جامعة الملك سعود تنظم مؤتمراً دولياً عن "معلم المستقبل" وتطويره

يشارك فيه سبعة خبراء تربويين

تزامناً مع اليوم العالمي للمعلم يوم 5 أكتوبر، تنطلق فعاليات المؤتمر الدولي: "معلم المستقبل: إعداده وتطويره"، والذي تنظمه كلية التربية بجامعة الملك سعود في الفترة من 23-24 – ذو الحجة 1436 │ 6-7 أكتوبر 2015، حيث صرح الأستاذ الدكتور يوسف بن عبدالرحمن الشميمري، عميد كلية التربية، بأن هذا المؤتمر يهدف إلى الاستفادة منالمبادرات السابقة، والحالية، والمستقبلية في مجالإعداد المعلم في كل المسارات الهادفة إلى تطويره، وتحسين أدائه، وكذلك عرض التجارب الدولية في كلما يتعلق بإعداد المعلم، وبرامج التطوير المهنيللمعلمين أثناء الخدمة، واستشراف مستقبل برامج إعدادهم في المملكة، وتسليط الضوء على الرخصةالمهنية، ودورها في تطوير المعلمين أثناء الخدمة. ويركزهذا المؤتمر على ستة محاور رئيسة، تتمثل في:
 
المحور الأول: التجارب الدولية في إعدادالمعلمين وتدريبهم: كوريا الجنوبية وفنلنداوالولايات المتحدة مثالا.
المحور الثاني: التأهيل والتدريب أثناء الخدمة، القائم على نتائج البحوث.
المحور الثالث: التطوير المهني عالي النوعية للمعلمين.
المحور الرابع: التقويم في برامج إعداد المعلمين.
المحور الخامس: دور كليات التربية في تأهيل المعلمين وتدريبهم.
المحور السادس: مستقبل برامج إعداد المعلمين في المملكة العربية السعودية.
 
ويشارك في هذا المؤتمر سبعة خبراء تربويين عالميين: فمن الولايات المتحدة الأمريكية تشارك البروفيسورة "تردي بانتا"، والتي تعد من كبارمستشاري التخطيط والتقييم لكثير من الدولوالمنظمات، بجانب عملها في المعهد الوطني للمجلسالاستشاري لتقييم مخرجات التعليم، والتي سوف تقدم محاضرة بعنوان: "التقييم في برامج إعداد المعلمين". 
 
كما يشارك في هذا المؤتمر الدكتور "تيريميسون" عميد كلية التربية بجامعة إنديانا بالولاياتالمتحدة الأمريكية، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "دور كليات التربية في إعداد المعلمين وتدريبهم". 
 
ومن بريطانيا فسوف يشارك البروفيسور "سايمونبورغ"، والذي يعمل رئيساً لأكبر فرق تعليم اللغة فيبريطانيا، ولديه خبرة واسعة في التدريس والإشراف، وتصميم برامج الدراسات العليا في تعليم اللغة، وكذلكفي التطوير المهني، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "التنمية المهنية عالية الجودة للمعلمين". 
 
ويشارك من فنلندا البروفسور "جاري لافونن"، والذي يعمل أستاذاً لعلوم التربية في جامعة هلسنكيفي فنلندا، ورئيساً لقسم إعداد المعلمين فيها. وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الاحترافية المستندة على البحوث للمعلمين ودعم المدرسة". 
 
ويشارك –أيضاً-البروفيسور "باتريك شينين"، والذي يعمل عميداً لكلية العلوم السلوكية بجامعة هلسنكي في فنلندا، ورئيساً لمجلس امتحانات الثانوية العامة الفنلندية، وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الأبحاث ذات العلاقةبإعداد المعلمين قبل الخدمة وأثناءها".
 
 ومن كوريا الجنوبية يشارك رئيس جامعة جيونجين الوطنية للتربيةفي كوريا الجنوبية البروفسور "جا هي لي"، والذي يقدم محاضرة بعنوان: "أدوار جامعة جيونجين الوطنية للتربية في كوريا الجنوبية". وأخيراً، يشارك البروفسور: "تشانجيونج سيم" عميد شؤون البحثالعلمي في جامعة جيونين الوطنية للتربية بكوريا الجنوبية، وبورقة عنوانها: "برامج إعداد المعلم في كوريا الجنوبية".

