تفاؤل "أوبك" والتزام روسيا يدفعان النفط إلى الارتفاع .. و"برنت" يقترب من 57 دولاراً

باركندو: نسبة الالتزام بتخفيض الإنتاج فاقت 90 % والمخزونات تتراجع

أغلقت أسعار النفط مرتفعة نحو واحد بالمئة بعد أن لامست أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع، يوم الثلاثاء، بفعل تفاؤل "أوبك" بمزيد من الالتزام باتفاقها مع منتجين آخرين، من بينهم روسيا، على تقليص الإنتاج، في مسعى لتصريف تخمة المعروض التي تثقل كاهل السوق.

 

وأبلغ الأمين العام لمنظمة "أوبك"، محمد باركندو؛ مؤتمراً صحفياً في لندن، أن بيانات يناير أظهرت أن نسبة التزام دول "أوبك" المشاركة في تخفيضات الإنتاج فاقت التسعين بالمئة، وأن مخزونات النفط ستتراجع أكثر هذا العام.

 

ووفق "رويترز" كانت منظمة البلدان المصدّرة للبترول ومنتجون آخرون من خارجها قد اتفقوا في نوفمبر، على تقليص الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يومياً لمعالجة التخمة التي خفّضت الأسعار لأكثر من عامين.

 

وختم خام برنت الجلسة عند 56.66 دولار للبرميل مرتفعاً 48 سنتا بما يعادل 0.9 بالمئة بعد أن سجّل أعلى مستوياته منذ الثاني من فبراير عند 57.31 دولار.

 

وحلّ أجل عقد الخام الأمريكي تسليم مارس على ارتفاع 66 سنتاً أو 1.2 بالمئة عند 54.06 دولار بعد أن صعد إلى 54.68 دولار مسجّلاً أعلى مستوى له منذ الثالث من يناير.

 

وأغلق عقد الخام الأمريكي الأنشط تسليم أبريل مرتفعاً بنسبة واحد بالمئة عند 54.33 دولار.

اعلان
تفاؤل "أوبك" والتزام روسيا يدفعان النفط إلى الارتفاع .. و"برنت" يقترب من 57 دولاراً
سبق

أغلقت أسعار النفط مرتفعة نحو واحد بالمئة بعد أن لامست أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع، يوم الثلاثاء، بفعل تفاؤل "أوبك" بمزيد من الالتزام باتفاقها مع منتجين آخرين، من بينهم روسيا، على تقليص الإنتاج، في مسعى لتصريف تخمة المعروض التي تثقل كاهل السوق.

 

وأبلغ الأمين العام لمنظمة "أوبك"، محمد باركندو؛ مؤتمراً صحفياً في لندن، أن بيانات يناير أظهرت أن نسبة التزام دول "أوبك" المشاركة في تخفيضات الإنتاج فاقت التسعين بالمئة، وأن مخزونات النفط ستتراجع أكثر هذا العام.

 

ووفق "رويترز" كانت منظمة البلدان المصدّرة للبترول ومنتجون آخرون من خارجها قد اتفقوا في نوفمبر، على تقليص الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يومياً لمعالجة التخمة التي خفّضت الأسعار لأكثر من عامين.

 

وختم خام برنت الجلسة عند 56.66 دولار للبرميل مرتفعاً 48 سنتا بما يعادل 0.9 بالمئة بعد أن سجّل أعلى مستوياته منذ الثاني من فبراير عند 57.31 دولار.

 

وحلّ أجل عقد الخام الأمريكي تسليم مارس على ارتفاع 66 سنتاً أو 1.2 بالمئة عند 54.06 دولار بعد أن صعد إلى 54.68 دولار مسجّلاً أعلى مستوى له منذ الثالث من يناير.

 

وأغلق عقد الخام الأمريكي الأنشط تسليم أبريل مرتفعاً بنسبة واحد بالمئة عند 54.33 دولار.

22 فبراير 2017 - 25 جمادى الأول 1438
09:19 AM

تفاؤل "أوبك" والتزام روسيا يدفعان النفط إلى الارتفاع .. و"برنت" يقترب من 57 دولاراً

باركندو: نسبة الالتزام بتخفيض الإنتاج فاقت 90 % والمخزونات تتراجع

A A A
0
3,368

أغلقت أسعار النفط مرتفعة نحو واحد بالمئة بعد أن لامست أعلى مستوياتها في ثلاثة أسابيع، يوم الثلاثاء، بفعل تفاؤل "أوبك" بمزيد من الالتزام باتفاقها مع منتجين آخرين، من بينهم روسيا، على تقليص الإنتاج، في مسعى لتصريف تخمة المعروض التي تثقل كاهل السوق.

 

وأبلغ الأمين العام لمنظمة "أوبك"، محمد باركندو؛ مؤتمراً صحفياً في لندن، أن بيانات يناير أظهرت أن نسبة التزام دول "أوبك" المشاركة في تخفيضات الإنتاج فاقت التسعين بالمئة، وأن مخزونات النفط ستتراجع أكثر هذا العام.

 

ووفق "رويترز" كانت منظمة البلدان المصدّرة للبترول ومنتجون آخرون من خارجها قد اتفقوا في نوفمبر، على تقليص الإنتاج نحو 1.8 مليون برميل يومياً لمعالجة التخمة التي خفّضت الأسعار لأكثر من عامين.

 

وختم خام برنت الجلسة عند 56.66 دولار للبرميل مرتفعاً 48 سنتا بما يعادل 0.9 بالمئة بعد أن سجّل أعلى مستوياته منذ الثاني من فبراير عند 57.31 دولار.

 

وحلّ أجل عقد الخام الأمريكي تسليم مارس على ارتفاع 66 سنتاً أو 1.2 بالمئة عند 54.06 دولار بعد أن صعد إلى 54.68 دولار مسجّلاً أعلى مستوى له منذ الثالث من يناير.

 

وأغلق عقد الخام الأمريكي الأنشط تسليم أبريل مرتفعاً بنسبة واحد بالمئة عند 54.33 دولار.