انطلاق حملة "يوم البصر العالمي" في جدة الخميس القادم

عيادات متنقلة وكشوفات مجانية خلال فعاليات تستمر 3 أيام

 تنفذ الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية، بمشاركة جامعة الملك عبدالعزيز ومستشفى العيون بجدة والنادي الطلابي لطب وجراحة العيون، فعاليات حملة يوم البصر العالمي 2016م والتي تنطلق صباح الخميس القادم 13 أكتوبر.

وتستمر الفعاليات، التي تقام كذلك في مستشفى العيون بجدة ومستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي، ثلاثة أيام من خلال برامج تتواصل مساء يومي الجمعة والسبت القادمين في "الرد سي مول" بالتعاون مع مركز "الاستشاريون" لطب العيون، ومركز السقاف لطب العيون، وجمعية زمزم التطوعية للخدمات الصحية.

وقال ممثل فرع الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية استشاري طب وجراحة العيون الدكتور علي الخيري: "هذه الفعاليات تحظى باهتمام ورعاية الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز رئيس الجمعية السعودية لطب العيون، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى".

وأضاف: "ترمي هذه الفعاليات إلى التعريف بأمراض العيون وأهمية المحافظة على الإبصار للوقاية من العمى ضمن مبادرة الرؤية 2020 بعنوان "الحق في الإبصار".

ودعا "الخيري" عموم المواطنين والمواطنات بمن فيهم كبار السن والأطفال، إلى الاستفادة من هذه الحملة التي تسعى الجهات المشاركة منها إلى رفع درجة الوعي بالمحافظة على العين وحمايتها من الأمراض المختلفة ومضاعفاتها من خلال الكشوفات المجانية على يد استشاريين وأطباء عيون وأخصائيي ضعف البصر للكشف على العيون.

وأشار إلى أهمية التحذير من مسببات الأمراض التي تتسيد مسببات العمى عند البالغين وكبار السن ومنها "الماء الأبيض" و"الجلوكوما" و"السكري"، محذراً كذلك من "كسل العين" بالنسبة للأطفال واستبعاد الإصابة بأي أمراض لا يمكن علاجها إلا في مرحلة الطفولة.

ودعا "الخيري" أولياء الأمور للانتباه إلى ذلك في ظل الثورة الإلكترونية وتواجد الأجهزة الكفية في أيدي أطفالنا فترات أطول.

وكشف أن إحصاءات منظمة الصحة العالمية لعدد الأطفال الذين يعانون من ضعف البصر بنحو (19) مليون طفل، منهم (12) مليون طفل يعانون من ضعف البصر بسبب الأخطاء الانكسارية، التي كان من الممكن تشخيصها وتصحيحها بسهولة.

وأماط "الخيري" اللثام عن وجود (1.4) مليون طفل مليون مصابون بعمى غير قابل للشفاء لبقية حياتهم ويحتاجون إلى تدخلات، وهو أحد أهداف الحملة.

وقال: "مشاكل العيون تتكرر هذه الأيام وتشهد ارتفاعًا ملحوظاً، الأمر الذي يتطلب الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة، وقد كشفت إحصاءات المنظمة ذاتها أن هناك نحو (285)  مليون نسمة ممن يعانون من ضعف البصر في جميع أنحاء العالم منهم (39) مليون نسمة كُفّت أبصارهم و(246) مليون نسمة ضعفت رؤيتهم".

وأضاف: "يعيش نحو (90)% ممن يعانون من ضعف البصر في البلدان ذات الدخل المنخفض".

وأردف "الخيري": "هذه الحملة "المجانية" ستحقق وعياً بمعرفة أسباب أمراض العيون وهو ما يعني تجنب أسباب العمى والحد من ارتفاع ذوي الإعاقات البصرية".

جدير بالذكر أن الحملة التي تستمر ثلاثة أيام، ستشهد تجهيز عيادة متنقلة للتواجد يوم الجمعة القادم  في كورنيش جدة، والمنتزهات العامة، فيما تتواجد الحملة في مقر "الرد سي مول" مساء يومي الجمعة والسبت القادمين وتضم الركن التوعوي، والركن المخصص لضعاف البصر والمكفوفين.

وفيما يتعلق بركن "اسأل الخبير" فهو يقدم إمكانية طرح الاستفسارات عن حالات العيون.

وتتيح الحملة أمام الموهوبين والفنانين من ذوي الإعاقة البصرية والمكفوفين التواجد لإظهار ما لديهم من مواهب فنية.

وستنطلق فعالية "حجب الرؤية" التي تهدف إلى إبراز نعمة البصر وبيان أهمية المحافظة عليها من خلال استخدام المعينات البصرية ومعاناة فاقدي البصر ومرضى الماء الأزرق والأبيض وعمى الألوان، والتعرف على لغة برايل، بالإضافة إلى ركن التصوير الفوتوغرافي.