جامعة الملك سعود
اعلان
جامعة الملك سعود تنظم مؤتمراً دولياً عن "معلم المستقبل" وتطويره
سبق
تزامناً مع اليوم العالمي للمعلم يوم 5 أكتوبر، تنطلق فعاليات المؤتمر الدولي: "معلم المستقبل: إعداده وتطويره"، والذي تنظمه كلية التربية بجامعة الملك سعود في الفترة من 23-24 – ذو الحجة 1436 │ 6-7 أكتوبر 2015، حيث صرح الأستاذ الدكتور يوسف بن عبدالرحمن الشميمري، عميد كلية التربية، بأن هذا المؤتمر يهدف إلى الاستفادة منالمبادرات السابقة، والحالية، والمستقبلية في مجالإعداد المعلم في كل المسارات الهادفة إلى تطويره، وتحسين أدائه، وكذلك عرض التجارب الدولية في كلما يتعلق بإعداد المعلم، وبرامج التطوير المهنيللمعلمين أثناء الخدمة، واستشراف مستقبل برامج إعدادهم في المملكة، وتسليط الضوء على الرخصةالمهنية، ودورها في تطوير المعلمين أثناء الخدمة. ويركزهذا المؤتمر على ستة محاور رئيسة، تتمثل في:
 
المحور الأول: التجارب الدولية في إعدادالمعلمين وتدريبهم: كوريا الجنوبية وفنلنداوالولايات المتحدة مثالا.
المحور الثاني: التأهيل والتدريب أثناء الخدمة، القائم على نتائج البحوث.
المحور الثالث: التطوير المهني عالي النوعية للمعلمين.
المحور الرابع: التقويم في برامج إعداد المعلمين.
المحور الخامس: دور كليات التربية في تأهيل المعلمين وتدريبهم.
المحور السادس: مستقبل برامج إعداد المعلمين في المملكة العربية السعودية.
 
ويشارك في هذا المؤتمر سبعة خبراء تربويين عالميين: فمن الولايات المتحدة الأمريكية تشارك البروفيسورة "تردي بانتا"، والتي تعد من كبارمستشاري التخطيط والتقييم لكثير من الدولوالمنظمات، بجانب عملها في المعهد الوطني للمجلسالاستشاري لتقييم مخرجات التعليم، والتي سوف تقدم محاضرة بعنوان: "التقييم في برامج إعداد المعلمين". 
 
كما يشارك في هذا المؤتمر الدكتور "تيريميسون" عميد كلية التربية بجامعة إنديانا بالولاياتالمتحدة الأمريكية، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "دور كليات التربية في إعداد المعلمين وتدريبهم". 
 
ومن بريطانيا فسوف يشارك البروفيسور "سايمونبورغ"، والذي يعمل رئيساً لأكبر فرق تعليم اللغة فيبريطانيا، ولديه خبرة واسعة في التدريس والإشراف، وتصميم برامج الدراسات العليا في تعليم اللغة، وكذلكفي التطوير المهني، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "التنمية المهنية عالية الجودة للمعلمين". 
 
ويشارك من فنلندا البروفسور "جاري لافونن"، والذي يعمل أستاذاً لعلوم التربية في جامعة هلسنكيفي فنلندا، ورئيساً لقسم إعداد المعلمين فيها. وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الاحترافية المستندة على البحوث للمعلمين ودعم المدرسة". 
 
ويشارك –أيضاً-البروفيسور "باتريك شينين"، والذي يعمل عميداً لكلية العلوم السلوكية بجامعة هلسنكي في فنلندا، ورئيساً لمجلس امتحانات الثانوية العامة الفنلندية، وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الأبحاث ذات العلاقةبإعداد المعلمين قبل الخدمة وأثناءها".
 
 ومن كوريا الجنوبية يشارك رئيس جامعة جيونجين الوطنية للتربيةفي كوريا الجنوبية البروفسور "جا هي لي"، والذي يقدم محاضرة بعنوان: "أدوار جامعة جيونجين الوطنية للتربية في كوريا الجنوبية". وأخيراً، يشارك البروفسور: "تشانجيونج سيم" عميد شؤون البحثالعلمي في جامعة جيونين الوطنية للتربية بكوريا الجنوبية، وبورقة عنوانها: "برامج إعداد المعلم في كوريا الجنوبية".
01 أكتوبر 2015 - 17 ذو الحجة 1436
08:00 PM

