انطلاق التصفية الثانية لمسابقة أمير الرياض لحفظ القرآن غدًا

بمشاركة 31 جمعية.. وتبلغ قيمة جوائزها 700 ألف ريال

تنطلق مساء غدٍ الجمعة مسابقة أمير منطقة الرياض لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتها الثانية لهذا العام 1437هـ، وبمشاركة 31 جمعية.
 
وقُسمت الجمعيات المشاركة في المسابقة إلى خمس مجموعات: تضم أولاها الأفلاج والحوطة والحريق والخرج والدلم ووادي الدواسر والسليل وتمرة وتستضيفها محافظة الأفلاج، بينما تضم ثانيتها كلاً من المجمعة والزلفي وتمير وحوطة سدير وروضة سدير وثادق وجلاجل والغاط وتستضيفها محافظة المجمعة.
 
أما ثالثة المجموعات فتتكون من الدرعية ورماح وحريملاء وضرماء والمزاحمية ومرات والجلة وتبراك وتجري تصفياتها في محافظة الدرعية، وتستضيف محافظة الدوادمي رابعتها وتضم بالإضافة إلى المستضيفة محافظات شقراء وساجر والجمش والبجادية وعفيف والقويعية، وتأتي مدينة الرياض في المجموعة الخامسة وتستضيف الطلاب المرشحين من مراكز الإشراف العشرة.
 
وقال المشرف العام على المسابقة فضيلة الشيخ حمد بن سليمان العنقري إن المسابقة تأتي انطلاقًا من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله بالقرآن الكريم وأهله.
 
وأضاف أن المسابقة انطلقت العام الماضي برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، والذي تكفل بإقامة المسابقة على نفقته الخاصة.
 
وذكر أن المسابقة مقسمة إلى ثلاث مراحل حيث يشارك في هذه المسابقة 31 جمعية تابعة لمنطقة الرياض، وبلغ عدد الطلاب والطالبات المشاركين في التصفية الأولى (593) طالبًا وطالبة ترشح منهم للمرحلة الثانية (260) طالبًا وطالبة، وسوف تُقام المرحلة الثالثة والنهائية منتصف شهر رجب المقبل في مدينة الرياض.

 
وقدم "العنقري" شكره لأمير منطقة الرياض على تكفله بهذه المسابقة والتي بلغ مجموع جوائزها 700,000 ريال.
 
وسيرشح الفائزون في مسابقة هذا العام للمشاركة في تصفيات مسابقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان من العام القادم، بإذن الله تعالى.

اعلان
انطلاق التصفية الثانية لمسابقة أمير الرياض لحفظ القرآن غدًا
سبق

تنطلق مساء غدٍ الجمعة مسابقة أمير منطقة الرياض لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتها الثانية لهذا العام 1437هـ، وبمشاركة 31 جمعية.
 
وقُسمت الجمعيات المشاركة في المسابقة إلى خمس مجموعات: تضم أولاها الأفلاج والحوطة والحريق والخرج والدلم ووادي الدواسر والسليل وتمرة وتستضيفها محافظة الأفلاج، بينما تضم ثانيتها كلاً من المجمعة والزلفي وتمير وحوطة سدير وروضة سدير وثادق وجلاجل والغاط وتستضيفها محافظة المجمعة.
 
أما ثالثة المجموعات فتتكون من الدرعية ورماح وحريملاء وضرماء والمزاحمية ومرات والجلة وتبراك وتجري تصفياتها في محافظة الدرعية، وتستضيف محافظة الدوادمي رابعتها وتضم بالإضافة إلى المستضيفة محافظات شقراء وساجر والجمش والبجادية وعفيف والقويعية، وتأتي مدينة الرياض في المجموعة الخامسة وتستضيف الطلاب المرشحين من مراكز الإشراف العشرة.
 
وقال المشرف العام على المسابقة فضيلة الشيخ حمد بن سليمان العنقري إن المسابقة تأتي انطلاقًا من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله بالقرآن الكريم وأهله.
 
وأضاف أن المسابقة انطلقت العام الماضي برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، والذي تكفل بإقامة المسابقة على نفقته الخاصة.
 
وذكر أن المسابقة مقسمة إلى ثلاث مراحل حيث يشارك في هذه المسابقة 31 جمعية تابعة لمنطقة الرياض، وبلغ عدد الطلاب والطالبات المشاركين في التصفية الأولى (593) طالبًا وطالبة ترشح منهم للمرحلة الثانية (260) طالبًا وطالبة، وسوف تُقام المرحلة الثالثة والنهائية منتصف شهر رجب المقبل في مدينة الرياض.

 
وقدم "العنقري" شكره لأمير منطقة الرياض على تكفله بهذه المسابقة والتي بلغ مجموع جوائزها 700,000 ريال.
 
وسيرشح الفائزون في مسابقة هذا العام للمشاركة في تصفيات مسابقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان من العام القادم، بإذن الله تعالى.

31 مارس 2016 - 22 جمادى الآخر 1437
10:36 PM

بمشاركة 31 جمعية.. وتبلغ قيمة جوائزها 700 ألف ريال

انطلاق التصفية الثانية لمسابقة أمير الرياض لحفظ القرآن غدًا

A A A
1
2,862

تنطلق مساء غدٍ الجمعة مسابقة أمير منطقة الرياض لحفظ القرآن الكريم وتلاوته وتفسيره للبنين والبنات في دورتها الثانية لهذا العام 1437هـ، وبمشاركة 31 جمعية.
 
وقُسمت الجمعيات المشاركة في المسابقة إلى خمس مجموعات: تضم أولاها الأفلاج والحوطة والحريق والخرج والدلم ووادي الدواسر والسليل وتمرة وتستضيفها محافظة الأفلاج، بينما تضم ثانيتها كلاً من المجمعة والزلفي وتمير وحوطة سدير وروضة سدير وثادق وجلاجل والغاط وتستضيفها محافظة المجمعة.
 
أما ثالثة المجموعات فتتكون من الدرعية ورماح وحريملاء وضرماء والمزاحمية ومرات والجلة وتبراك وتجري تصفياتها في محافظة الدرعية، وتستضيف محافظة الدوادمي رابعتها وتضم بالإضافة إلى المستضيفة محافظات شقراء وساجر والجمش والبجادية وعفيف والقويعية، وتأتي مدينة الرياض في المجموعة الخامسة وتستضيف الطلاب المرشحين من مراكز الإشراف العشرة.
 
وقال المشرف العام على المسابقة فضيلة الشيخ حمد بن سليمان العنقري إن المسابقة تأتي انطلاقًا من حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز حفظه الله بالقرآن الكريم وأهله.
 
وأضاف أن المسابقة انطلقت العام الماضي برعاية كريمة من أمير منطقة الرياض الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، والذي تكفل بإقامة المسابقة على نفقته الخاصة.
 
وذكر أن المسابقة مقسمة إلى ثلاث مراحل حيث يشارك في هذه المسابقة 31 جمعية تابعة لمنطقة الرياض، وبلغ عدد الطلاب والطالبات المشاركين في التصفية الأولى (593) طالبًا وطالبة ترشح منهم للمرحلة الثانية (260) طالبًا وطالبة، وسوف تُقام المرحلة الثالثة والنهائية منتصف شهر رجب المقبل في مدينة الرياض.

 
وقدم "العنقري" شكره لأمير منطقة الرياض على تكفله بهذه المسابقة والتي بلغ مجموع جوائزها 700,000 ريال.
 
وسيرشح الفائزون في مسابقة هذا العام للمشاركة في تصفيات مسابقة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان من العام القادم، بإذن الله تعالى.