بعد 24 ساعة من اشتعال مركبتين.. ناقوس خطر على طريق الشرائع الجديد

حوادث شبه يومية.. إصابات ووفيات وتجمهر يؤخر وصول الفرق ويغلق المسارات

اختنق طريق الشرائع الجديد ،مساء أمس، ودوت أصوات صافرات فرق الدفاع المدني والهلال الأحمر ومرور العاصمة المقدسة ووجدت الفرق صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث بسبب التجمهر ؛ حيث وقع الحادث بين مركبتين على الطريق ذاته عندما أرادت إحدى المركبتين الانعطاف لترتطم بها الأخرى مسببة تلفيات للمركبتين وإصابة جميع أطرافها الثلاثة بإصابات متوسطة ما تسبب في اشتعال النار بإحدى المركبتين ؛ لتدق ناقوس الخطر على الطريق الذى توالت عليه الحوادث من قبل.

التجمهر الشديد أغلق المسار الذي وقع فيه الحادث ، وبسبب الوقوف العشوائي في الطريق والنزول والمشاهدة، ووجدت آليات الدفاع المدني صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث رغم استخدامها لصافرات الإنذار والأضواء التحذيرية ومكبرات الأصوات.
 
وقال الناطق الإعلامي بمرور العاصمة المقدسة العقيد مهندس فوزي الانصاري ، إن الحادث نتج عنه إصابة ثلاثة أشخاص بعد ارتطام وقع بين مركبتهما وما زالت التحقيقات جارية في معرفة أسباب وقوع الحادث ، مطالباً بالابتعاد عن موقع الحادث وإفساح المجال للجهات ذات العلاقة لتتمكن من تقديم الخدمة للمصابين والحد من تكبد خسائر أكثر في حالة تأخر وصول المركبات ذات العلاقة لموقع الحادث .
 
وأضاف: "هناك مخالفات تطبق على من يتسببون في تأخير وإعاقة وصول الآليات لمباشرة الحادث ؛ ذلك بالوقوف العشوائي في موقع الحادث".
 
وفي سياق متصل ، تلقت غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة ،عصر أمس الجمعة، بلاغاً من عمليات المرور ، يفيد وجود حادث تصادم في طريق الكر بعد محطة العريشي باتجاه مكة وعلى الفور تم توجيه 4 فرق إسعافية وفرفتي تدخل سريع بقيادة القائد الميداني عطية الذبياني.
 
وأوضح المتحدث الرسمي للهيئة بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان ، أنه عند وصول أول فرقة للموقع تبين أن حادث التصادم نتج عنه انقلاب إحدى السيارتين وتبين وجود 4 إصابات بالموقع ، حالة خطرة و 3 متوسطة وتم إسعاف ونقل جميع الحالات لمستشفى النور التخصصي.
 
يُذكر أن عدداً من مستخدمي الطريق الجديد والرابط بين الشرائع والعزيزية طالبوا بوضع حل لمسائلة الدوران والذي لا يكاد يخلو يوماً من حوادث السير ، إما بوضع مطبات او إغلاقة منعا لتكرار مسلسل الحوادث اليومي.

اعلان
بعد 24 ساعة من اشتعال مركبتين.. ناقوس خطر على طريق الشرائع الجديد
سبق

اختنق طريق الشرائع الجديد ،مساء أمس، ودوت أصوات صافرات فرق الدفاع المدني والهلال الأحمر ومرور العاصمة المقدسة ووجدت الفرق صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث بسبب التجمهر ؛ حيث وقع الحادث بين مركبتين على الطريق ذاته عندما أرادت إحدى المركبتين الانعطاف لترتطم بها الأخرى مسببة تلفيات للمركبتين وإصابة جميع أطرافها الثلاثة بإصابات متوسطة ما تسبب في اشتعال النار بإحدى المركبتين ؛ لتدق ناقوس الخطر على الطريق الذى توالت عليه الحوادث من قبل.

التجمهر الشديد أغلق المسار الذي وقع فيه الحادث ، وبسبب الوقوف العشوائي في الطريق والنزول والمشاهدة، ووجدت آليات الدفاع المدني صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث رغم استخدامها لصافرات الإنذار والأضواء التحذيرية ومكبرات الأصوات.
 
وقال الناطق الإعلامي بمرور العاصمة المقدسة العقيد مهندس فوزي الانصاري ، إن الحادث نتج عنه إصابة ثلاثة أشخاص بعد ارتطام وقع بين مركبتهما وما زالت التحقيقات جارية في معرفة أسباب وقوع الحادث ، مطالباً بالابتعاد عن موقع الحادث وإفساح المجال للجهات ذات العلاقة لتتمكن من تقديم الخدمة للمصابين والحد من تكبد خسائر أكثر في حالة تأخر وصول المركبات ذات العلاقة لموقع الحادث .
 
