"بر القنفذة" تختتم دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي

الخميسي: نستهدف تأهيل وتنمية المهارات والعمل الخيري

اختُتمت مساء اليوم - برعاية محافظ القنفذة فضا البقمي - دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي للباحثين الاجتماعيين بجمعيات محافظة القنفذة، التي نظمتها جمعية البر الخيرية بالقنفذة، بالتعاون مع أوقاف الموسى الخيرية وجمعية مراكز الأحياء بالقنفذة ومركز الخبرات الذكية، وقدمها الدكتور مبارك آل زنان تماشيًا مع مبادرة "كيف نكون قدوة"، التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وقال الأمين العام للجمعية أحمد الخميسي: إن الجمعية تسعى من إقامة هذا البرنامج إلى تأهيل وتنمية مهارات الباحث الاجتماعي، وتطوير العمل الخيري بالمحافظة، والتعريف بأهمية المسؤولية الاجتماعية لدى الباحث، والتحفيز وزيادة الإنتاجية لديهم لخدمة دينهم ووطنهم ومجتمعهم. مشيرًا إلى أن الدورة استمرت لمدة ثلاثة أيام، واستفاد منها 25 متدربًا من جمعيات المحافظة، تعرّف فيها المتدرب على عدد من مفاهيم الأخصائي الاجتماعي، ودوره وجدارته، والأخلاقيات الخاصة به، ومناقشة تعامله مع المستفيد، ودور الجهات الخيرية في محاربة الفقر.

وأعرب رئيس جمعية البر الخيرية بالقنفذة، الدكتور حامد الفقيه، عن شكره لكل المشاركين والقائمين على تنفيذ البرنامج، واعتبر أنه باكورة برامج تنوي الجمعية تنفيذها مع شركائها في العمل الخيري.

اعلان
"بر القنفذة" تختتم دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي
سبق

اختُتمت مساء اليوم - برعاية محافظ القنفذة فضا البقمي - دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي للباحثين الاجتماعيين بجمعيات محافظة القنفذة، التي نظمتها جمعية البر الخيرية بالقنفذة، بالتعاون مع أوقاف الموسى الخيرية وجمعية مراكز الأحياء بالقنفذة ومركز الخبرات الذكية، وقدمها الدكتور مبارك آل زنان تماشيًا مع مبادرة "كيف نكون قدوة"، التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وقال الأمين العام للجمعية أحمد الخميسي: إن الجمعية تسعى من إقامة هذا البرنامج إلى تأهيل وتنمية مهارات الباحث الاجتماعي، وتطوير العمل الخيري بالمحافظة، والتعريف بأهمية المسؤولية الاجتماعية لدى الباحث، والتحفيز وزيادة الإنتاجية لديهم لخدمة دينهم ووطنهم ومجتمعهم. مشيرًا إلى أن الدورة استمرت لمدة ثلاثة أيام، واستفاد منها 25 متدربًا من جمعيات المحافظة، تعرّف فيها المتدرب على عدد من مفاهيم الأخصائي الاجتماعي، ودوره وجدارته، والأخلاقيات الخاصة به، ومناقشة تعامله مع المستفيد، ودور الجهات الخيرية في محاربة الفقر.

وأعرب رئيس جمعية البر الخيرية بالقنفذة، الدكتور حامد الفقيه، عن شكره لكل المشاركين والقائمين على تنفيذ البرنامج، واعتبر أنه باكورة برامج تنوي الجمعية تنفيذها مع شركائها في العمل الخيري.

27 يناير 2017 - 29 ربيع الآخر 1438
09:58 PM

"بر القنفذة" تختتم دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي

الخميسي: نستهدف تأهيل وتنمية المهارات والعمل الخيري

A A A
0
379

اختُتمت مساء اليوم - برعاية محافظ القنفذة فضا البقمي - دورة جدارات الأخصائي الاجتماعي للباحثين الاجتماعيين بجمعيات محافظة القنفذة، التي نظمتها جمعية البر الخيرية بالقنفذة، بالتعاون مع أوقاف الموسى الخيرية وجمعية مراكز الأحياء بالقنفذة ومركز الخبرات الذكية، وقدمها الدكتور مبارك آل زنان تماشيًا مع مبادرة "كيف نكون قدوة"، التي أطلقها صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة.

وقال الأمين العام للجمعية أحمد الخميسي: إن الجمعية تسعى من إقامة هذا البرنامج إلى تأهيل وتنمية مهارات الباحث الاجتماعي، وتطوير العمل الخيري بالمحافظة، والتعريف بأهمية المسؤولية الاجتماعية لدى الباحث، والتحفيز وزيادة الإنتاجية لديهم لخدمة دينهم ووطنهم ومجتمعهم. مشيرًا إلى أن الدورة استمرت لمدة ثلاثة أيام، واستفاد منها 25 متدربًا من جمعيات المحافظة، تعرّف فيها المتدرب على عدد من مفاهيم الأخصائي الاجتماعي، ودوره وجدارته، والأخلاقيات الخاصة به، ومناقشة تعامله مع المستفيد، ودور الجهات الخيرية في محاربة الفقر.

وأعرب رئيس جمعية البر الخيرية بالقنفذة، الدكتور حامد الفقيه، عن شكره لكل المشاركين والقائمين على تنفيذ البرنامج، واعتبر أنه باكورة برامج تنوي الجمعية تنفيذها مع شركائها في العمل الخيري.