المدينة.. مبادرة تتبنى دعم أول 6 استراحات زراعية ريفية لتنمية الحركة السياحية

أعلنت عنها هيئة تطوير المنطقة ضمن برنامج "أرياف" بتعاون من "التراث الوطني"

أعلنت هيئة تطوير المدينة المنورة عن مبادرة لدعم إقامة ستة نزل زراعية ضمن برنامج "أرياف" للسياحة الزراعية والريفية؛ بهدف تنمية الحركة السياحية بالمنطقة، من خلال استثمار الميزة النسبية التي تتمتع بها منطقة المدينة المنورة كمنطقة زراعية.

وقال أمين عام هيئة تطوير المدينة المنورة المهندس إبراهيم الخليل، أن المبادرة جاءت دعماً وتفاعلاً من الهيئة خلال الورشة التعريفية التي أقيمت لمزارعي المدينة المنورة مؤخراً؛ لدعم أصحاب المزارع للانضمام للبرنامج والاستفادة من مزايا البرنامج، بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة، وأكد دور الشراكة القائمة بين الهيئتين؛ انطلاقاً من توجيهات أمير منطقة المدينة المنورة، ورئيس هيئة تطوير المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان.

وبيّن مدير عام فرع هيئة السياحة بالمنطقة المهندس خالد الشهراني، أن دعم قطاع السياحة الزراعية التي تتيح للسياح زيارة مزارع خاصة قائمة على فكرة استمتاع السائح أو الزائر بعدد من الأنشطة التي يتم تنظيمها أو تنفيذها على أرض المزرعة، ومرتبطة بالنشاط الزراعي والحياة في المزرعة، بالإضافة إلى الإقامة والخدمات الأخرى التي يسعى إليها السائح.

وأشار إلى أن السياحة الزراعية في كل من المدينة المنورة والعلا وخيبر ستسهم في الجذب السياحي، إضافة لتحقيق دخل إضافي، وتوفير فرص عمل جيدة وتطوير الحركة السياحية بالمنطقة، خصوصاً مع وجود اتفاق مع صندوق التنمية الزراعي؛ لدعم هذا المشروع من خلال تقديم قروض للمزارعين الحاصلين على العضوية؛ لتطوير مزارعهم وفق ضوابط محددة.

اعلان
المدينة.. مبادرة تتبنى دعم أول 6 استراحات زراعية ريفية لتنمية الحركة السياحية
سبق

أعلنت هيئة تطوير المدينة المنورة عن مبادرة لدعم إقامة ستة نزل زراعية ضمن برنامج "أرياف" للسياحة الزراعية والريفية؛ بهدف تنمية الحركة السياحية بالمنطقة، من خلال استثمار الميزة النسبية التي تتمتع بها منطقة المدينة المنورة كمنطقة زراعية.

وقال أمين عام هيئة تطوير المدينة المنورة المهندس إبراهيم الخليل، أن المبادرة جاءت دعماً وتفاعلاً من الهيئة خلال الورشة التعريفية التي أقيمت لمزارعي المدينة المنورة مؤخراً؛ لدعم أصحاب المزارع للانضمام للبرنامج والاستفادة من مزايا البرنامج، بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة، وأكد دور الشراكة القائمة بين الهيئتين؛ انطلاقاً من توجيهات أمير منطقة المدينة المنورة، ورئيس هيئة تطوير المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان.

وبيّن مدير عام فرع هيئة السياحة بالمنطقة المهندس خالد الشهراني، أن دعم قطاع السياحة الزراعية التي تتيح للسياح زيارة مزارع خاصة قائمة على فكرة استمتاع السائح أو الزائر بعدد من الأنشطة التي يتم تنظيمها أو تنفيذها على أرض المزرعة، ومرتبطة بالنشاط الزراعي والحياة في المزرعة، بالإضافة إلى الإقامة والخدمات الأخرى التي يسعى إليها السائح.

وأشار إلى أن السياحة الزراعية في كل من المدينة المنورة والعلا وخيبر ستسهم في الجذب السياحي، إضافة لتحقيق دخل إضافي، وتوفير فرص عمل جيدة وتطوير الحركة السياحية بالمنطقة، خصوصاً مع وجود اتفاق مع صندوق التنمية الزراعي؛ لدعم هذا المشروع من خلال تقديم قروض للمزارعين الحاصلين على العضوية؛ لتطوير مزارعهم وفق ضوابط محددة.

31 أكتوبر 2016 - 30 محرّم 1438
11:53 AM

المدينة.. مبادرة تتبنى دعم أول 6 استراحات زراعية ريفية لتنمية الحركة السياحية

أعلنت عنها هيئة تطوير المنطقة ضمن برنامج "أرياف" بتعاون من "التراث الوطني"

A A A
2
3,625

أعلنت هيئة تطوير المدينة المنورة عن مبادرة لدعم إقامة ستة نزل زراعية ضمن برنامج "أرياف" للسياحة الزراعية والريفية؛ بهدف تنمية الحركة السياحية بالمنطقة، من خلال استثمار الميزة النسبية التي تتمتع بها منطقة المدينة المنورة كمنطقة زراعية.

وقال أمين عام هيئة تطوير المدينة المنورة المهندس إبراهيم الخليل، أن المبادرة جاءت دعماً وتفاعلاً من الهيئة خلال الورشة التعريفية التي أقيمت لمزارعي المدينة المنورة مؤخراً؛ لدعم أصحاب المزارع للانضمام للبرنامج والاستفادة من مزايا البرنامج، بالتعاون والتنسيق مع الجهات المختصة، وأكد دور الشراكة القائمة بين الهيئتين؛ انطلاقاً من توجيهات أمير منطقة المدينة المنورة، ورئيس هيئة تطوير المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان.

وبيّن مدير عام فرع هيئة السياحة بالمنطقة المهندس خالد الشهراني، أن دعم قطاع السياحة الزراعية التي تتيح للسياح زيارة مزارع خاصة قائمة على فكرة استمتاع السائح أو الزائر بعدد من الأنشطة التي يتم تنظيمها أو تنفيذها على أرض المزرعة، ومرتبطة بالنشاط الزراعي والحياة في المزرعة، بالإضافة إلى الإقامة والخدمات الأخرى التي يسعى إليها السائح.

وأشار إلى أن السياحة الزراعية في كل من المدينة المنورة والعلا وخيبر ستسهم في الجذب السياحي، إضافة لتحقيق دخل إضافي، وتوفير فرص عمل جيدة وتطوير الحركة السياحية بالمنطقة، خصوصاً مع وجود اتفاق مع صندوق التنمية الزراعي؛ لدعم هذا المشروع من خلال تقديم قروض للمزارعين الحاصلين على العضوية؛ لتطوير مزارعهم وفق ضوابط محددة.