اليمن.. "هادي": وصول المقاومة لضواحي صنعاء ومطار عدن يتأهب لاستقبال العائدين

سبق- متابعة: توشك أعمال إصلاح وتهيئة مطار عدن الدولي لاستئناف الرحلات الجوية الاعتيادية على الانتهاء، ليصبح المطار منفذاً لليمنيين العائدين إلى المناطق المحررة أو السفر منها، حسب "سكاي نيوز".

وأعلن مدير المطار طارق عبده أن المطار سيستأنف رحلاته قريباً بعد استكمال عملية تأهيله.

وقال "عبده" إن العمل جار من قبل الشركة الإماراتية لاستكمال تأهيل المطار، وقريباً سيتم استئناف الرحلات.

وبخصوص الأوضاع الأمنية في المطار، أوضح "عبده" أنها طبيعية، وأن القوات اليمنية والإماراتية ترابط معاً في المطار؛ لتأمينه.

يُذكر أن الحكومة اليمنية عادت منذ فترة إلى اليمن؛ لتمارس عملها من عدن، إلى حين تحرير بقية الأراضي اليمنية من ميليشيات المتمردين على الشرعية.

وميدانياً، كان الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، قد أكد أمس وصول القوات الحكومية والمقاومة الشعبية الموالية للسلطات الشرعية، إلى ضواحي العاصمة صنعاء.

وأشار خلال ترؤسه في الرياض، اجتماعاً استثنائياً لمجلس الدفاع في بلاده، إلى أن الأمور تسير بصورة طيبة، وبشائر النصر قادمة على الانقلابيين وأذرعهم الخبيثة، من خلال خلايا التطرّف والإرهاب المزروعة.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الرئيس "هادي" وضع أعضاء المجلس أمام مستجدات الأوضاع في اليمن، على الصعيد السياسي والاقتصادي والميداني والعسكري، وعملية التحول والانتصارات التي تشهدها مختلف جبهات القتال ضد الانقلابيين.

كما أكد "هادي"، خلال الاجتماع الذي حضره نائبه رئيس الوزراء خالد محفوظ بحاح، ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر، أن السلطات الشرعية تجاوزت أصعب مراحلها بعد إخراج الانقلابيين وتحرير محافظات عدة حتى وصول جيشنا الوطني والمقاومة على ضواحي العاصمة صنعاء.

اعلان
اليمن.. "هادي": وصول المقاومة لضواحي صنعاء ومطار عدن يتأهب لاستقبال العائدين
سبق

سبق- متابعة: توشك أعمال إصلاح وتهيئة مطار عدن الدولي لاستئناف الرحلات الجوية الاعتيادية على الانتهاء، ليصبح المطار منفذاً لليمنيين العائدين إلى المناطق المحررة أو السفر منها، حسب "سكاي نيوز".

وأعلن مدير المطار طارق عبده أن المطار سيستأنف رحلاته قريباً بعد استكمال عملية تأهيله.

وقال "عبده" إن العمل جار من قبل الشركة الإماراتية لاستكمال تأهيل المطار، وقريباً سيتم استئناف الرحلات.

وبخصوص الأوضاع الأمنية في المطار، أوضح "عبده" أنها طبيعية، وأن القوات اليمنية والإماراتية ترابط معاً في المطار؛ لتأمينه.

يُذكر أن الحكومة اليمنية عادت منذ فترة إلى اليمن؛ لتمارس عملها من عدن، إلى حين تحرير بقية الأراضي اليمنية من ميليشيات المتمردين على الشرعية.

وميدانياً، كان الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، قد أكد أمس وصول القوات الحكومية والمقاومة الشعبية الموالية للسلطات الشرعية، إلى ضواحي العاصمة صنعاء.

وأشار خلال ترؤسه في الرياض، اجتماعاً استثنائياً لمجلس الدفاع في بلاده، إلى أن الأمور تسير بصورة طيبة، وبشائر النصر قادمة على الانقلابيين وأذرعهم الخبيثة، من خلال خلايا التطرّف والإرهاب المزروعة.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الرئيس "هادي" وضع أعضاء المجلس أمام مستجدات الأوضاع في اليمن، على الصعيد السياسي والاقتصادي والميداني والعسكري، وعملية التحول والانتصارات التي تشهدها مختلف جبهات القتال ضد الانقلابيين.

كما أكد "هادي"، خلال الاجتماع الذي حضره نائبه رئيس الوزراء خالد محفوظ بحاح، ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر، أن السلطات الشرعية تجاوزت أصعب مراحلها بعد إخراج الانقلابيين وتحرير محافظات عدة حتى وصول جيشنا الوطني والمقاومة على ضواحي العاصمة صنعاء.

25 فبراير 2016 - 16 جمادى الأول 1437
11:03 AM

اليمن.. "هادي": وصول المقاومة لضواحي صنعاء ومطار عدن يتأهب لاستقبال العائدين

رمزية
A A A
5
12,954

سبق- متابعة: توشك أعمال إصلاح وتهيئة مطار عدن الدولي لاستئناف الرحلات الجوية الاعتيادية على الانتهاء، ليصبح المطار منفذاً لليمنيين العائدين إلى المناطق المحررة أو السفر منها، حسب "سكاي نيوز".

وأعلن مدير المطار طارق عبده أن المطار سيستأنف رحلاته قريباً بعد استكمال عملية تأهيله.

وقال "عبده" إن العمل جار من قبل الشركة الإماراتية لاستكمال تأهيل المطار، وقريباً سيتم استئناف الرحلات.

وبخصوص الأوضاع الأمنية في المطار، أوضح "عبده" أنها طبيعية، وأن القوات اليمنية والإماراتية ترابط معاً في المطار؛ لتأمينه.

يُذكر أن الحكومة اليمنية عادت منذ فترة إلى اليمن؛ لتمارس عملها من عدن، إلى حين تحرير بقية الأراضي اليمنية من ميليشيات المتمردين على الشرعية.

وميدانياً، كان الرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي، قد أكد أمس وصول القوات الحكومية والمقاومة الشعبية الموالية للسلطات الشرعية، إلى ضواحي العاصمة صنعاء.

وأشار خلال ترؤسه في الرياض، اجتماعاً استثنائياً لمجلس الدفاع في بلاده، إلى أن الأمور تسير بصورة طيبة، وبشائر النصر قادمة على الانقلابيين وأذرعهم الخبيثة، من خلال خلايا التطرّف والإرهاب المزروعة.

وذكرت وكالة الأنباء اليمنية الرسمية أن الرئيس "هادي" وضع أعضاء المجلس أمام مستجدات الأوضاع في اليمن، على الصعيد السياسي والاقتصادي والميداني والعسكري، وعملية التحول والانتصارات التي تشهدها مختلف جبهات القتال ضد الانقلابيين.

كما أكد "هادي"، خلال الاجتماع الذي حضره نائبه رئيس الوزراء خالد محفوظ بحاح، ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الفريق الركن علي محسن الأحمر، أن السلطات الشرعية تجاوزت أصعب مراحلها بعد إخراج الانقلابيين وتحرير محافظات عدة حتى وصول جيشنا الوطني والمقاومة على ضواحي العاصمة صنعاء.