حقيقة سجن أكاديمي سعودي لابنته البريطانية في جدة

زعمت أنه حلق شعرها وعذبها

نفى محام بريطاني يترافع عن أكاديمي سعودي متهم بتعنيف ابنته التي تحمل الجنسية البريطانية، ما تناقلته وسائل الإعلام في بريطانيا عن تعذيب وحلاقة شعر الفتاة وحبسها في منزل والدها بمدينة جدة.

ووفقاً لقناة "بي بي سي" البريطانية، فإن محامي الدفاع أكد للمحكمة العليا البريطانية أن التهم التي وجهتها الفتاة لوالدها غير صحيحة على الإطلاق.

وأشار المحامي إلى عدم رغبة أسرة الفتاة بإعادتها إلى بريطانيا، بسبب إهمالها لدراستها ونفسها، حيث إن أسرتها تخشى أن تعود لبريطانيا وتعود لحياتها السابقة التي كادت أن تدمرها.

وأوضح المحامي أن والد الفتاة يرفض تماماً إعادة ابنته إلى بريطانيا لأنه يخشى عليها وكل ما يفعله من أجل مصلحتها وسلامتها.

وكانت وسائل إعلام بريطانية قد تناقلت تقارير زعمت فيها قيام أكاديمي سعودي بسجن ابنته في غرفتها وحلاقة شعرها وتعذيبها ورفضه خروجها وإعادتها إلى بريطانيا.

وقالت التقارير إن الفتاة أرسلت رسالة إلى القنصلية البريطانية في جدة وطلبت مساعدتها وإعادتها إلى بريطانيا.

اعلان
حقيقة سجن أكاديمي سعودي لابنته البريطانية في جدة
سبق

نفى محام بريطاني يترافع عن أكاديمي سعودي متهم بتعنيف ابنته التي تحمل الجنسية البريطانية، ما تناقلته وسائل الإعلام في بريطانيا عن تعذيب وحلاقة شعر الفتاة وحبسها في منزل والدها بمدينة جدة.

ووفقاً لقناة "بي بي سي" البريطانية، فإن محامي الدفاع أكد للمحكمة العليا البريطانية أن التهم التي وجهتها الفتاة لوالدها غير صحيحة على الإطلاق.

وأشار المحامي إلى عدم رغبة أسرة الفتاة بإعادتها إلى بريطانيا، بسبب إهمالها لدراستها ونفسها، حيث إن أسرتها تخشى أن تعود لبريطانيا وتعود لحياتها السابقة التي كادت أن تدمرها.

وأوضح المحامي أن والد الفتاة يرفض تماماً إعادة ابنته إلى بريطانيا لأنه يخشى عليها وكل ما يفعله من أجل مصلحتها وسلامتها.

وكانت وسائل إعلام بريطانية قد تناقلت تقارير زعمت فيها قيام أكاديمي سعودي بسجن ابنته في غرفتها وحلاقة شعرها وتعذيبها ورفضه خروجها وإعادتها إلى بريطانيا.

وقالت التقارير إن الفتاة أرسلت رسالة إلى القنصلية البريطانية في جدة وطلبت مساعدتها وإعادتها إلى بريطانيا.

28 يوليو 2016 - 23 شوّال 1437
10:29 PM

زعمت أنه حلق شعرها وعذبها

حقيقة سجن أكاديمي سعودي لابنته البريطانية في جدة

A A A
52
111,822

نفى محام بريطاني يترافع عن أكاديمي سعودي متهم بتعنيف ابنته التي تحمل الجنسية البريطانية، ما تناقلته وسائل الإعلام في بريطانيا عن تعذيب وحلاقة شعر الفتاة وحبسها في منزل والدها بمدينة جدة.

ووفقاً لقناة "بي بي سي" البريطانية، فإن محامي الدفاع أكد للمحكمة العليا البريطانية أن التهم التي وجهتها الفتاة لوالدها غير صحيحة على الإطلاق.

وأشار المحامي إلى عدم رغبة أسرة الفتاة بإعادتها إلى بريطانيا، بسبب إهمالها لدراستها ونفسها، حيث إن أسرتها تخشى أن تعود لبريطانيا وتعود لحياتها السابقة التي كادت أن تدمرها.

وأوضح المحامي أن والد الفتاة يرفض تماماً إعادة ابنته إلى بريطانيا لأنه يخشى عليها وكل ما يفعله من أجل مصلحتها وسلامتها.

وكانت وسائل إعلام بريطانية قد تناقلت تقارير زعمت فيها قيام أكاديمي سعودي بسجن ابنته في غرفتها وحلاقة شعرها وتعذيبها ورفضه خروجها وإعادتها إلى بريطانيا.

وقالت التقارير إن الفتاة أرسلت رسالة إلى القنصلية البريطانية في جدة وطلبت مساعدتها وإعادتها إلى بريطانيا.