الفريق "المحرج" يقف على ترتيبات أجهزة الأمن العام في المدينة للحج

تمنى من الجميع إخلاص النية لله ونكران الذات وبذل المزيد من الجهد

قام مدير الأمن العام الفريق "عثمان بن ناصر المحرج" يرافقه قائد قوات أمن الحج الفريق "خالد بن قرار الحربي" وعدد من قادة قوات أمن الحج بزيارة لمنطقة المدينة المنورة، وقفا خلالها على استعدادات أجهزة الأمن العام لمباشرة مهامهم الأمنية لموسم الحج.

 

واجتمع الفريق "المحرج" فور وصوله بمدير شرطة منطقة المدينة المنورة ومدراء وقادة أفرع الأمن العام الذين عرضوا خططهم الأمنية والمرورية والتنظيمية وخطط الطوارئ في المسجد النبوي الشريف وساحاته وطريقة توزيع القوى العاملة والانتشار الميداني للقوى البشرية والطريقة التي ستتم بها إدارة الحشود عند مداخل المسجد النبوي وتوزيع الكثافات في الروضة الشريفة وأثناء السلام على الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما.

 

واستمع الفريق "المحرج" لشرح وافٍ عن الخطط المعدة من أفرع الأمن الرئيسة خلال هذا الموسم "قوات الطوارئ الخاصة- الدوريات- والمرور وأمن الطرق".

 

ونقل الفريق "المحرج" تحيات وتقدير صاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية- حفظه الله- لكافة المجتمعين، قائلاً: "سموّه حملني نقل هذا التقدير لكافة منسوبي الأمن العام في المدينة المنورة على ما يبذلونه من جهود طوال العام".

 

ثم أثنى على الإعداد الجيد للخطط المعدة لاستقبال هذا الموسم الشريف، متمنياً من الجميع إخلاص النية لله ونكران الذات وبذل المزيد من الجهد واحتساب الأجر من الله أثناء أداء هذه المهمة الشريفة، وتمنّى للجميع التوفيق والسداد.

 

اعلان
الفريق "المحرج" يقف على ترتيبات أجهزة الأمن العام في المدينة للحج
سبق

قام مدير الأمن العام الفريق "عثمان بن ناصر المحرج" يرافقه قائد قوات أمن الحج الفريق "خالد بن قرار الحربي" وعدد من قادة قوات أمن الحج بزيارة لمنطقة المدينة المنورة، وقفا خلالها على استعدادات أجهزة الأمن العام لمباشرة مهامهم الأمنية لموسم الحج.

 

واجتمع الفريق "المحرج" فور وصوله بمدير شرطة منطقة المدينة المنورة ومدراء وقادة أفرع الأمن العام الذين عرضوا خططهم الأمنية والمرورية والتنظيمية وخطط الطوارئ في المسجد النبوي الشريف وساحاته وطريقة توزيع القوى العاملة والانتشار الميداني للقوى البشرية والطريقة التي ستتم بها إدارة الحشود عند مداخل المسجد النبوي وتوزيع الكثافات في الروضة الشريفة وأثناء السلام على الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما.

 

واستمع الفريق "المحرج" لشرح وافٍ عن الخطط المعدة من أفرع الأمن الرئيسة خلال هذا الموسم "قوات الطوارئ الخاصة- الدوريات- والمرور وأمن الطرق".

 

ونقل الفريق "المحرج" تحيات وتقدير صاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية- حفظه الله- لكافة المجتمعين، قائلاً: "سموّه حملني نقل هذا التقدير لكافة منسوبي الأمن العام في المدينة المنورة على ما يبذلونه من جهود طوال العام".

 

ثم أثنى على الإعداد الجيد للخطط المعدة لاستقبال هذا الموسم الشريف، متمنياً من الجميع إخلاص النية لله ونكران الذات وبذل المزيد من الجهد واحتساب الأجر من الله أثناء أداء هذه المهمة الشريفة، وتمنّى للجميع التوفيق والسداد.

 

28 أغسطس 2016 - 25 ذو القعدة 1437
08:16 PM

تمنى من الجميع إخلاص النية لله ونكران الذات وبذل المزيد من الجهد

الفريق "المحرج" يقف على ترتيبات أجهزة الأمن العام في المدينة للحج

A A A
3
13,284

قام مدير الأمن العام الفريق "عثمان بن ناصر المحرج" يرافقه قائد قوات أمن الحج الفريق "خالد بن قرار الحربي" وعدد من قادة قوات أمن الحج بزيارة لمنطقة المدينة المنورة، وقفا خلالها على استعدادات أجهزة الأمن العام لمباشرة مهامهم الأمنية لموسم الحج.

 

واجتمع الفريق "المحرج" فور وصوله بمدير شرطة منطقة المدينة المنورة ومدراء وقادة أفرع الأمن العام الذين عرضوا خططهم الأمنية والمرورية والتنظيمية وخطط الطوارئ في المسجد النبوي الشريف وساحاته وطريقة توزيع القوى العاملة والانتشار الميداني للقوى البشرية والطريقة التي ستتم بها إدارة الحشود عند مداخل المسجد النبوي وتوزيع الكثافات في الروضة الشريفة وأثناء السلام على الرسول صلى الله عليه وسلم وصاحبيه رضي الله عنهما.

 

واستمع الفريق "المحرج" لشرح وافٍ عن الخطط المعدة من أفرع الأمن الرئيسة خلال هذا الموسم "قوات الطوارئ الخاصة- الدوريات- والمرور وأمن الطرق".

 

ونقل الفريق "المحرج" تحيات وتقدير صاحب السمو الملكي "الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود" ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية- حفظه الله- لكافة المجتمعين، قائلاً: "سموّه حملني نقل هذا التقدير لكافة منسوبي الأمن العام في المدينة المنورة على ما يبذلونه من جهود طوال العام".

 

ثم أثنى على الإعداد الجيد للخطط المعدة لاستقبال هذا الموسم الشريف، متمنياً من الجميع إخلاص النية لله ونكران الذات وبذل المزيد من الجهد واحتساب الأجر من الله أثناء أداء هذه المهمة الشريفة، وتمنّى للجميع التوفيق والسداد.