بعد مقاطعات وتبادل اتهامات .. كلينتون تكتسح ترامب في المناظرة الأولى بـ 62 %

بعد مقاطعات وتبادل للاتهامات، اكتسحت المرشحة الرئاسية، الديمقراطية هيلاري كلينتون؛ نظيرها الجمهوري دونالد ترامب؛ بنسبة 62 في المائة مقابل 27 في المائة فقط، وذلك في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وحسب استطلاع رأي أجرته شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أعلن 62 في المائة من المشاهدين والمتابعين أن أداء كلينتون وآراءها كانت أفضل من منافسها.

 

وقالت وكالة "رويترز"، اختلف المرشحان بشأن الاقتصاد، وهاجم كل منهما السياسة الخارجية للآخر، كما قاطعا بعضهما مراراً في تراشق محتدم في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وبعد أن تصافحا وابتسما في البداية شرع المتنافسان في الهجوم؛ حيث انتقدت كلينتون؛ سياسات ترامب؛ الضريبية، في حين اتهم ترامب؛ وزيرة الخارجية السابقة بأنها "تتحدث ولا تعمل".

 

واتهم كل منهما الآخر بالتشويه والافتراء وحثّا المشاهدين على مطالعة مواقعهما الإلكترونية لتحرّي الحقائق.. ونادته هي باسم ترامب؛ بينما ناداها هو الوزيرة كلينتون.

 

وقالت كلينتون؛ أول امرأة تفوز بترشيح حزب أمريكي كبير للرئاسة "لديّ شعور بأنني سألام على كل شيء".

وردّ ترامب بحسم "لِمَ لا؟".

 

ومع بدء المناظرة طرح المرشحان وجهات نظر متباينة بشأن الاقتصاد الأمريكي.

 

وانتقد ترامب - قطب العقارات والنجم السابق لتلفزيون الواقع الذي لم يتقلد قط منصباً منتخبا - كلينتون؛ بسبب سياساتها التجارية وقال إنها ستوافق على اتفاق تجاري مثير للجدل مع الدول الآسيوية رغم معارضتها له وهي مرشحة.

 

وقال "كنت مؤيدةً لها بشكل كامل.. ثم سمعت ما كنت أقوله.. وكم هي سيئة.. وقلت (حسنا لا يمكن أن أكسب هذه المناظرة) لكنك تعلمين أنك إذا فزت فسوف توافقين عليها".

 

ورفضت كلينتون؛ الانتقادات.. وقالت "حسناً ترامب. أعلم أنك تعيش في واقعك الخاص.. لكن هذه ليست الحقائق".

 

وارتدت كلينتون (68 عاماً) سترة حمراء اللون، بينما ارتدى ترامب (70 عاماً) سترة سوداء ورابطة عنق زرقاء، في المناظرة التي قد تغيّر مسار السباق المحتدم نحو البيت الأبيض.

اعلان
بعد مقاطعات وتبادل اتهامات .. كلينتون تكتسح ترامب في المناظرة الأولى بـ 62 %
سبق

بعد مقاطعات وتبادل للاتهامات، اكتسحت المرشحة الرئاسية، الديمقراطية هيلاري كلينتون؛ نظيرها الجمهوري دونالد ترامب؛ بنسبة 62 في المائة مقابل 27 في المائة فقط، وذلك في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وحسب استطلاع رأي أجرته شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أعلن 62 في المائة من المشاهدين والمتابعين أن أداء كلينتون وآراءها كانت أفضل من منافسها.

 

وقالت وكالة "رويترز"، اختلف المرشحان بشأن الاقتصاد، وهاجم كل منهما السياسة الخارجية للآخر، كما قاطعا بعضهما مراراً في تراشق محتدم في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وبعد أن تصافحا وابتسما في البداية شرع المتنافسان في الهجوم؛ حيث انتقدت كلينتون؛ سياسات ترامب؛ الضريبية، في حين اتهم ترامب؛ وزيرة الخارجية السابقة بأنها "تتحدث ولا تعمل".

 

واتهم كل منهما الآخر بالتشويه والافتراء وحثّا المشاهدين على مطالعة مواقعهما الإلكترونية لتحرّي الحقائق.. ونادته هي باسم ترامب؛ بينما ناداها هو الوزيرة كلينتون.

 

وقالت كلينتون؛ أول امرأة تفوز بترشيح حزب أمريكي كبير للرئاسة "لديّ شعور بأنني سألام على كل شيء".

