الكشف عن أسماء إرهابيين يخططون لخطف وتفجير طائرات سعودية

تابعون للحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني

كشفت الخارجية الفلبينية عن أسماء 6 إرهابيين يمنيين، يُتوقَّع أنهم يخططون لتنفيذ عمل إرهابي ضد طائرات سعودية، يشمل الخطف أو التفجير.

 

ووفقاً لصحيفة manila bulletin الفلبينية، فإن الإرهابيين الستة تابعون للحرس الثوري الإيراني باستثناء علي ماهر علي؛ إذ إنه أحد عناصر حزب الله اللبناني. وأسماء الآخرين هي: (محمد إبراهيم مؤيد،أحمد بن عبدالله الجرموزي، إسماعيل أحمد الجرموزي، حسن الموسوي وأحمد حسن بحبح).

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن الأشخاص الستة لا يزالون خارج الفلبين، إلا أن السلطات الأمنية اتخذت الإجراءات الاحتياطية مبكراً لمنع دخول أي من الإرهابيين إلى الفلبين، مشيراً إلى أن السلطات الأمنية في المطار تأخذ التهديدات على محمل الجد؛ ورفعت مستوى الأمن وإجراءات التفتيش. 

اعلان
الكشف عن أسماء إرهابيين يخططون لخطف وتفجير طائرات سعودية
سبق

كشفت الخارجية الفلبينية عن أسماء 6 إرهابيين يمنيين، يُتوقَّع أنهم يخططون لتنفيذ عمل إرهابي ضد طائرات سعودية، يشمل الخطف أو التفجير.

 

ووفقاً لصحيفة manila bulletin الفلبينية، فإن الإرهابيين الستة تابعون للحرس الثوري الإيراني باستثناء علي ماهر علي؛ إذ إنه أحد عناصر حزب الله اللبناني. وأسماء الآخرين هي: (محمد إبراهيم مؤيد،أحمد بن عبدالله الجرموزي، إسماعيل أحمد الجرموزي، حسن الموسوي وأحمد حسن بحبح).

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن الأشخاص الستة لا يزالون خارج الفلبين، إلا أن السلطات الأمنية اتخذت الإجراءات الاحتياطية مبكراً لمنع دخول أي من الإرهابيين إلى الفلبين، مشيراً إلى أن السلطات الأمنية في المطار تأخذ التهديدات على محمل الجد؛ ورفعت مستوى الأمن وإجراءات التفتيش. 

29 فبراير 2016 - 20 جمادى الأول 1437
10:02 PM

تابعون للحرس الثوري الإيراني وحزب الله اللبناني

الكشف عن أسماء إرهابيين يخططون لخطف وتفجير طائرات سعودية

A A A
56
134,233

كشفت الخارجية الفلبينية عن أسماء 6 إرهابيين يمنيين، يُتوقَّع أنهم يخططون لتنفيذ عمل إرهابي ضد طائرات سعودية، يشمل الخطف أو التفجير.

 

ووفقاً لصحيفة manila bulletin الفلبينية، فإن الإرهابيين الستة تابعون للحرس الثوري الإيراني باستثناء علي ماهر علي؛ إذ إنه أحد عناصر حزب الله اللبناني. وأسماء الآخرين هي: (محمد إبراهيم مؤيد،أحمد بن عبدالله الجرموزي، إسماعيل أحمد الجرموزي، حسن الموسوي وأحمد حسن بحبح).

 

ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن الأشخاص الستة لا يزالون خارج الفلبين، إلا أن السلطات الأمنية اتخذت الإجراءات الاحتياطية مبكراً لمنع دخول أي من الإرهابيين إلى الفلبين، مشيراً إلى أن السلطات الأمنية في المطار تأخذ التهديدات على محمل الجد؛ ورفعت مستوى الأمن وإجراءات التفتيش.