اعلان
انطلاق حملة "يوم البصر العالمي" في جدة الخميس القادم
سبق

 تنفذ الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية، بمشاركة جامعة الملك عبدالعزيز ومستشفى العيون بجدة والنادي الطلابي لطب وجراحة العيون، فعاليات حملة يوم البصر العالمي 2016م والتي تنطلق صباح الخميس القادم 13 أكتوبر.

وتستمر الفعاليات، التي تقام كذلك في مستشفى العيون بجدة ومستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي، ثلاثة أيام من خلال برامج تتواصل مساء يومي الجمعة والسبت القادمين في "الرد سي مول" بالتعاون مع مركز "الاستشاريون" لطب العيون، ومركز السقاف لطب العيون، وجمعية زمزم التطوعية للخدمات الصحية.

وقال ممثل فرع الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية استشاري طب وجراحة العيون الدكتور علي الخيري: "هذه الفعاليات تحظى باهتمام ورعاية الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز رئيس الجمعية السعودية لطب العيون، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى".

وأضاف: "ترمي هذه الفعاليات إلى التعريف بأمراض العيون وأهمية المحافظة على الإبصار للوقاية من العمى ضمن مبادرة الرؤية 2020 بعنوان "الحق في الإبصار".

ودعا "الخيري" عموم المواطنين والمواطنات بمن فيهم كبار السن والأطفال، إلى الاستفادة من هذه الحملة التي تسعى الجهات المشاركة منها إلى رفع درجة الوعي بالمحافظة على العين وحمايتها من الأمراض المختلفة ومضاعفاتها من خلال الكشوفات المجانية على يد استشاريين وأطباء عيون وأخصائيي ضعف البصر للكشف على العيون.

وأشار إلى أهمية التحذير من مسببات الأمراض التي تتسيد مسببات العمى عند البالغين وكبار السن ومنها "الماء الأبيض" و"الجلوكوما" و"السكري"، محذراً كذلك من "كسل العين" بالنسبة للأطفال واستبعاد الإصابة بأي أمراض لا يمكن علاجها إلا في مرحلة الطفولة.

ودعا "الخيري" أولياء الأمور للانتباه إلى ذلك في ظل الثورة الإلكترونية وتواجد الأجهزة الكفية في أيدي أطفالنا فترات أطول.

وكشف أن إحصاءات منظمة الصحة العالمية لعدد الأطفال الذين يعانون من ضعف البصر بنحو (19) مليون طفل، منهم (12) مليون طفل يعانون من ضعف البصر بسبب الأخطاء الانكسارية، التي كان من الممكن تشخيصها وتصحيحها بسهولة.

وأماط "الخيري" اللثام عن وجود (1.4) مليون طفل مليون مصابون بعمى غير قابل للشفاء لبقية حياتهم ويحتاجون إلى تدخلات، وهو أحد أهداف الحملة.

وقال: "مشاكل العيون تتكرر هذه الأيام وتشهد ارتفاعًا ملحوظاً، الأمر الذي يتطلب الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة، وقد كشفت إحصاءات المنظمة ذاتها أن هناك نحو (285)  مليون نسمة ممن يعانون من ضعف البصر في جميع أنحاء العالم منهم (39) مليون نسمة كُفّت أبصارهم و(246) مليون نسمة ضعفت رؤيتهم".

وأضاف: "يعيش نحو (90)% ممن يعانون من ضعف البصر في البلدان ذات الدخل المنخفض".

وأردف "الخيري": "هذه الحملة "المجانية" ستحقق وعياً بمعرفة أسباب أمراض العيون وهو ما يعني تجنب أسباب العمى والحد من ارتفاع ذوي الإعاقات البصرية".

جدير بالذكر أن الحملة التي تستمر ثلاثة أيام، ستشهد تجهيز عيادة متنقلة للتواجد يوم الجمعة القادم  في كورنيش جدة، والمنتزهات العامة، فيما تتواجد الحملة في مقر "الرد سي مول" مساء يومي الجمعة والسبت القادمين وتضم الركن التوعوي، والركن المخصص لضعاف البصر والمكفوفين.

وفيما يتعلق بركن "اسأل الخبير" فهو يقدم إمكانية طرح الاستفسارات عن حالات العيون.

وتتيح الحملة أمام الموهوبين والفنانين من ذوي الإعاقة البصرية والمكفوفين التواجد لإظهار ما لديهم من مواهب فنية.

وستنطلق فعالية "حجب الرؤية" التي تهدف إلى إبراز نعمة البصر وبيان أهمية المحافظة عليها من خلال استخدام المعينات البصرية ومعاناة فاقدي البصر ومرضى الماء الأزرق والأبيض وعمى الألوان، والتعرف على لغة برايل، بالإضافة إلى ركن التصوير الفوتوغرافي.