جامعة الملك سعود تنظم مؤتمراً دولياً عن "معلم المستقبل" وتطويره

يشارك فيه سبعة خبراء تربويين

A A A
0
24

تزامناً مع اليوم العالمي للمعلم يوم 5 أكتوبر، تنطلق فعاليات المؤتمر الدولي: "معلم المستقبل: إعداده وتطويره"، والذي تنظمه كلية التربية بجامعة الملك سعود في الفترة من 23-24 – ذو الحجة 1436 │ 6-7 أكتوبر 2015، حيث صرح الأستاذ الدكتور يوسف بن عبدالرحمن الشميمري، عميد كلية التربية، بأن هذا المؤتمر يهدف إلى الاستفادة منالمبادرات السابقة، والحالية، والمستقبلية في مجالإعداد المعلم في كل المسارات الهادفة إلى تطويره، وتحسين أدائه، وكذلك عرض التجارب الدولية في كلما يتعلق بإعداد المعلم، وبرامج التطوير المهنيللمعلمين أثناء الخدمة، واستشراف مستقبل برامج إعدادهم في المملكة، وتسليط الضوء على الرخصةالمهنية، ودورها في تطوير المعلمين أثناء الخدمة. ويركزهذا المؤتمر على ستة محاور رئيسة، تتمثل في:
 
المحور الأول: التجارب الدولية في إعدادالمعلمين وتدريبهم: كوريا الجنوبية وفنلنداوالولايات المتحدة مثالا.
المحور الثاني: التأهيل والتدريب أثناء الخدمة، القائم على نتائج البحوث.
المحور الثالث: التطوير المهني عالي النوعية للمعلمين.
المحور الرابع: التقويم في برامج إعداد المعلمين.
المحور الخامس: دور كليات التربية في تأهيل المعلمين وتدريبهم.
المحور السادس: مستقبل برامج إعداد المعلمين في المملكة العربية السعودية.
 
ويشارك في هذا المؤتمر سبعة خبراء تربويين عالميين: فمن الولايات المتحدة الأمريكية تشارك البروفيسورة "تردي بانتا"، والتي تعد من كبارمستشاري التخطيط والتقييم لكثير من الدولوالمنظمات، بجانب عملها في المعهد الوطني للمجلسالاستشاري لتقييم مخرجات التعليم، والتي سوف تقدم محاضرة بعنوان: "التقييم في برامج إعداد المعلمين". 
 
كما يشارك في هذا المؤتمر الدكتور "تيريميسون" عميد كلية التربية بجامعة إنديانا بالولاياتالمتحدة الأمريكية، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "دور كليات التربية في إعداد المعلمين وتدريبهم". 
 
ومن بريطانيا فسوف يشارك البروفيسور "سايمونبورغ"، والذي يعمل رئيساً لأكبر فرق تعليم اللغة فيبريطانيا، ولديه خبرة واسعة في التدريس والإشراف، وتصميم برامج الدراسات العليا في تعليم اللغة، وكذلكفي التطوير المهني، والذي سوف يقدم محاضرة بعنوان: "التنمية المهنية عالية الجودة للمعلمين". 
 
ويشارك من فنلندا البروفسور "جاري لافونن"، والذي يعمل أستاذاً لعلوم التربية في جامعة هلسنكيفي فنلندا، ورئيساً لقسم إعداد المعلمين فيها. وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الاحترافية المستندة على البحوث للمعلمين ودعم المدرسة". 
 
ويشارك –أيضاً-البروفيسور "باتريك شينين"، والذي يعمل عميداً لكلية العلوم السلوكية بجامعة هلسنكي في فنلندا، ورئيساً لمجلس امتحانات الثانوية العامة الفنلندية، وسوف يقدم محاضرة بعنوان: "الأبحاث ذات العلاقةبإعداد المعلمين قبل الخدمة وأثناءها".
 
 ومن كوريا الجنوبية يشارك رئيس جامعة جيونجين الوطنية للتربيةفي كوريا الجنوبية البروفسور "جا هي لي"، والذي يقدم محاضرة بعنوان: "أدوار جامعة جيونجين الوطنية للتربية في كوريا الجنوبية". وأخيراً، يشارك البروفسور: "تشانجيونج سيم" عميد شؤون البحثالعلمي في جامعة جيونين الوطنية للتربية بكوريا الجنوبية، وبورقة عنوانها: "برامج إعداد المعلم في كوريا الجنوبية".