تركي بن سعود لـ "سبق": انطلاقة برنامج التحول تُسرع توطين التقنية بالمملكة

قال: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم ستتعاون مع مؤسسات الدولة والقطاع الخاص

أكد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود لـ"سبق" ، أن انطلاقة برنامج التحول الوطني للمملكة قريباً تسساهم ،باذن الله، في تسريع عجلة نقل وتوطين التقنية للمملكة بشكل كبير.

وأوضح: "دور المدينة في برنامج التحول الوطني  يتمثل  بالمساهمة في توطين التقنية من خلال زيادة  المحتوى المحلي" ،مشيراً إلى أنه وبرغم العقود الكثيرة مع الشركات العالمية إلا أن المحتوي المحلي فيها محدوداً، مؤكداً أن اقامة معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث  (AFED أفِيد) ساهم بشكل كبير في توطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في كثير من الصناعات خاصة صناعًة قطع الغيار.

وأضاف: "المدينة ستساهم  بشكل كبير بالتعاون مع كل مؤسسات الدولة والقطاع الخاص بتوطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في برنامج التحول الوطني ، الذي سيشهد مشاركة أكثر من مؤسسات الدولة والشركات في توطين التقنية.                                             
وامتدح  رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ، التطور النوعي والكمي الذي شهده المعرض وقال لـ"سبق": " هناك تطور كبير ليس فقط في العدد وانما في النوعية وزيادة الشركات المساهمة التي تجاوزت أكثر من 200 شركة" ، مضيفا: أتوقع إن شاء الله مع نجاح هذا المعرض وانطلاق برنامج التحول الوطني سيكون هناك توطين للتقنية  في المملكة بشكل كبير وسريع".
 
وكشف أن تصنيع طائرات "بلاك هوك" وطائرات "أنتونوف" محلياً من الصناعات الضخمة التي ينتظر أن تسهم في توطين التقنية ، متوقعاً  أن تجرب طائرات "أنتونوف" ، خلال عام بمشيئة الله ، مشيراً إلى أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ستدعم  نقل وتوطين التقنية بالتعاون مع شركة "تقنية".

وتابع: "شركة الأقمار الصناعية التي أنشأت وأسست مع شركةً "ديجيتال قلوب" سوف تصنع المدينة  6 أقمار أو اكثر بدقة تباين 80 سم وتسوق من خلال هذه الشركة المشتركة بين تقنية الفضائية وشركة "ديجيتال قلوب".

يذكر أن معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث "AFED أفِيد" الذي يختتم فعالياته اليوم السبت  بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية ودعم وإشراف ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية إعلامية من "سبق"  أتاح  أكثر من 40 ألف فرصة استثمارية.

ويعد المعرض الأكبر من نوعه في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط لدعم وتحفيز توطين صناعة المواد وقطع الغيار للمنظومات العسكرية بالإضافة إلى الأصناف الطبية المساندة، عاكساً توجّه الدولة الداعمة للمبادرات الوطنية والساعية لتحقيق التوطين لمختلف الصناعات الرئيسية والتكميلية ومنها الصناعات المذكورة.

اعلان
تركي بن سعود لـ "سبق": انطلاقة برنامج التحول تُسرع توطين التقنية بالمملكة
سبق

أكد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود لـ"سبق" ، أن انطلاقة برنامج التحول الوطني للمملكة قريباً تسساهم ،باذن الله، في تسريع عجلة نقل وتوطين التقنية للمملكة بشكل كبير.

وأوضح: "دور المدينة في برنامج التحول الوطني  يتمثل  بالمساهمة في توطين التقنية من خلال زيادة  المحتوى المحلي" ،مشيراً إلى أنه وبرغم العقود الكثيرة مع الشركات العالمية إلا أن المحتوي المحلي فيها محدوداً، مؤكداً أن اقامة معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث  (AFED أفِيد) ساهم بشكل كبير في توطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في كثير من الصناعات خاصة صناعًة قطع الغيار.

وأضاف: "المدينة ستساهم  بشكل كبير بالتعاون مع كل مؤسسات الدولة والقطاع الخاص بتوطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في برنامج التحول الوطني ، الذي سيشهد مشاركة أكثر من مؤسسات الدولة والشركات في توطين التقنية.                                             
وامتدح  رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ، التطور النوعي والكمي الذي شهده المعرض وقال لـ"سبق": " هناك تطور كبير ليس فقط في العدد وانما في النوعية وزيادة الشركات المساهمة التي تجاوزت أكثر من 200 شركة" ، مضيفا: أتوقع إن شاء الله مع نجاح هذا المعرض وانطلاق برنامج التحول الوطني سيكون هناك توطين للتقنية  في المملكة بشكل كبير وسريع".
 
