بالصور.. جامعة الإمام تقيم الملتقى الـ 15 لمسؤولي التدريب بالقطاعين الحكومي والخاص

تحت عنوان مستقبل التدريب في ظل التحول الوطني 2020

عبدالله النحيط :افتتح مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل اليوم الأحد برعاية وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، فعاليات الملتقى السنوي الخامس عشر لمسؤولي التدريب في القطاعين الحكومي والخاص، الذي نظمته الجامعة ممثلة في عمادة المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر تحت عنوان (مستقبل التدريب في ظل التحول الوطني 2020).

وقد تضمن الملتقى جلستين حوت كل واحدة منهما أربع ورقات علمية، كانت الجلسة الأولى بعنوان: التدريب وتنمية رأس المال البشري في ظل أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ترأسها الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي مدير معهد الإدارة العامة الأسبق، وكانت الجلسة الثانية بعنوان: ميزانية التدريب وبرنامج التحول الوطني 2020 برئاسة وكيل الجامعة لخدمة المجتمع وتقنية المعلومات الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الصغير.

وتخلل الجلستين حفل تكريم الجهات المتعاونة مع العمادة، حيث بدئ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى عميد المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عبدالرحمن بن إبراهيم الجريوي كلمة رحب فيها بالحضور وبيّن أن الملتقى يأتي إدراكاً من الجامعة بأهمية التدريب ودوره في تنمية المجتمع بمختلف قطاعاته وتطوير أداء التدريب وقياسه، مشيراً إلى أن هذا الملتقى يعد استكمالاً لعمل المركز في تدعيم ثقافة التدريب من أجل بيئة تدريبية عالية الجودة تخدم المجتمع والوطن.

وذكر الدكتور الجريوي أن الملتقى الذي ينظم سنوياً على مدى خمسة عشر عاما -ويحظى بموافقة سامية وبرعاية من وزير التعليم- يهدف لتحسين وتطوير أداء التدريب في المؤسسات الحكومية والخاصة بما يتناسب مع مواكبة التغيرات السريعة والمتلاحقة في عالمنا المعاصر من خلال التدريب المستمر لمنسوبي تلك المؤسسات، حيث إن الملتقى هذا العام يواكب برامج التحول الوطني 2020 الذي يُعتبر تدريب وتطوير وتأهيل الكفاءات أحد ركائزه.

تلا ذلك كلمة المكرمين ألقاها سعادة اللواء الطيار الركن خالد بن محمد الشهري مدير إدارة تدريب القوات الجوية شكر فيها الجامعة على ما تقوم به من دور ملموس وواضح في خدمة قطاع التدريب للقطاعات الحكومية والخاصة.

ثم جرى توقيع عدد من مذكرات التعاون؛ حيث وقعت الجامعة مذكرتين، الأولى مع القوات الجوية الملكية السعودية، والثانية مع مع بنك الجزيرة.

ثم ألقى مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل كلمة ذكر فيها أن الجامعة تولي التدريب أهمية خاصة وعناية بالغة، مشيراً إلى أن الجامعة انطلاقا من رسالتها الأكاديمية ومسؤوليتها الاجتماعية تعمل على تلمس كل ما يسهم في الارتقاء بالمؤسسات الحكومية والخاصة، وذكر بأن الجامعة تبنت هذا الملتقى السنوي إيماناً منها بأهمية التدريب والتطوير وما له من أثر إيجابي على تطوير وتحسين الأداء، حيث إن هذا الملتقى السنوي يعالج في كل عام موضوعا متخصصاً يتعلق بالارتقاء بالتدريب في هذه الجهات.

وفي ختام الحفل، سلم مدير الجامعة الدروع التذكارية للمكرمين والمشاركين في الملتقى.   

اعلان
بالصور.. جامعة الإمام تقيم الملتقى الـ 15 لمسؤولي التدريب بالقطاعين الحكومي والخاص
سبق

عبدالله النحيط :افتتح مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل اليوم الأحد برعاية وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، فعاليات الملتقى السنوي الخامس عشر لمسؤولي التدريب في القطاعين الحكومي والخاص، الذي نظمته الجامعة ممثلة في عمادة المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر تحت عنوان (مستقبل التدريب في ظل التحول الوطني 2020).

وقد تضمن الملتقى جلستين حوت كل واحدة منهما أربع ورقات علمية، كانت الجلسة الأولى بعنوان: التدريب وتنمية رأس المال البشري في ظل أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ترأسها الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي مدير معهد الإدارة العامة الأسبق، وكانت الجلسة الثانية بعنوان: ميزانية التدريب وبرنامج التحول الوطني 2020 برئاسة وكيل الجامعة لخدمة المجتمع وتقنية المعلومات الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الصغير.

وتخلل الجلستين حفل تكريم الجهات المتعاونة مع العمادة، حيث بدئ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى عميد المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عبدالرحمن بن إبراهيم الجريوي كلمة رحب فيها بالحضور وبيّن أن الملتقى يأتي إدراكاً من الجامعة بأهمية التدريب ودوره في تنمية المجتمع بمختلف قطاعاته وتطوير أداء التدريب وقياسه، مشيراً إلى أن هذا الملتقى يعد استكمالاً لعمل المركز في تدعيم ثقافة التدريب من أجل بيئة تدريبية عالية الجودة تخدم المجتمع والوطن.

وذكر الدكتور الجريوي أن الملتقى الذي ينظم سنوياً على مدى خمسة عشر عاما -ويحظى بموافقة سامية وبرعاية من وزير التعليم- يهدف لتحسين وتطوير أداء التدريب في المؤسسات الحكومية والخاصة بما يتناسب مع مواكبة التغيرات السريعة والمتلاحقة في عالمنا المعاصر من خلال التدريب المستمر لمنسوبي تلك المؤسسات، حيث إن الملتقى هذا العام يواكب برامج التحول الوطني 2020 الذي يُعتبر تدريب وتطوير وتأهيل الكفاءات أحد ركائزه.

تلا ذلك كلمة المكرمين ألقاها سعادة اللواء الطيار الركن خالد بن محمد الشهري مدير إدارة تدريب القوات الجوية شكر فيها الجامعة على ما تقوم به من دور ملموس وواضح في خدمة قطاع التدريب للقطاعات الحكومية والخاصة.

ثم جرى توقيع عدد من مذكرات التعاون؛ حيث وقعت الجامعة مذكرتين، الأولى مع القوات الجوية الملكية السعودية، والثانية مع مع بنك الجزيرة.

ثم ألقى مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل كلمة ذكر فيها أن الجامعة تولي التدريب أهمية خاصة وعناية بالغة، مشيراً إلى أن الجامعة انطلاقا من رسالتها الأكاديمية ومسؤوليتها الاجتماعية تعمل على تلمس كل ما يسهم في الارتقاء بالمؤسسات الحكومية والخاصة، وذكر بأن الجامعة تبنت هذا الملتقى السنوي إيماناً منها بأهمية التدريب والتطوير وما له من أثر إيجابي على تطوير وتحسين الأداء، حيث إن هذا الملتقى السنوي يعالج في كل عام موضوعا متخصصاً يتعلق بالارتقاء بالتدريب في هذه الجهات.

وفي ختام الحفل، سلم مدير الجامعة الدروع التذكارية للمكرمين والمشاركين في الملتقى.   

30 إبريل 2017 - 4 شعبان 1438
08:12 PM

بالصور.. جامعة الإمام تقيم الملتقى الـ 15 لمسؤولي التدريب بالقطاعين الحكومي والخاص

تحت عنوان مستقبل التدريب في ظل التحول الوطني 2020

A A A
4
10,545

عبدالله النحيط :افتتح مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل اليوم الأحد برعاية وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى، فعاليات الملتقى السنوي الخامس عشر لمسؤولي التدريب في القطاعين الحكومي والخاص، الذي نظمته الجامعة ممثلة في عمادة المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر تحت عنوان (مستقبل التدريب في ظل التحول الوطني 2020).

وقد تضمن الملتقى جلستين حوت كل واحدة منهما أربع ورقات علمية، كانت الجلسة الأولى بعنوان: التدريب وتنمية رأس المال البشري في ظل أهداف برنامج التحول الوطني 2020 ترأسها الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الشقاوي مدير معهد الإدارة العامة الأسبق، وكانت الجلسة الثانية بعنوان: ميزانية التدريب وبرنامج التحول الوطني 2020 برئاسة وكيل الجامعة لخدمة المجتمع وتقنية المعلومات الدكتور: عبدالرحمن بن عبدالله الصغير.

وتخلل الجلستين حفل تكريم الجهات المتعاونة مع العمادة، حيث بدئ الحفل بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى عميد المركز الجامعي لخدمة المجتمع والتعليم المستمر الدكتور عبدالرحمن بن إبراهيم الجريوي كلمة رحب فيها بالحضور وبيّن أن الملتقى يأتي إدراكاً من الجامعة بأهمية التدريب ودوره في تنمية المجتمع بمختلف قطاعاته وتطوير أداء التدريب وقياسه، مشيراً إلى أن هذا الملتقى يعد استكمالاً لعمل المركز في تدعيم ثقافة التدريب من أجل بيئة تدريبية عالية الجودة تخدم المجتمع والوطن.

وذكر الدكتور الجريوي أن الملتقى الذي ينظم سنوياً على مدى خمسة عشر عاما -ويحظى بموافقة سامية وبرعاية من وزير التعليم- يهدف لتحسين وتطوير أداء التدريب في المؤسسات الحكومية والخاصة بما يتناسب مع مواكبة التغيرات السريعة والمتلاحقة في عالمنا المعاصر من خلال التدريب المستمر لمنسوبي تلك المؤسسات، حيث إن الملتقى هذا العام يواكب برامج التحول الوطني 2020 الذي يُعتبر تدريب وتطوير وتأهيل الكفاءات أحد ركائزه.

تلا ذلك كلمة المكرمين ألقاها سعادة اللواء الطيار الركن خالد بن محمد الشهري مدير إدارة تدريب القوات الجوية شكر فيها الجامعة على ما تقوم به من دور ملموس وواضح في خدمة قطاع التدريب للقطاعات الحكومية والخاصة.

ثم جرى توقيع عدد من مذكرات التعاون؛ حيث وقعت الجامعة مذكرتين، الأولى مع القوات الجوية الملكية السعودية، والثانية مع مع بنك الجزيرة.

ثم ألقى مدير الجامعة الأستاذ الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل كلمة ذكر فيها أن الجامعة تولي التدريب أهمية خاصة وعناية بالغة، مشيراً إلى أن الجامعة انطلاقا من رسالتها الأكاديمية ومسؤوليتها الاجتماعية تعمل على تلمس كل ما يسهم في الارتقاء بالمؤسسات الحكومية والخاصة، وذكر بأن الجامعة تبنت هذا الملتقى السنوي إيماناً منها بأهمية التدريب والتطوير وما له من أثر إيجابي على تطوير وتحسين الأداء، حيث إن هذا الملتقى السنوي يعالج في كل عام موضوعا متخصصاً يتعلق بالارتقاء بالتدريب في هذه الجهات.

وفي ختام الحفل، سلم مدير الجامعة الدروع التذكارية للمكرمين والمشاركين في الملتقى.