتجاتها على الموقع الإلكتروني للهيئة العامة للغذاء والدواء (30) مصنعاً من مصانع المياه المعبأة، وجميع هذه المصانع سمحت لها الهيئة بمعاودة الإنتاج بعد التأكد من تصحيح وضعها وسلامة الإجراءات المتبعة لديها لتلافي تكرار حدوث هذه المشكلة مستقبلاً.