"المخلافي" بعد إعلان "حكومة الانقلاب": بيان مرتقب للرئاسة اليمنية

قال عنها: خطوة تصعيدية جديدة للانقلابيين تنسف عملية السلام

 قال نائب رئيس الوزراء وزير خارجية الجمهورية اليمنية عبدالملك المخلافي إنه سيصدر، صباح اليوم، بيان من رئاسة الجمهورية بشأن الخطوة التصعيدية الجديدة للانقلابيين بتشكيل ما تسمى بـ"الحكومة"، والتي تنسف عملية السلام .

وكان قد أعلن ما يُسمى المجلس السياسي الذي شكله الحوثيون والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في صنعاء أمس تشكيل ما سماها حكومة برئاسة عبد العزيز بن صالح الحبتور وعضوية 42 وزيراً، أبرزهم اللواء محمد ناصر العاطفي الذي عُين وزيراً للدفاع.

ويأتي هذا التطور في وقت تحاول فيه الأمم المتحدة إحياء جهود السلام، حيث جاء الإعلان عن هذه "الحكومة" من طرف واحد تحدياً في وجه المنظمة الدولية والولايات المتحدة.

ويتوقع أن يثير الإعلان رد فعل قوياً من حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي الذي تحارب قواته ميليشيا الحوثي المدعومين من إيران وحلفائهم منذ العام 2014.

ويأتي ذلك بعد لقاء بين المتمردين والمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في مسقط الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن يلتقي الأخير الرئيس "هادي" في عدن، المقر المؤقت للحكومة المعترف بها دولياً.

اعلان
"المخلافي" بعد إعلان "حكومة الانقلاب": بيان مرتقب للرئاسة اليمنية
سبق

 قال نائب رئيس الوزراء وزير خارجية الجمهورية اليمنية عبدالملك المخلافي إنه سيصدر، صباح اليوم، بيان من رئاسة الجمهورية بشأن الخطوة التصعيدية الجديدة للانقلابيين بتشكيل ما تسمى بـ"الحكومة"، والتي تنسف عملية السلام .

وكان قد أعلن ما يُسمى المجلس السياسي الذي شكله الحوثيون والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في صنعاء أمس تشكيل ما سماها حكومة برئاسة عبد العزيز بن صالح الحبتور وعضوية 42 وزيراً، أبرزهم اللواء محمد ناصر العاطفي الذي عُين وزيراً للدفاع.

ويأتي هذا التطور في وقت تحاول فيه الأمم المتحدة إحياء جهود السلام، حيث جاء الإعلان عن هذه "الحكومة" من طرف واحد تحدياً في وجه المنظمة الدولية والولايات المتحدة.

ويتوقع أن يثير الإعلان رد فعل قوياً من حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي الذي تحارب قواته ميليشيا الحوثي المدعومين من إيران وحلفائهم منذ العام 2014.

ويأتي ذلك بعد لقاء بين المتمردين والمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في مسقط الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن يلتقي الأخير الرئيس "هادي" في عدن، المقر المؤقت للحكومة المعترف بها دولياً.

29 نوفمبر 2016 - 29 صفر 1438
09:47 AM

"المخلافي" بعد إعلان "حكومة الانقلاب": بيان مرتقب للرئاسة اليمنية

قال عنها: خطوة تصعيدية جديدة للانقلابيين تنسف عملية السلام

A A A
4
14,089

 قال نائب رئيس الوزراء وزير خارجية الجمهورية اليمنية عبدالملك المخلافي إنه سيصدر، صباح اليوم، بيان من رئاسة الجمهورية بشأن الخطوة التصعيدية الجديدة للانقلابيين بتشكيل ما تسمى بـ"الحكومة"، والتي تنسف عملية السلام .

وكان قد أعلن ما يُسمى المجلس السياسي الذي شكله الحوثيون والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح في صنعاء أمس تشكيل ما سماها حكومة برئاسة عبد العزيز بن صالح الحبتور وعضوية 42 وزيراً، أبرزهم اللواء محمد ناصر العاطفي الذي عُين وزيراً للدفاع.

ويأتي هذا التطور في وقت تحاول فيه الأمم المتحدة إحياء جهود السلام، حيث جاء الإعلان عن هذه "الحكومة" من طرف واحد تحدياً في وجه المنظمة الدولية والولايات المتحدة.

ويتوقع أن يثير الإعلان رد فعل قوياً من حكومة الرئيس عبدربه منصور هادي الذي تحارب قواته ميليشيا الحوثي المدعومين من إيران وحلفائهم منذ العام 2014.

ويأتي ذلك بعد لقاء بين المتمردين والمبعوث الأممي إلى اليمن إسماعيل ولد الشيخ أحمد في مسقط الأسبوع الماضي، ومن المقرر أن يلتقي الأخير الرئيس "هادي" في عدن، المقر المؤقت للحكومة المعترف بها دولياً.