تشكيل إداري جديد لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة

بهدف رفع الكفاءة وتحسين الأداء لمواكبة التطور

اعتمد مستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، التشكيل الإداري الجديد للهيئة.

 

جاء ذلك بهدف رفع كفاءة إدارات الهيئة وتحسين أدائها والذي جاء مع توسيع نطاقها لتشمل المنطقة كاملة، ولمواكبة التطورات التي تشهدها المنطقة خاصة فيما تشهده من مشاريع تطويرية وتنموية تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

 

وتضمن القرار منح مساعدا الأمين العام للهيئة، كافة الصلاحيات اللازمة لتنفيذ مهامها في إدارة أعمال الأمانة العامة للهيئة التخطيطية والتنفيذية، ومتابعة التنفيذ وفقاً للصلاحيات المخولة لهما.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري الجديد للهيئة، على عدد من الإدارات المرتبطة مباشرة بالأمين العام وهي، إدارة المراجعة الداخلية، والإدارة القانونية، والإدارة الإستراتيجية والمشاريع الريادية، وإدارة العلاقات العامة والمركز الإعلامي، وصيانة وتشغيل قطار المشاعر المقدسة.

 

ثم الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للتخطيط والبرامج ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات، والإدارة العامة للتخطيط والدراسات، وتنضوي تحت مظلة الإدارة العامة لتقنية المعلومات إدارة مراقبة الجودة وإدارة نظم المعلومات الجغرافية، وإدارة النظم الالكترونية، بينما تشرف الإدارة العامة للتخطيط والدراسات على إدارة الدراسات، وإدارة التخطيط .

 

وتمثلت الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للمشاريع في الإدارة العامة للتنفيذ، والإدارة العامة للتشغيل والصيانة، حيث تشرف الإدارة العامة للتنفيذ على إدارة تنفيذ المشاريع، وإدارة الاستملاكات، وإدارة المتابعة وتنسيق المشاريع والعلاقات الحكومية، بينما تشرف الإدارة العامة للتشغيل والصيانة على إدارة التشغيل والصيانة، وإدارة المرافق العامة، وإدارة الأمن والسلامة، ومشروع المياه المبردة.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري ارتباط الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية بالأمين العام مباشرةً، حيث تشرف الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية على الإدارة المالية، وإدارة العقود والمشتريات، وإدارة المتابعة، وإدارة الشئون الإدارية.

 

اعلان
تشكيل إداري جديد لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة
سبق

اعتمد مستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، التشكيل الإداري الجديد للهيئة.

 

جاء ذلك بهدف رفع كفاءة إدارات الهيئة وتحسين أدائها والذي جاء مع توسيع نطاقها لتشمل المنطقة كاملة، ولمواكبة التطورات التي تشهدها المنطقة خاصة فيما تشهده من مشاريع تطويرية وتنموية تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

 

وتضمن القرار منح مساعدا الأمين العام للهيئة، كافة الصلاحيات اللازمة لتنفيذ مهامها في إدارة أعمال الأمانة العامة للهيئة التخطيطية والتنفيذية، ومتابعة التنفيذ وفقاً للصلاحيات المخولة لهما.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري الجديد للهيئة، على عدد من الإدارات المرتبطة مباشرة بالأمين العام وهي، إدارة المراجعة الداخلية، والإدارة القانونية، والإدارة الإستراتيجية والمشاريع الريادية، وإدارة العلاقات العامة والمركز الإعلامي، وصيانة وتشغيل قطار المشاعر المقدسة.

 

ثم الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للتخطيط والبرامج ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات، والإدارة العامة للتخطيط والدراسات، وتنضوي تحت مظلة الإدارة العامة لتقنية المعلومات إدارة مراقبة الجودة وإدارة نظم المعلومات الجغرافية، وإدارة النظم الالكترونية، بينما تشرف الإدارة العامة للتخطيط والدراسات على إدارة الدراسات، وإدارة التخطيط .

 

وتمثلت الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للمشاريع في الإدارة العامة للتنفيذ، والإدارة العامة للتشغيل والصيانة، حيث تشرف الإدارة العامة للتنفيذ على إدارة تنفيذ المشاريع، وإدارة الاستملاكات، وإدارة المتابعة وتنسيق المشاريع والعلاقات الحكومية، بينما تشرف الإدارة العامة للتشغيل والصيانة على إدارة التشغيل والصيانة، وإدارة المرافق العامة، وإدارة الأمن والسلامة، ومشروع المياه المبردة.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري ارتباط الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية بالأمين العام مباشرةً، حيث تشرف الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية على الإدارة المالية، وإدارة العقود والمشتريات، وإدارة المتابعة، وإدارة الشئون الإدارية.

 

28 ديسمبر 2016 - 29 ربيع الأول 1438
03:36 PM

تشكيل إداري جديد لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة

بهدف رفع الكفاءة وتحسين الأداء لمواكبة التطور

A A A
1
5,131

اعتمد مستشار أمير منطقة مكة المكرمة الأمين العام لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، الدكتور هشام بن عبدالرحمن الفالح، التشكيل الإداري الجديد للهيئة.

 

جاء ذلك بهدف رفع كفاءة إدارات الهيئة وتحسين أدائها والذي جاء مع توسيع نطاقها لتشمل المنطقة كاملة، ولمواكبة التطورات التي تشهدها المنطقة خاصة فيما تشهده من مشاريع تطويرية وتنموية تحقيقاً لرؤية المملكة 2030.

 

وتضمن القرار منح مساعدا الأمين العام للهيئة، كافة الصلاحيات اللازمة لتنفيذ مهامها في إدارة أعمال الأمانة العامة للهيئة التخطيطية والتنفيذية، ومتابعة التنفيذ وفقاً للصلاحيات المخولة لهما.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري الجديد للهيئة، على عدد من الإدارات المرتبطة مباشرة بالأمين العام وهي، إدارة المراجعة الداخلية، والإدارة القانونية، والإدارة الإستراتيجية والمشاريع الريادية، وإدارة العلاقات العامة والمركز الإعلامي، وصيانة وتشغيل قطار المشاعر المقدسة.

 

ثم الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للتخطيط والبرامج ممثلة في الإدارة العامة لتقنية المعلومات، والإدارة العامة للتخطيط والدراسات، وتنضوي تحت مظلة الإدارة العامة لتقنية المعلومات إدارة مراقبة الجودة وإدارة نظم المعلومات الجغرافية، وإدارة النظم الالكترونية، بينما تشرف الإدارة العامة للتخطيط والدراسات على إدارة الدراسات، وإدارة التخطيط .

 

وتمثلت الإدارات العامة المرتبطة بمساعد الأمين العام للمشاريع في الإدارة العامة للتنفيذ، والإدارة العامة للتشغيل والصيانة، حيث تشرف الإدارة العامة للتنفيذ على إدارة تنفيذ المشاريع، وإدارة الاستملاكات، وإدارة المتابعة وتنسيق المشاريع والعلاقات الحكومية، بينما تشرف الإدارة العامة للتشغيل والصيانة على إدارة التشغيل والصيانة، وإدارة المرافق العامة، وإدارة الأمن والسلامة، ومشروع المياه المبردة.

 

كما اشتمل التشكيل الإداري ارتباط الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية بالأمين العام مباشرةً، حيث تشرف الإدارة العامة للشئون الإدارية والمالية على الإدارة المالية، وإدارة العقود والمشتريات، وإدارة المتابعة، وإدارة الشئون الإدارية.