تسجيل حالات تغيب للإبل المشاركة في المزاين

"المهرجان" يشدد: الشريحة شرط إجباري

أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة على جميع المسجلين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في مناطق المملكة العربية السعودية كافة، الالتزام بمواقع إبلهم التي دونوها في بوابة التسجيل الإلكتروني وعدم مغادرتها إلى مكان آخر.

وجاء تأكيد الوزارة بسبب ما سجلته فرقها البيطرية في بعض المناطق من حالات عدم تواجد الإبل في الموقع المسجل من قبل ملاكها.

ونبهت الوزارة إلى أن من يزيل الشريحة الإلكترونية لأسباب لا صحة لها علمياً سيحرم من المشاركة أو الدخول إلى منطقة المهرجان.

وقال المتحدث الرسمي باسم مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور طلال بن خالد الطريفي: "الشروط التي أعلنتها إدارة المهرجان واضحة ومن ضمنها التسجيل الإلكتروني الذي تضمن إحداثيات موقع الإبل حتى يتسنى لوزارة البيئة والمياه والزراعة تحديد المكان بسهولة وزيارة فرقها البيطرية لترقيم الإبل في المواعيد المحددة المرسلة عبر الجوال المسجل في النموذج الإلكتروني، وبالتالي على الجميع التقيد بالمكان وإلاّ قد يحرم المسجل من المشاركة لما في ذلك من تعطيل عمل الفرق البيطرية".

وأضاف: "هناك من يخرج الشريحة الإلكترونية من رقبة الإبل المفحوصة نتيجة اعتقادات واهية أو بتأثير شائعات لا أساس لها من الصحة ، فوزارة البيئة والمياه والزراعة وهي جهة حكومية رسمية تؤكد أن الشريحة الإلكترونية لا ضرر منها على المدى الطويل ، وبالتالي فإن إزالة الشريحة الإلكترونية يلغي الترقيم الإلكتروني وهو شرط إجباري لدخول الإبل منطقة المهرجان".

وأردف: "وزارة البيئة والمياه والزراعة ملتزمة بمواعيدها مع المسجلين وهناك تواصل معلوماتي يومي بينها وإدارة المهرجان وهي جزء مهم منها, والوزارة تنفذ مشروعا وطنيا على مستوى المملكة العربية السعودية لحصر الثروة الحيوانية".

جدير بالذكر أن إدارة المهرجان تستعد للمرحلة التالية وهي تنظيم التخييم بعد إنهاء مرحلة الترقيم الإلكتروني الحالية.
 

اعلان
تسجيل حالات تغيب للإبل المشاركة في المزاين
سبق

أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة على جميع المسجلين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في مناطق المملكة العربية السعودية كافة، الالتزام بمواقع إبلهم التي دونوها في بوابة التسجيل الإلكتروني وعدم مغادرتها إلى مكان آخر.

وجاء تأكيد الوزارة بسبب ما سجلته فرقها البيطرية في بعض المناطق من حالات عدم تواجد الإبل في الموقع المسجل من قبل ملاكها.

ونبهت الوزارة إلى أن من يزيل الشريحة الإلكترونية لأسباب لا صحة لها علمياً سيحرم من المشاركة أو الدخول إلى منطقة المهرجان.

وقال المتحدث الرسمي باسم مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور طلال بن خالد الطريفي: "الشروط التي أعلنتها إدارة المهرجان واضحة ومن ضمنها التسجيل الإلكتروني الذي تضمن إحداثيات موقع الإبل حتى يتسنى لوزارة البيئة والمياه والزراعة تحديد المكان بسهولة وزيارة فرقها البيطرية لترقيم الإبل في المواعيد المحددة المرسلة عبر الجوال المسجل في النموذج الإلكتروني، وبالتالي على الجميع التقيد بالمكان وإلاّ قد يحرم المسجل من المشاركة لما في ذلك من تعطيل عمل الفرق البيطرية".

وأضاف: "هناك من يخرج الشريحة الإلكترونية من رقبة الإبل المفحوصة نتيجة اعتقادات واهية أو بتأثير شائعات لا أساس لها من الصحة ، فوزارة البيئة والمياه والزراعة وهي جهة حكومية رسمية تؤكد أن الشريحة الإلكترونية لا ضرر منها على المدى الطويل ، وبالتالي فإن إزالة الشريحة الإلكترونية يلغي الترقيم الإلكتروني وهو شرط إجباري لدخول الإبل منطقة المهرجان".

وأردف: "وزارة البيئة والمياه والزراعة ملتزمة بمواعيدها مع المسجلين وهناك تواصل معلوماتي يومي بينها وإدارة المهرجان وهي جزء مهم منها, والوزارة تنفذ مشروعا وطنيا على مستوى المملكة العربية السعودية لحصر الثروة الحيوانية".

جدير بالذكر أن إدارة المهرجان تستعد للمرحلة التالية وهي تنظيم التخييم بعد إنهاء مرحلة الترقيم الإلكتروني الحالية.
 

28 يناير 2017 - 30 ربيع الآخر 1438
04:33 PM

تسجيل حالات تغيب للإبل المشاركة في المزاين

"المهرجان" يشدد: الشريحة شرط إجباري

A A A
13
18,975

أكدت وزارة البيئة والمياه والزراعة على جميع المسجلين في مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل في مناطق المملكة العربية السعودية كافة، الالتزام بمواقع إبلهم التي دونوها في بوابة التسجيل الإلكتروني وعدم مغادرتها إلى مكان آخر.

وجاء تأكيد الوزارة بسبب ما سجلته فرقها البيطرية في بعض المناطق من حالات عدم تواجد الإبل في الموقع المسجل من قبل ملاكها.

ونبهت الوزارة إلى أن من يزيل الشريحة الإلكترونية لأسباب لا صحة لها علمياً سيحرم من المشاركة أو الدخول إلى منطقة المهرجان.

وقال المتحدث الرسمي باسم مهرجان الملك عبدالعزيز للإبل الدكتور طلال بن خالد الطريفي: "الشروط التي أعلنتها إدارة المهرجان واضحة ومن ضمنها التسجيل الإلكتروني الذي تضمن إحداثيات موقع الإبل حتى يتسنى لوزارة البيئة والمياه والزراعة تحديد المكان بسهولة وزيارة فرقها البيطرية لترقيم الإبل في المواعيد المحددة المرسلة عبر الجوال المسجل في النموذج الإلكتروني، وبالتالي على الجميع التقيد بالمكان وإلاّ قد يحرم المسجل من المشاركة لما في ذلك من تعطيل عمل الفرق البيطرية".

وأضاف: "هناك من يخرج الشريحة الإلكترونية من رقبة الإبل المفحوصة نتيجة اعتقادات واهية أو بتأثير شائعات لا أساس لها من الصحة ، فوزارة البيئة والمياه والزراعة وهي جهة حكومية رسمية تؤكد أن الشريحة الإلكترونية لا ضرر منها على المدى الطويل ، وبالتالي فإن إزالة الشريحة الإلكترونية يلغي الترقيم الإلكتروني وهو شرط إجباري لدخول الإبل منطقة المهرجان".

وأردف: "وزارة البيئة والمياه والزراعة ملتزمة بمواعيدها مع المسجلين وهناك تواصل معلوماتي يومي بينها وإدارة المهرجان وهي جزء مهم منها, والوزارة تنفذ مشروعا وطنيا على مستوى المملكة العربية السعودية لحصر الثروة الحيوانية".

جدير بالذكر أن إدارة المهرجان تستعد للمرحلة التالية وهي تنظيم التخييم بعد إنهاء مرحلة الترقيم الإلكتروني الحالية.