وردّ ترامب بحسم "لِمَ لا؟".

 

ومع بدء المناظرة طرح المرشحان وجهات نظر متباينة بشأن الاقتصاد الأمريكي.

 

وانتقد ترامب - قطب العقارات والنجم السابق لتلفزيون الواقع الذي لم يتقلد قط منصباً منتخبا - كلينتون؛ بسبب سياساتها التجارية وقال إنها ستوافق على اتفاق تجاري مثير للجدل مع الدول الآسيوية رغم معارضتها له وهي مرشحة.

 

وقال "كنت مؤيدةً لها بشكل كامل.. ثم سمعت ما كنت أقوله.. وكم هي سيئة.. وقلت (حسنا لا يمكن أن أكسب هذه المناظرة) لكنك تعلمين أنك إذا فزت فسوف توافقين عليها".

 

ورفضت كلينتون؛ الانتقادات.. وقالت "حسناً ترامب. أعلم أنك تعيش في واقعك الخاص.. لكن هذه ليست الحقائق".

 

وارتدت كلينتون (68 عاماً) سترة حمراء اللون، بينما ارتدى ترامب (70 عاماً) سترة سوداء ورابطة عنق زرقاء، في المناظرة التي قد تغيّر مسار السباق المحتدم نحو البيت الأبيض.

27 سبتمبر 2016 - 26 ذو الحجة 1437
08:19 AM

بعد مقاطعات وتبادل اتهامات .. كلينتون تكتسح ترامب في المناظرة الأولى بـ 62 %

A A A
0
3,772

بعد مقاطعات وتبادل للاتهامات، اكتسحت المرشحة الرئاسية، الديمقراطية هيلاري كلينتون؛ نظيرها الجمهوري دونالد ترامب؛ بنسبة 62 في المائة مقابل 27 في المائة فقط، وذلك في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وحسب استطلاع رأي أجرته شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أعلن 62 في المائة من المشاهدين والمتابعين أن أداء كلينتون وآراءها كانت أفضل من منافسها.

 

وقالت وكالة "رويترز"، اختلف المرشحان بشأن الاقتصاد، وهاجم كل منهما السياسة الخارجية للآخر، كما قاطعا بعضهما مراراً في تراشق محتدم في أول مناظرة رئاسية أمريكية يوم الإثنين.

 

وبعد أن تصافحا وابتسما في البداية شرع المتنافسان في الهجوم؛ حيث انتقدت كلينتون؛ سياسات ترامب؛ الضريبية، في حين اتهم ترامب؛ وزيرة الخارجية السابقة بأنها "تتحدث ولا تعمل".

 

واتهم كل منهما الآخر بالتشويه والافتراء وحثّا المشاهدين على مطالعة مواقعهما الإلكترونية لتحرّي الحقائق.. ونادته هي باسم ترامب؛ بينما ناداها هو الوزيرة كلينتون.

 

وقالت كلينتون؛ أول امرأة تفوز بترشيح حزب أمريكي كبير للرئاسة "لديّ شعور بأنني سألام على كل شيء".

وردّ ترامب بحسم "لِمَ لا؟".

 

ومع بدء المناظرة طرح المرشحان وجهات نظر متباينة بشأن الاقتصاد الأمريكي.

 

وانتقد ترامب - قطب العقارات والنجم السابق لتلفزيون الواقع الذي لم يتقلد قط منصباً منتخبا - كلينتون؛ بسبب سياساتها التجارية وقال إنها ستوافق على اتفاق تجاري مثير للجدل مع الدول الآسيوية رغم معارضتها له وهي مرشحة.

 

وقال "كنت مؤيدةً لها بشكل كامل.. ثم سمعت ما كنت أقوله.. وكم هي سيئة.. وقلت (حسنا لا يمكن أن أكسب هذه المناظرة) لكنك تعلمين أنك إذا فزت فسوف توافقين عليها".

 

ورفضت كلينتون؛ الانتقادات.. وقالت "حسناً ترامب. أعلم أنك تعيش في واقعك الخاص.. لكن هذه ليست الحقائق".

 

وارتدت كلينتون (68 عاماً) سترة حمراء اللون، بينما ارتدى ترامب (70 عاماً) سترة سوداء ورابطة عنق زرقاء، في المناظرة التي قد تغيّر مسار السباق المحتدم نحو البيت الأبيض.