بالصور.. انهيارات صخريةعلى طريق المدينة - الفقرة

عطلت المرور وسقطت إثر السيول الجارفة في المنطقة

 تعطلت الحركة المرورية صباح اليوم الأربعاء، على طريق المدينة المنورة الفقرة، إثر السيول الجارفة التي اجتاحت المنطقة.
 
وشوهدت طوابير من المركبات وهي تتوقف تنتظر فتح الطريق من قبل إحدى الشركات المكلفة بصيانة الطريق، واضطر العديد من مرتادي الطريق للبقاء في المنطقة، وسط تذمر العديد من الأهالي.
 
وقال المواطن عبد الله الراشد صاحب أحد الاستراحات في الفقرة لـ "سبق": مكثت أنا وعائلتي في انتظار أن تأتي الشركة المنفذة للصيانة الطريق، لكن وكالعادة تأخروا في فتح الطريق الذي يعد الوحيد في خدمة المنطقة، متسائلا: لماذا لا يتم تأمين معدات صيانة في المنطقة بدلا من أن تأتي من المدينة أو من ينبع.
 
وأكد "الراشد" أن وصول المعدات من المناطق الأخرى يتطلب الوقت الكثير لوصولها، مع العلم أن التحذيرات لهذه الحالة المطرية صدرت قبل عدة أيام، ومن المفترض أن يكون هناك استعداد ولو بمعدة واحدة تهذب الطريق الذي يشهد دائما انهيارات صخرية متكررة نظرا لتضاريس المنطقة الجبلية المعروفة.

اعلان
بالصور.. انهيارات صخريةعلى طريق المدينة - الفقرة
سبق

 تعطلت الحركة المرورية صباح اليوم الأربعاء، على طريق المدينة المنورة الفقرة، إثر السيول الجارفة التي اجتاحت المنطقة.
 
وشوهدت طوابير من المركبات وهي تتوقف تنتظر فتح الطريق من قبل إحدى الشركات المكلفة بصيانة الطريق، واضطر العديد من مرتادي الطريق للبقاء في المنطقة، وسط تذمر العديد من الأهالي.
 
وقال المواطن عبد الله الراشد صاحب أحد الاستراحات في الفقرة لـ "سبق": مكثت أنا وعائلتي في انتظار أن تأتي الشركة المنفذة للصيانة الطريق، لكن وكالعادة تأخروا في فتح الطريق الذي يعد الوحيد في خدمة المنطقة، متسائلا: لماذا لا يتم تأمين معدات صيانة في المنطقة بدلا من أن تأتي من المدينة أو من ينبع.
 
وأكد "الراشد" أن وصول المعدات من المناطق الأخرى يتطلب الوقت الكثير لوصولها، مع العلم أن التحذيرات لهذه الحالة المطرية صدرت قبل عدة أيام، ومن المفترض أن يكون هناك استعداد ولو بمعدة واحدة تهذب الطريق الذي يشهد دائما انهيارات صخرية متكررة نظرا لتضاريس المنطقة الجبلية المعروفة.

30 ديسمبر 2015 - 19 ربيع الأول 1437
03:04 PM

عطلت المرور وسقطت إثر السيول الجارفة في المنطقة

بالصور.. انهيارات صخريةعلى طريق المدينة - الفقرة

A A A
0
43

 تعطلت الحركة المرورية صباح اليوم الأربعاء، على طريق المدينة المنورة الفقرة، إثر السيول الجارفة التي اجتاحت المنطقة.
 
وشوهدت طوابير من المركبات وهي تتوقف تنتظر فتح الطريق من قبل إحدى الشركات المكلفة بصيانة الطريق، واضطر العديد من مرتادي الطريق للبقاء في المنطقة، وسط تذمر العديد من الأهالي.
 
وقال المواطن عبد الله الراشد صاحب أحد الاستراحات في الفقرة لـ "سبق": مكثت أنا وعائلتي في انتظار أن تأتي الشركة المنفذة للصيانة الطريق، لكن وكالعادة تأخروا في فتح الطريق الذي يعد الوحيد في خدمة المنطقة، متسائلا: لماذا لا يتم تأمين معدات صيانة في المنطقة بدلا من أن تأتي من المدينة أو من ينبع.
 
وأكد "الراشد" أن وصول المعدات من المناطق الأخرى يتطلب الوقت الكثير لوصولها، مع العلم أن التحذيرات لهذه الحالة المطرية صدرت قبل عدة أيام، ومن المفترض أن يكون هناك استعداد ولو بمعدة واحدة تهذب الطريق الذي يشهد دائما انهيارات صخرية متكررة نظرا لتضاريس المنطقة الجبلية المعروفة.