وأضاف: "هناك مخالفات تطبق على من يتسببون في تأخير وإعاقة وصول الآليات لمباشرة الحادث ؛ ذلك بالوقوف العشوائي في موقع الحادث".
 
وفي سياق متصل ، تلقت غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة ،عصر أمس الجمعة، بلاغاً من عمليات المرور ، يفيد وجود حادث تصادم في طريق الكر بعد محطة العريشي باتجاه مكة وعلى الفور تم توجيه 4 فرق إسعافية وفرفتي تدخل سريع بقيادة القائد الميداني عطية الذبياني.
 
وأوضح المتحدث الرسمي للهيئة بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان ، أنه عند وصول أول فرقة للموقع تبين أن حادث التصادم نتج عنه انقلاب إحدى السيارتين وتبين وجود 4 إصابات بالموقع ، حالة خطرة و 3 متوسطة وتم إسعاف ونقل جميع الحالات لمستشفى النور التخصصي.
 
يُذكر أن عدداً من مستخدمي الطريق الجديد والرابط بين الشرائع والعزيزية طالبوا بوضع حل لمسائلة الدوران والذي لا يكاد يخلو يوماً من حوادث السير ، إما بوضع مطبات او إغلاقة منعا لتكرار مسلسل الحوادث اليومي.

27 فبراير 2016 - 18 جمادى الأول 1437
04:42 PM

حوادث شبه يومية.. إصابات ووفيات وتجمهر يؤخر وصول الفرق ويغلق المسارات

بعد 24 ساعة من اشتعال مركبتين.. ناقوس خطر على طريق الشرائع الجديد

A A A
12
21,465

اختنق طريق الشرائع الجديد ،مساء أمس، ودوت أصوات صافرات فرق الدفاع المدني والهلال الأحمر ومرور العاصمة المقدسة ووجدت الفرق صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث بسبب التجمهر ؛ حيث وقع الحادث بين مركبتين على الطريق ذاته عندما أرادت إحدى المركبتين الانعطاف لترتطم بها الأخرى مسببة تلفيات للمركبتين وإصابة جميع أطرافها الثلاثة بإصابات متوسطة ما تسبب في اشتعال النار بإحدى المركبتين ؛ لتدق ناقوس الخطر على الطريق الذى توالت عليه الحوادث من قبل.

التجمهر الشديد أغلق المسار الذي وقع فيه الحادث ، وبسبب الوقوف العشوائي في الطريق والنزول والمشاهدة، ووجدت آليات الدفاع المدني صعوبة بالغة في الوصول لموقع الحادث رغم استخدامها لصافرات الإنذار والأضواء التحذيرية ومكبرات الأصوات.
 
وقال الناطق الإعلامي بمرور العاصمة المقدسة العقيد مهندس فوزي الانصاري ، إن الحادث نتج عنه إصابة ثلاثة أشخاص بعد ارتطام وقع بين مركبتهما وما زالت التحقيقات جارية في معرفة أسباب وقوع الحادث ، مطالباً بالابتعاد عن موقع الحادث وإفساح المجال للجهات ذات العلاقة لتتمكن من تقديم الخدمة للمصابين والحد من تكبد خسائر أكثر في حالة تأخر وصول المركبات ذات العلاقة لموقع الحادث .
 
وأضاف: "هناك مخالفات تطبق على من يتسببون في تأخير وإعاقة وصول الآليات لمباشرة الحادث ؛ ذلك بالوقوف العشوائي في موقع الحادث".
 
وفي سياق متصل ، تلقت غرفة عمليات هيئة الهلال الأحمر السعودي بالعاصمة المقدسة ،عصر أمس الجمعة، بلاغاً من عمليات المرور ، يفيد وجود حادث تصادم في طريق الكر بعد محطة العريشي باتجاه مكة وعلى الفور تم توجيه 4 فرق إسعافية وفرفتي تدخل سريع بقيادة القائد الميداني عطية الذبياني.
 
وأوضح المتحدث الرسمي للهيئة بالعاصمة المقدسة عبدالعزيز بادومان ، أنه عند وصول أول فرقة للموقع تبين أن حادث التصادم نتج عنه انقلاب إحدى السيارتين وتبين وجود 4 إصابات بالموقع ، حالة خطرة و 3 متوسطة وتم إسعاف ونقل جميع الحالات لمستشفى النور التخصصي.
 
يُذكر أن عدداً من مستخدمي الطريق الجديد والرابط بين الشرائع والعزيزية طالبوا بوضع حل لمسائلة الدوران والذي لا يكاد يخلو يوماً من حوادث السير ، إما بوضع مطبات او إغلاقة منعا لتكرار مسلسل الحوادث اليومي.