08 أكتوبر 2016 - 7 محرّم 1438
04:43 PM

عيادات متنقلة وكشوفات مجانية خلال فعاليات تستمر 3 أيام

انطلاق حملة "يوم البصر العالمي" في جدة الخميس القادم

A A A
0
815

 تنفذ الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية، بمشاركة جامعة الملك عبدالعزيز ومستشفى العيون بجدة والنادي الطلابي لطب وجراحة العيون، فعاليات حملة يوم البصر العالمي 2016م والتي تنطلق صباح الخميس القادم 13 أكتوبر.

وتستمر الفعاليات، التي تقام كذلك في مستشفى العيون بجدة ومستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي، ثلاثة أيام من خلال برامج تتواصل مساء يومي الجمعة والسبت القادمين في "الرد سي مول" بالتعاون مع مركز "الاستشاريون" لطب العيون، ومركز السقاف لطب العيون، وجمعية زمزم التطوعية للخدمات الصحية.

وقال ممثل فرع الجمعية السعودية لطب العيون بالمنطقة الغربية استشاري طب وجراحة العيون الدكتور علي الخيري: "هذه الفعاليات تحظى باهتمام ورعاية الأمير عبدالعزيز بن أحمد بن عبدالعزيز رئيس الجمعية السعودية لطب العيون، رئيس اللجنة الوطنية لمكافحة العمى".

وأضاف: "ترمي هذه الفعاليات إلى التعريف بأمراض العيون وأهمية المحافظة على الإبصار للوقاية من العمى ضمن مبادرة الرؤية 2020 بعنوان "الحق في الإبصار".

ودعا "الخيري" عموم المواطنين والمواطنات بمن فيهم كبار السن والأطفال، إلى الاستفادة من هذه الحملة التي تسعى الجهات المشاركة منها إلى رفع درجة الوعي بالمحافظة على العين وحمايتها من الأمراض المختلفة ومضاعفاتها من خلال الكشوفات المجانية على يد استشاريين وأطباء عيون وأخصائيي ضعف البصر للكشف على العيون.

وأشار إلى أهمية التحذير من مسببات الأمراض التي تتسيد مسببات العمى عند البالغين وكبار السن ومنها "الماء الأبيض" و"الجلوكوما" و"السكري"، محذراً كذلك من "كسل العين" بالنسبة للأطفال واستبعاد الإصابة بأي أمراض لا يمكن علاجها إلا في مرحلة الطفولة.

ودعا "الخيري" أولياء الأمور للانتباه إلى ذلك في ظل الثورة الإلكترونية وتواجد الأجهزة الكفية في أيدي أطفالنا فترات أطول.

وكشف أن إحصاءات منظمة الصحة العالمية لعدد الأطفال الذين يعانون من ضعف البصر بنحو (19) مليون طفل، منهم (12) مليون طفل يعانون من ضعف البصر بسبب الأخطاء الانكسارية، التي كان من الممكن تشخيصها وتصحيحها بسهولة.

وأماط "الخيري" اللثام عن وجود (1.4) مليون طفل مليون مصابون بعمى غير قابل للشفاء لبقية حياتهم ويحتاجون إلى تدخلات، وهو أحد أهداف الحملة.

وقال: "مشاكل العيون تتكرر هذه الأيام وتشهد ارتفاعًا ملحوظاً، الأمر الذي يتطلب الالتزام بإجراءات الوقاية والسلامة، وقد كشفت إحصاءات المنظمة ذاتها أن هناك نحو (285)  مليون نسمة ممن يعانون من ضعف البصر في جميع أنحاء العالم منهم (39) مليون نسمة كُفّت أبصارهم و(246) مليون نسمة ضعفت رؤيتهم".

وأضاف: "يعيش نحو (90)% ممن يعانون من ضعف البصر في البلدان ذات الدخل المنخفض".

وأردف "الخيري": "هذه الحملة "المجانية" ستحقق وعياً بمعرفة أسباب أمراض العيون وهو ما يعني تجنب أسباب العمى والحد من ارتفاع ذوي الإعاقات البصرية".

جدير بالذكر أن الحملة التي تستمر ثلاثة أيام، ستشهد تجهيز عيادة متنقلة للتواجد يوم الجمعة القادم  في كورنيش جدة، والمنتزهات العامة، فيما تتواجد الحملة في مقر "الرد سي مول" مساء يومي الجمعة والسبت القادمين وتضم الركن التوعوي، والركن المخصص لضعاف البصر والمكفوفين.

وفيما يتعلق بركن "اسأل الخبير" فهو يقدم إمكانية طرح الاستفسارات عن حالات العيون.

وتتيح الحملة أمام الموهوبين والفنانين من ذوي الإعاقة البصرية والمكفوفين التواجد لإظهار ما لديهم من مواهب فنية.

وستنطلق فعالية "حجب الرؤية" التي تهدف إلى إبراز نعمة البصر وبيان أهمية المحافظة عليها من خلال استخدام المعينات البصرية ومعاناة فاقدي البصر ومرضى الماء الأزرق والأبيض وعمى الألوان، والتعرف على لغة برايل، بالإضافة إلى ركن التصوير الفوتوغرافي.