وكشف أن تصنيع طائرات "بلاك هوك" وطائرات "أنتونوف" محلياً من الصناعات الضخمة التي ينتظر أن تسهم في توطين التقنية ، متوقعاً  أن تجرب طائرات "أنتونوف" ، خلال عام بمشيئة الله ، مشيراً إلى أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ستدعم  نقل وتوطين التقنية بالتعاون مع شركة "تقنية".

وتابع: "شركة الأقمار الصناعية التي أنشأت وأسست مع شركةً "ديجيتال قلوب" سوف تصنع المدينة  6 أقمار أو اكثر بدقة تباين 80 سم وتسوق من خلال هذه الشركة المشتركة بين تقنية الفضائية وشركة "ديجيتال قلوب".

يذكر أن معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث "AFED أفِيد" الذي يختتم فعالياته اليوم السبت  بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية ودعم وإشراف ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية إعلامية من "سبق"  أتاح  أكثر من 40 ألف فرصة استثمارية.

ويعد المعرض الأكبر من نوعه في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط لدعم وتحفيز توطين صناعة المواد وقطع الغيار للمنظومات العسكرية بالإضافة إلى الأصناف الطبية المساندة، عاكساً توجّه الدولة الداعمة للمبادرات الوطنية والساعية لتحقيق التوطين لمختلف الصناعات الرئيسية والتكميلية ومنها الصناعات المذكورة.

27 فبراير 2016 - 18 جمادى الأول 1437
04:35 PM

قال: مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم ستتعاون مع مؤسسات الدولة والقطاع الخاص

تركي بن سعود لـ "سبق": انطلاقة برنامج التحول تُسرع توطين التقنية بالمملكة

A A A
1
4,509

أكد رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الأمير الدكتور تركي بن سعود بن محمد آل سعود لـ"سبق" ، أن انطلاقة برنامج التحول الوطني للمملكة قريباً تسساهم ،باذن الله، في تسريع عجلة نقل وتوطين التقنية للمملكة بشكل كبير.

وأوضح: "دور المدينة في برنامج التحول الوطني  يتمثل  بالمساهمة في توطين التقنية من خلال زيادة  المحتوى المحلي" ،مشيراً إلى أنه وبرغم العقود الكثيرة مع الشركات العالمية إلا أن المحتوي المحلي فيها محدوداً، مؤكداً أن اقامة معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث  (AFED أفِيد) ساهم بشكل كبير في توطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في كثير من الصناعات خاصة صناعًة قطع الغيار.

وأضاف: "المدينة ستساهم  بشكل كبير بالتعاون مع كل مؤسسات الدولة والقطاع الخاص بتوطين التقنية وزيادة المحتوى المحلي في برنامج التحول الوطني ، الذي سيشهد مشاركة أكثر من مؤسسات الدولة والشركات في توطين التقنية.                                             
وامتدح  رئيس مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ، التطور النوعي والكمي الذي شهده المعرض وقال لـ"سبق": " هناك تطور كبير ليس فقط في العدد وانما في النوعية وزيادة الشركات المساهمة التي تجاوزت أكثر من 200 شركة" ، مضيفا: أتوقع إن شاء الله مع نجاح هذا المعرض وانطلاق برنامج التحول الوطني سيكون هناك توطين للتقنية  في المملكة بشكل كبير وسريع".
 
وكشف أن تصنيع طائرات "بلاك هوك" وطائرات "أنتونوف" محلياً من الصناعات الضخمة التي ينتظر أن تسهم في توطين التقنية ، متوقعاً  أن تجرب طائرات "أنتونوف" ، خلال عام بمشيئة الله ، مشيراً إلى أن مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية  ستدعم  نقل وتوطين التقنية بالتعاون مع شركة "تقنية".

وتابع: "شركة الأقمار الصناعية التي أنشأت وأسست مع شركةً "ديجيتال قلوب" سوف تصنع المدينة  6 أقمار أو اكثر بدقة تباين 80 سم وتسوق من خلال هذه الشركة المشتركة بين تقنية الفضائية وشركة "ديجيتال قلوب".

يذكر أن معرض القوات المسلحة لدعم توطين صناعة قطع الغيار الثالث "AFED أفِيد" الذي يختتم فعالياته اليوم السبت  بمركز الرياض الدولي للمؤتمرات والمعارض تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية ودعم وإشراف ولي ولي العهد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الامير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وبرعاية إعلامية من "سبق"  أتاح  أكثر من 40 ألف فرصة استثمارية.

ويعد المعرض الأكبر من نوعه في المملكة العربية السعودية والشرق الأوسط لدعم وتحفيز توطين صناعة المواد وقطع الغيار للمنظومات العسكرية بالإضافة إلى الأصناف الطبية المساندة، عاكساً توجّه الدولة الداعمة للمبادرات الوطنية والساعية لتحقيق التوطين لمختلف الصناعات الرئيسية والتكميلية ومنها الصناعات المذكورة.