220 جهة دولية وعربية تشارك في ملتقى السفر السعودي الأحد القادم

يفتتحه الأميران فيصل بن بندر وسلطان بن سلمان

يفتتح "الأمير فيصل بن بندر" أمير الرياض، و"الأمير سلطان بن سلمان" رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث؛ ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي الذي تنظمه الهيئة في 26- 30 مارس الجاري، تحت رعاية أمير الرياض، ويضم 15 جلسة عمل وحلقة نقاش لمناقشة القضايا والموضوعات المتعلقة بصناعة السياحة والسفر في المملكة، بمشاركة أكثر من ٢٢٠ جهة سياحية دولية ومحلية، وبمشاركة خبراء محليين ودوليين متخصصين بالشأن السياحي.

ويهدف الملتقى إلى عرض فرص استثمارية جديدة في مجالات التنمية السياحية من خلال المعرض المصاحب للملتقى، وعقد شراكات بين الشركات المحلية والشركات الأجنبية الزائرة لدعم وتطوير البنية التحتية لقطاع السياحة في السعودية، إضافة إلى تشجيع وتحفيز المبادرات الاستثمارية الجديدة، وإبراز ما تزخر به السعودية من مقومات وفرص استثمارية متعددة في المجالات السياحية.

ويتضمن الملتقى، الذي سيقام؛ برنامجًا علميًّا واسعًا يتيح الفرصة لأطراف الصناعة من رجال أعمال ومسؤولين حكوميين وخبراء محليين ودوليين للالتقاء في جلسات حوارية موسعة لبحث سبل تطوير القطاع السياحي بالمملكة بحسب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.
 

اعلان
220 جهة دولية وعربية تشارك في ملتقى السفر السعودي الأحد القادم
سبق

يفتتح "الأمير فيصل بن بندر" أمير الرياض، و"الأمير سلطان بن سلمان" رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث؛ ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي الذي تنظمه الهيئة في 26- 30 مارس الجاري، تحت رعاية أمير الرياض، ويضم 15 جلسة عمل وحلقة نقاش لمناقشة القضايا والموضوعات المتعلقة بصناعة السياحة والسفر في المملكة، بمشاركة أكثر من ٢٢٠ جهة سياحية دولية ومحلية، وبمشاركة خبراء محليين ودوليين متخصصين بالشأن السياحي.

ويهدف الملتقى إلى عرض فرص استثمارية جديدة في مجالات التنمية السياحية من خلال المعرض المصاحب للملتقى، وعقد شراكات بين الشركات المحلية والشركات الأجنبية الزائرة لدعم وتطوير البنية التحتية لقطاع السياحة في السعودية، إضافة إلى تشجيع وتحفيز المبادرات الاستثمارية الجديدة، وإبراز ما تزخر به السعودية من مقومات وفرص استثمارية متعددة في المجالات السياحية.

ويتضمن الملتقى، الذي سيقام؛ برنامجًا علميًّا واسعًا يتيح الفرصة لأطراف الصناعة من رجال أعمال ومسؤولين حكوميين وخبراء محليين ودوليين للالتقاء في جلسات حوارية موسعة لبحث سبل تطوير القطاع السياحي بالمملكة بحسب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.
 

20 مارس 2017 - 21 جمادى الآخر 1438
09:37 PM

220 جهة دولية وعربية تشارك في ملتقى السفر السعودي الأحد القادم

يفتتحه الأميران فيصل بن بندر وسلطان بن سلمان

A A A
1
568

يفتتح "الأمير فيصل بن بندر" أمير الرياض، و"الأمير سلطان بن سلمان" رئيس الهيئة العامة للسياحة والتراث؛ ملتقى السفر والاستثمار السياحي السعودي الذي تنظمه الهيئة في 26- 30 مارس الجاري، تحت رعاية أمير الرياض، ويضم 15 جلسة عمل وحلقة نقاش لمناقشة القضايا والموضوعات المتعلقة بصناعة السياحة والسفر في المملكة، بمشاركة أكثر من ٢٢٠ جهة سياحية دولية ومحلية، وبمشاركة خبراء محليين ودوليين متخصصين بالشأن السياحي.

ويهدف الملتقى إلى عرض فرص استثمارية جديدة في مجالات التنمية السياحية من خلال المعرض المصاحب للملتقى، وعقد شراكات بين الشركات المحلية والشركات الأجنبية الزائرة لدعم وتطوير البنية التحتية لقطاع السياحة في السعودية، إضافة إلى تشجيع وتحفيز المبادرات الاستثمارية الجديدة، وإبراز ما تزخر به السعودية من مقومات وفرص استثمارية متعددة في المجالات السياحية.

ويتضمن الملتقى، الذي سيقام؛ برنامجًا علميًّا واسعًا يتيح الفرصة لأطراف الصناعة من رجال أعمال ومسؤولين حكوميين وخبراء محليين ودوليين للالتقاء في جلسات حوارية موسعة لبحث سبل تطوير القطاع السياحي بالمملكة بحسب الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني.