المملكة تكفل ألف يتيم عراقي فقدوا ذويهم بسبب جرائم "داعش"

 تكفّلت المملكة برعاية 1000 يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا ذويهم بسبب جرائم تنظيم داعش الإرهابي.

 

 وقال سفير خادم الحرمين الشريفين ثامر السبهان لدى بغداد: إن القيادة الرشيدة أصدرت أمراً بكفالة أكثر من ١٠٠٠ طفل يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا عائلهم بسبب تنظيم داعش الإرهابي.

 

وأضاف السبهان: إن هذه المساعدات تأتي امتداداً للمساعدات الإنسانية التي تقدمها المملكة لإغاثة الشعوب العربية بتوجيهات سامية كريمة، استكمالاً للدور الإنساني الذي تضطلع به المملكة حكومةً وشعباً استشعاراً للواجب الديني والأخلاقي والإنساني الذي تلتزم به في مساعدة الدول والشعوب الإسلامية والعربية المتضرّرة على مر السنين والتاريخ".

 

 وتابع: "إخواننا في العراق يعانون ظروفاً حالكة بسبب الجماعات الإرهابية المنتشرة هناك، وهذه المساعدات هي بداية خُطط لتقديم عمل إنساني متكامل يشمل جميع أبناء العراق وبحسب الأولويات والحاجات الماسّة".

 

واختتم: "سنتواصل مع الجهات الإنسانية في العراق لإيصال المساعدات إلى مَن يحتاج إليها؛ علماً بأن المملكة قدّمت عبر الأمم المتحدة أكبر دعم للعراق في وقت سابق".

 

وكانت المملكة قد قدّمت مساعدات عاجلة للمتضررين في الأنبار بالعراق ضمن المساعدات الإنسانية التي تقدّمها لإغاثة الشعوب العربية.

اعلان
المملكة تكفل ألف يتيم عراقي فقدوا ذويهم بسبب جرائم "داعش"
سبق

 تكفّلت المملكة برعاية 1000 يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا ذويهم بسبب جرائم تنظيم داعش الإرهابي.

 

 وقال سفير خادم الحرمين الشريفين ثامر السبهان لدى بغداد: إن القيادة الرشيدة أصدرت أمراً بكفالة أكثر من ١٠٠٠ طفل يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا عائلهم بسبب تنظيم داعش الإرهابي.

 

وأضاف السبهان: إن هذه المساعدات تأتي امتداداً للمساعدات الإنسانية التي تقدمها المملكة لإغاثة الشعوب العربية بتوجيهات سامية كريمة، استكمالاً للدور الإنساني الذي تضطلع به المملكة حكومةً وشعباً استشعاراً للواجب الديني والأخلاقي والإنساني الذي تلتزم به في مساعدة الدول والشعوب الإسلامية والعربية المتضرّرة على مر السنين والتاريخ".

 

 وتابع: "إخواننا في العراق يعانون ظروفاً حالكة بسبب الجماعات الإرهابية المنتشرة هناك، وهذه المساعدات هي بداية خُطط لتقديم عمل إنساني متكامل يشمل جميع أبناء العراق وبحسب الأولويات والحاجات الماسّة".

 

واختتم: "سنتواصل مع الجهات الإنسانية في العراق لإيصال المساعدات إلى مَن يحتاج إليها؛ علماً بأن المملكة قدّمت عبر الأمم المتحدة أكبر دعم للعراق في وقت سابق".

 

وكانت المملكة قد قدّمت مساعدات عاجلة للمتضررين في الأنبار بالعراق ضمن المساعدات الإنسانية التي تقدّمها لإغاثة الشعوب العربية.

28 فبراير 2016 - 19 جمادى الأول 1437
08:50 AM

المملكة تكفل ألف يتيم عراقي فقدوا ذويهم بسبب جرائم "داعش"

A A A
10
6,238

 تكفّلت المملكة برعاية 1000 يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا ذويهم بسبب جرائم تنظيم داعش الإرهابي.

 

 وقال سفير خادم الحرمين الشريفين ثامر السبهان لدى بغداد: إن القيادة الرشيدة أصدرت أمراً بكفالة أكثر من ١٠٠٠ طفل يتيم عراقي لاجئ في إقليم كردستان ممَّن فقدوا عائلهم بسبب تنظيم داعش الإرهابي.

 

وأضاف السبهان: إن هذه المساعدات تأتي امتداداً للمساعدات الإنسانية التي تقدمها المملكة لإغاثة الشعوب العربية بتوجيهات سامية كريمة، استكمالاً للدور الإنساني الذي تضطلع به المملكة حكومةً وشعباً استشعاراً للواجب الديني والأخلاقي والإنساني الذي تلتزم به في مساعدة الدول والشعوب الإسلامية والعربية المتضرّرة على مر السنين والتاريخ".

 

 وتابع: "إخواننا في العراق يعانون ظروفاً حالكة بسبب الجماعات الإرهابية المنتشرة هناك، وهذه المساعدات هي بداية خُطط لتقديم عمل إنساني متكامل يشمل جميع أبناء العراق وبحسب الأولويات والحاجات الماسّة".

 

واختتم: "سنتواصل مع الجهات الإنسانية في العراق لإيصال المساعدات إلى مَن يحتاج إليها؛ علماً بأن المملكة قدّمت عبر الأمم المتحدة أكبر دعم للعراق في وقت سابق".

 

وكانت المملكة قد قدّمت مساعدات عاجلة للمتضررين في الأنبار بالعراق ضمن المساعدات الإنسانية التي تقدّمها لإغاثة الشعوب العربية.